القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية هوس عاشق الفصل السادس عشر 16 بقلم شروق هاني

 رواية هوس عاشق الفصل السادس عشر 16 بقلم شروق هاني

رواية هوس عاشق الفصل السادس عشر 16 بقلم شروق هاني


رهف بهمس :انا عاهره مش كده 
رعد بعصبية :ازي وانا اول ملامستك كانتي بنت انتي حبيبتي وليه انا  وحدي
رهف بعدت عنها بقوه وزقته بعيد عنها ,,,,,,
رهف ببكاء :انت انسان حقير ابعد عني بقا انا بكرهك 
رعد بحب وخوف عليه :خلاص يارهف انا هبعد عنك علشان بس حلتك مش اكتر تمام بس دا حقي انا 
ثم قام بلبس ملابسه وخرج من الحمام وترك رهف تبكي بشده وهي حته يديها علي معدته وقلبه مطرب بشده ,,,,,
بعد فتره من الوقت الطويل خرجات رهف كانت تلبس بجامه عليه رسومات كرتونيه مضحكه وكانت عمله شعرها قطتين بشكل بضحك وذهب الي السرير علشان تنام بس مخدتش باله من رعد الذي يقعد أمام لاب توب  ,,,,,,,,,
ثم قام من أمام لاب توب وقرب عليه وقبل يديها بشوق وحنين 
رعد :انتي كويسه دلوقتي انا سمعت صوت ترجيع في الحمام أرن علي الدكتورة
رهف :لاء شكرا انا عايزه انام بس 
رعد قرب عليه وحمله بين يديها بحب وقعدها علي قدميها وكان امامه الكثير من الطعام ,,,,,
رهف بضيق :انا مش عايزه اكل شكرا سبني لو سمحت 
رعد :انتي دلوقتي مراتي ولزمن اهتم بصحتك
ثم مسك قطعه من لاكل وقربها علي شفتها وقال ,,,,,
رعد :يلا ياحبيبتي افتحي شفيفك الحلو دي يلا ولا اقسم بالله اكلهم انا 😉
رهف : اعاااااا مش عايزه 
رعد بعصبيه فتح شفيفها برقه وقام بأطعمة ,,,,حتي انتهاء من لاكل وقام بحمله وتنيمه علي السرير برقه وهي كانت ساتقوم بس امسكه يديها ونام جنبها وظل يلعب بشعرها وقبل شفيفها برقه وهي ظلت تبكي من رعد وعميله السوداء ,,,,,,,,,,,,
ثم غط في ثبات عميق  ,,,,
كانت الساعه الثالثه الفجر ,,,,,,
هي حسات بوجع شديد وكانت ستقوم من علي السرير بس نظرت علي رعد كان مسك خصرها بقوه حته أصبح جسدها يرجف من مسكته و حولت أن تفك يديها وقامت من علي السرير وذهب الي الحمام  ,,,,,,,,
وبعد وقت قصير خرجات رهف من الحمام بتعب شديد وهي تضع يدها على أسفل بطنها بوجع ودلف مجدد الي الحمام ودلف رعد  الي الحمام بخوف علي رهف صاعقه إصابته نظر إليه كانت الدماء تخرج من فمها بغزره حته أنفها 
ثم قال رعد  
رعد :انتي مش كويسه انا هرن علي الدكتورة تمام
ثم حمله علي اكتفها واخدها في حضنها وقبل جبنها بحب وطاغيه رجل شرقي 
رهف بتعب وصوت مهموس :انا كويسه متخفش واصلا تخاف ليه يابني ادم انت 
رعد بوقاحه :مراتي ولا عندك راي تاني 
رهف :اه انا م......
قطع كلمها حته ابتلع صوته في حلقه وهو يتفنن في تقبيله علي شفتيها حته أصبح الدماء يغرق فمه
رعد :عندك مشكله ياقمر انتي بس لو تكلمتي انا هبوس شفيفك التفاح دي 😉🍎 
رهف :انت قليل الادب 
رعد بوقاحه :اي رايك يامراتي نعيد الي عملنه اول ملمستك 
رهف بغضب وهي تضرب صدره بيديها الصغيره 
رهف :حراااااام عليك يااخي انت اي مش بتحس انا عملات اي علشان كده انا ولا اعرف ولا انت كانت تعرفني بس ليه حصل كده كل دا علشان قلم بسسس تضمر مستقبلي ضاع ضااااااع ليه تعمل كده دا انت مجنون مستحيل تكون بني آدم
رعد بحزن علي معشقتها :خلاص يارهف انا هسيبك علي رحتك بس مش علطول تمام وكمان موعدكيش يارهف انو الوضع ده يستمر تمام انا هسيبك في لاوضه الي جنبي مش اكتر من كده تمام 
رهف :نزلني يلاا ياض
رعد بضحك :ياض رعد لانصاري بقا ياض طب وحيات شفيفك القمر دي مش هسيب شفيفك القمر الي غير تتكل اكل عسل دي طعم الفروره 🍓مش كده اشوف بنفسي ربنا يقدرنا علي المستعان 
ثم قرب عليه وظل يقبل شفيفها بقوه حته ادمعات عيونها الزرقاء بتعب بعد وقات طويل
رعد :افتحي عيونك ياقلبي 
صاعقه إصابته جعلته ترجف بين يديها بقوه حته نظرت إلى حله بحزن وبعدت عنه وهي تقوم بسحب الغطاء عليه وتحقمه جيد من عليه وادرت ظهره وظلت تبكي وتتزكر الذي حصل معه بتعت واحمررر وجنتها  بكسوف ,,,,,,,,,,,,,,,,,

كانت لاتحس ب الوقت حته حمله واتجه نحو السرير وضعه عليه برقه وقام برمي ثقله عليه وهي لاتدري كانت في بحر عسله 🍯مع معشوقها هو فعلان اصبح معشوقه بس لاتدري بهذه الشي كانت ترفض ب كل المعنه ترفض ,,,,,,,, 
رعد بخوف عليه :رهف انتي مراتي يارهف 
رهف بضيق وغضب وثم نظرت إليه وهي كانت عيونها الزرقاء مثل الجمر الناري 
رهف :انت بني آدم حقيررر انت ازي تعمل كده هااا انا مش مراتك قدم الناس برفو عليك يابن لانصاري زاي مقولت نفزت بس انا بنت الرواي عرف ياعني وانا هتفنن في تعذيبك ودا وعد مني انت فهم 
وثم قامت من مكنه وهي تحتضن نفسه بيديها الصغيره وقامت بتغير ملابسه في الحمام وبعد مده طويله طلعت وعلامات الوجع يشتد عليه وطرقة له الغرفه وهو ينظر له باغراء كبير بس رحلات ورحل معه الجمل والرقه كانت فتنه بملابسه كانت تلبس بجامه ستان روعه كانت بلون البرطقالي  🧡 كان ليق عليه كانت مثل الجنية الصغيره وتركته نارن حبها وعشقها هو فعلا محسش معه بل وقت

رعد :اه يارهف الرواي انتي جننتي رعد لانصاري معكي وانا هرجع حقق من الزمن ود وعد من رعد لانصاري 
,,,,,,,,,,,,
في فيلا كانت أول مره تره العين 
فيلا جاسر المحمودي 
كان قعد علي في المكتب بتعه وكان كل نظره مسلط علي لاب توب وقال 
جاسر :دانتي طلعتي بنت قمر 
كان مسلط انظره علي صورته هو صار مهوس بعشقه وظل يكلم صورته بحب ويدعي ربنا انه تكون علي اسمه ونصيبه
,,,,,,,,,,,,
عند اسيل في منزله
اسيل :انا مش عرفه الناس مله متكبره ليه كده دا إنسان دبش وزاي يبوسك وانتي تسكتي يااسيل ده وحد عيز تربيه بس الصرحه قمر عيز يتكل أكل 
عيب علكي يااسيل بس عبط أقال يتكل دا مقرف 
ثم احمر وجنتها بقوه وظلت تلعب في شعرها لاسود سود اليل وبشرته البيضاء بشده 
وظلت تبحث عن معلومات عنه علي الفيس وكانت صدمه هو من اغنية مصر ثم بعد قليل ظلت تبكي وقالت 
اسيل :انتي لزمن تطلعي البني ادم دا من حياتك بس عيونه قمر اووووووف 😔 خلاص بقا يا اسيل انسي علشان تعيشي واصلا انتي بتشتغلي في الشركه واحمدي ربك انو ملفك الشخصي أتقبل بكره اول يوم لكي شغل افرحي وبسسس 
ثم ألقت جسدها علي السرير ونامت بهدواء وهي قلبه ينبض بااسمه بس حلفت انو هيندم اووي علشان وقع في طريقه 
,,,,,,,,,,,,,,,,,,
ليان :انت مجنون انا عايزه انتقم وانتقم اشد انتقم  منهم واخلي رعد يموت علي مراته وحبيبته مش ختم جوزه اعااااااااا انا بحبه 
سهر هانم بغضب :خلاص رعد بيحب رهف مش بيحبك انتي عيشي حياتك علشان ابني لو حصل حاجه حاجه ولله مهسمحك ياليان انتي فهمه 
ليان :بس انا بحبه 
ثم تركته سهر وذهب علي غرفته والدموع علي وجنتها بحزن شديد علي قطعه من قلبه هو ابنه الوحيد الذي أصابه اعاقه بعد الولاده ولا تسمح أن تجيب له أخ 
دلفت الي غرفته سهر هانم وهي تبكي وتمسح علي صورت زوجها وحبيبها 
سهر :تعرف أن بحب رعد علشان نسخه منك ياحبيبي نفس كل حاجه بس لو كانت معيه دلوقتي كانت تبرك لي رعد علي جوزه ابنك بقا عريس ونجح في شغله الي هو شغلك هيوقفه علي رجيله زاي موعدك بس انت ادعيله ربنا يهديه ويصلح حال ابنك 
ثم قالت بتعب مش كافيه الي حصل معه في الماضي دا كان اكتر حاجه مرعبه حصلت مع رعد وانت كانت عيش وقولت سيبه يعتمد على نفسه انت الي خلته رجل تعرف انا من النهارده اخلي بالي من مرت ابنك علشان دي بقت بنتي بس لاول لزمن نعمل فرح علشان انت اكيد مش رضي ويارب يستر ياحبيبي تعرف انت وحشاني اووي ياجميل قلبي ليك بيميل 
ثم قالت بحزن انا خلاص اشوف احفدي واجي ليك ياحبيبي علشان مقدرش اعيش من غيرك ياعززز
(فعلان اسم ولد رعد عز اما اسم جده لانصاري )
وثم غطط في ثبات عميق من النوم وهي تدعي ابنه ومراته أن ينعمه في السعده 
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
في صباح يوم جديد علي مدينة القاهر 
في غرفه دولت هانم 
رهف :يلا ياماما دولت علشان لادويه 
دولت :حاضر ياحبيبتي 
رهف قبلت يديها وقالت 
رهف :طب اروح انا اجيب لاكل واعمل لي لمار لاكل علشان المدرسه 
ثم دلفت سهر وقالت 
سهر :انا عملتله سندوتشات وكمان بتلبس الحزمه وجيه تسلم عليكي وتبوسك ياحبيبتي 
دولت هانم :في اي الجديد ياسهر اي الحب ده 
سهر بحب وقربت من رهف واخدته في حضنها وظلت تبكي وتلعب في شعرها 
في اللحظه دلف رعد الغرفه وظل ينظر ليه ولدتها ومعشوقة الصغيرة
سهر :مش مرات ابني وبقت بنتي لم حملت اسم ابني وعين العقل رعد عرف يختر صح جمل وعقل واخلق ربنا يبارك فيكي ياحبيبتي 
رعد بحب :صبح الخير والسعاده ياماما 
ثم اخد سهر في حضنها وظل يقبل جبنها بحب وقالت سهر 
سهر :الف مبروك ياعيون قلب ماما 
دولت بحب :سهر انتي اتغيرتي اووي
ثم قربت سهر من دولت وقعدت جنبه ومسكه يديها وقبلته وقالت 
سهر :مش انتي ام جوزي وانا بحترمك من يوم مدخلت القصر دا 
دولت بحب :عين العقل احنا لزمن نفرح بل خبر دا 
ثم اته صوت رهف الذي كان يخطالت بوجع 
رهف :علي ازنكوووو 
لمار :ماما استني راحه فين 
رهف :انا جيه تاني ياقلب امك 
وغدرت وكانت تلحقه لانظر حته اختفت تماما عن العيون
سهر ودولت في صوت وحد :رواح شوفه ياقلبي وخلي بالك  منه
ثم ركض رعد في الممر المؤدي إلى الجناح الخاص فيه هو رهف 
أنصدم عندمه راااااااااااا !!!!!!

رآه وقعه علي لارض والنزيف يخرج من فمه وهي تحول أن تقوم بقل قوته رعد قرب عليه وظل يمسح علي وجنتهنا وقال 
رعد :قومي يلا ياحبيبتي رررررررررررهف اوعي تغمضي عيون 
وبد يندي علي الخدم 
ثم سمع صوته دولت وسهر ولمار الذي ظلت تبكي علي منظر رهف الذي مغرقه من النزيف حته اسفل بطنه بوجع وكانت حته يديها علي بطنه وصرخ وتبكي
ثم حمله رعد بتعب وخوف وظل يحضن فيه وقال بصوت مبحوح
رعد :خلكو هنا انا هروح برهف المستشفي

دولت :ــ.......
قطع كلمه رعد بقسوه ,,,,,
رعد :انا كلمي ميتكسرش تمام
ثم حمل رهف وقعد في مكن السوق وقعده جنبه ومسكه يديها وقال 
رعد :اوعي تغمضي عيونك يارهف انا متيم بيه
بعد مرور الكثير من الوقت كان وقف امام غرفه العمليات وهو يحس بل الوجع يشتد دخل قلبه
دولت :خلاص يارعد إن شاء الله تقوم بسلامه يارب 
دولت جات من وراء رعد هي وسهر بعد أن ودو لمار الي المدرسه
سهر :يارب تقوم بسلامه اهدي بس انت ياحبيبي
ثم بعد وقت طويل في العمليه خرجت الدكتورة الخاصه بعالة رعد لانصاري وقالت 
الدكتورة : مدام لانصاري عنده نزيف حولين القلب شكله مش منتظمه في الداء ولزمن العمله بس مشكله علشان هي دلوقتي !!!!!!!
رعد :هي اي 
الدكتورة بكداب:عنده ثقب في القلب وبس 
رعد :واي المشكله مش هي لزمن تعمل العمليه خرحيه علشان القلب انا مش فهمك فين رهف ينفع اشوفه
الدكتورة :في العنايه المركزه اه بس انت لي وحدك تخش 
رعد :تمام 
وثم دلف رعد الي الغرفة العنايه 
وقرب عليه وظل يلعب في شعرها الذهبي الذي اكتشف انهو أصبح يعشقه بشده 
رعد بهمس في اذونه :رهف فتحي عيونك ياحبيبتي يبارك فيكي ياحبيبتي يارب 
ثم بدأت تفتح عيونها الزرقاء بتعب وهو ممسك يديها بحب 
رهف بتعب :انا فين
رعد قبل وجنتها :انتي في المستشفي ياملاكي ياصغيرتي
رهف :ابعد عني ونبي انا مش عايزه اشوفك 
رعد بحب :ياحبيبتي انا بحبك وللللللله 
رهف :تمام شكرا لك يااخي
رعد بوقاحة :لا انا مش اخوكي ولا انتي نسيتي انو انتي مراتي 
رهف : اعااااااااا 
وظلت تبكي بشده حته دلفت الدكتورة وطلعت رعد من الغرفه وخرجات بعد قليل ,,,,
الدكتورة :مش كفايه كده الحاله الي فيه متأخر جدا وكمان نفسيتها زفت انت عملات اي حته الكلام وجعها
دولت :خلاص يابنتي اوعدك انها هتبقي كويسه وتقوم بالسلامة
سهر :رعد مالك ياحبيبي 
رعد :انا عندي مشور مهم ماما خلي بالك من مرات ابنك 
سهر هانم :رواح ربنا يرجعك بالسلامه ياغالي
ثم دلف رعد الي غرفة الدكتورة وهو متعصب ولا يره شئ أمام عيونه كان مثل الثور الهيج  انصدمت الدكتورة من دخوله المفاجئ دون أن يدق الباب ,,,,,,,,,,,
الدكتورة :اطلع برااا ودق الباب وانا اسمح ليك بل دخول يارعد بيه
رعد بضحك :وديني وما اعبود لو ماقولتيش الي حصل مع رهف انا هكون مفجر راسك هنا 
وثم طلع سلاح ناري وحته علي راس الدكتورة بغضب شديد  ,,,,,
رعد :يللاا قولي مراتي رهف ماله يادكتورة
الدكتورة بخوف :هي حالته مش مستقرة علشان ثقب في القلب وياعني 
رعد بعصبية :طب اقولك استشهاد علي روحك يادكتورة 
وبد في فتح الزنات المسدس الناري وبد في العد التنازلي 
رعد :خلاص الموت علشان الكداب 1,2,3
وكان عيونه تطلع من جوفه ناار شديد
الدكتورة : حامل 
رعد بصدمه :انتي بتلعبي في عدد عمرك
الدكتورة :المدم لانصاري حامل ومره ثالث ايام علي حمله بس ولله ياباشا مش بكداب رواح اسقله وهي هتقول ليك
رعد :حامل رهف حامل ماانا قولت بلاش كداب 
الدكتورة فتحت الدورج وطلعت منه ورق وملف رهف الصحي الذي يواكد أن رهف حامل جدا
رعد :رهف تعرف انه حامل 
الدكتورة بخوف من الرد :اه انا قولت له بس هي الي مش عايزه تعرفك وبتقول مفاجاه وبس ياباشا 
رعد في سره مفاجاه دي هتكون مشكله علشان مقلتش ليه ربنا يستر ويقوم رهف بسلامه هي والبيبي 
رعد :علي ازنك لو رهف فقات اديه الورق دا تمام 
ثم راح من المستشفي وكانت جنبه اسيل بعد ان دقات علي التلفون ورد سهر وقالت ليه انه في المستشفي 



يتبع الفصل السابع عشر اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية هوس عاشق"اضغط على اسم الرواية.


reaction:

تعليقات