القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب الصدفة الفصل السادس عشر 16 بقلم شروق هاني

 رواية حب الصدفة الفصل السادس عشر 16 بقلم شروق هاني

رواية حب الصدفة الفصل السادس عشر 16 بقلم شروق هاني

حافظ على روحك،لا أحد يستحقها.🥀♥️
الدكتور :متخفش هي كويسه بس 
يوسف :بس اي 
الدكتور :بس دخالت في غيبوبه من سبب صدمه وجسمه ضعيف
ون انشاء الله هتبقا كويسه
يوسف :ينفع اشوفه دلوقتي شويه صغيرن
الدكتور :لاء ينفع بكره بس يااستاذ يوسف
يوسف :تمام
سليم :طب انا عندي شغل وخت اقولك تمام الف سلامه عليك تعيش وتخد غره
يوسف :الله يسلمك ربنا معاك 
احمد :مفيش غره تاني 
الدكتور :علي ازنك يابطل
يوسف :ازنك معاك
احمد :طب انا عايز اقول حاجه ياصحبي،
يوسف :هبقا حديث اليوم
احمد :انت بتحب شروق 
يوسف :بحبها لابل اعشقها حد الموت وانشاء الله تبقا زوجتي بس لم تخلص السنه دي والامتحان تمام 
احمد :بس خد رايه تاني يايوسف انت فكره اول ما قبلت شروق كان خنق
يوسف :انا عرف انك بتخف علي اختك بس اختك في عني وقطعه من قلبي ووريد شريني
احمد :طب نخد راي بابا 
كان يقف حسين من وقت طويل وسمع كل حرف نطق بيه يوسف 
ثم دلف الي الغرفه,,,,,
حسين :انا موفق
يوسف :عمي اتفضل اقعد
حسين :انا سمعت حبك لي بنتي وانا موفق انا مش هلقي وحد زيك ادب واحترام وانت معرفه من زمان ولدك صديقي
يوسف :ربنا يخليك ياعمي يارب 
حسين : عقبال وحد كده 
احمد :أن إنشاء الله عن قريب اووي
يوسف : يارب
محمد :الحبيب كله موجوده في اي
يوسف : طلبت ايد لأنسه شروق من عمي حسين وأحمد
محمد :عين العقل انا موفق اهم حاجه تكون فرحان ياعني هشوف احفدي حمدالله يارب 
حسين :علي بركه الله العروسه تصحه لاول
محمد :ربنا يقومه بسلامه ياصحبي الجميع : اميييييين
دلف الدكتور الي دخل غرفه يوسف ,,,
الدكتور :ينفع هدوا علشان لاستاذ يوسف تتحسن
ثم خرج الجميع ماعد احمد,,,,
يوسف :احمد عينك على شروق تمام
احمد :تمام ام اروح اشوف بنت الحلال 
يوسف :مين 
احمد :انت مالك ياض 
يوسف :طب انا عرف مين
احمد :مين يايوسف
يوسف :مش هقول ويلا ولا اقولك اجيب شاخره واتنين ليمون
احمد :لا شكرا انا خرج

"خرج مستشفى المصري"
محمد :طب يلا ياحسين علشان بكره في شغل خرج القاهر ولزمن نحضر للختمع
حسين :بس شروق خايف عليه اسبه كده
محمد :معلش انا كمان سيب يوسف احمد : هيخلي باله منهم
حسين :طب يلا ياجماعه
ثم خرج الجميع من المستشفى ذهبوا الي منزلهم ,,,,,,
الكل دلف الي المنزل ماعد احمد وشهد لي انو شهد غطات في سبت عميك في غرفه شروق  ,,,,
بعد مرور زمان من الوقت الطويل الساعه 4الفجر 
كانت تتالم من الوجع يشتد عليها وظلت تصرخ بكل قوه الاجهزه فضلت تضرب صوت لانزر
دلف الدكتور الي غرفه شروق وظل يتحدث معها ولا يوجد نفع هي مزلت تبكي بشده,,,,,,,
الدكتور :انسه شروق انتي سمعني دول كام 
وثم بدأ في فحصها بدون اي جدوه في هذه الفحوص,,,,,,
ثم خرج الدكتور من الغرفه وقبل في وجهه احمد الذي من كتر التوتر مش قدر قدميها أن تحمله,,,,,,,
احمد :دكتور طمني 



يتبع الفصل السابع عشر اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية"رواية حب الصدفة "اضغط على اسم الرواية



reaction:

تعليقات