القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حورية أخذت بيدى إلى الله الفصل الثامن 8 بقلم المنتقبة الصغيرة

   رواية  حورية أخذت بيدى إلى الله الفصل الثامن  بقلم المنتقبة الصغيرة 


 رواية  حورية أخذت بيدى إلى الله الفصل الثامن 

نغم كانت ف أوضتها نايمة من كتر الإرهاق والتعب والتفكير والحيرة اللى كانت فيها ومرة واحدة صحيت على صوت حد بينادى عليها بس بلهجة مش مصرية....
-هى:- كيفك نغم؟! لك كتير اشتقتلك!!
-نغم مكانها متنحة وعلى الأغلب فقدت النطق وبتبص يمين وشمال عايزة تقنع نفسها انها صاحية ومش بتحلم وتفوق من ذهولها والبنت دى بتقرب منها ونغم بتبعد....
-نغم بتوتر أخيرا اتكلمت وقالت:- ازاى يعنى ها!! هو انتى كدا
إزاى يلهوى عليا،،،،،وهنا بيدخل سليم وياريته ما دخل
-سليم شافهم الاتنين مع بعض وكأن نغم بتبص ف المراية وبتشوف نفسها بس ف استايل مختلف
-سليم:- يلهوى عليا أح*** هو انتى بقيتى اتنين هو أنا قادر على واحده ياربي دى مجننانى ويبصلهم وبيتأمل وماسك نفسه بالعافيه
-هى:- لك ليش انتو هيك مستغربين هي أنا حياة أختا لنغم
-سليم:- ياشيخة قولى كلام غير دا أما ألحق أهرب قبل ما يطلع منى أنا كمان سليم😂😂😂 وسابهم وخرج
-نغم ف سرها:- سابنى ومشي الندل،، وقربت من حياة وقالت
هو انتى بجد يعنى ولا أنا بحلم
-حياة:- لا انتى ماعمتحلمى نغم هي أنا اختك التؤام شو ما عرفتينى يعنى
-نغم:- أختى ازاى يعنى انا معنديش أخت وتؤام كمان ياعينى
عليا وأنا آخر من يعلم كدا🙄🙄🙄
-حياة:- اى انا بعرف انو ما حدا خبرك انو الك اخت لانو أنا عايشه مع لماما هنيك بدمشق وانتى هون بمصر بس هى أنا اجيت لحتى شوفك ومعى ماما كمان بدا تشوفك لأنها كتير اشتقات لإلك
-نغم:- وأمك كمان هنا شكلها ليلة منيلة على دماغك يانغم
-حياة:- بس هى مالا أمى لحالى هى أمك لإلك كمان نغم
-نغم:- لا والنبي أمى كمان قولى كلام غير دا وأنا معرفش
-حياة:- لك ليش هيك ما بدك تصدقنى نحنا ايجينا هون لحتى نشوفك وبدى عانقك لانو كتير مشتاقتلك بس انتى
ما عمتصدقينى لهيك تعى معى لعند الماما وهى بتحاكيكى
-بتنزل نغم هى وحياة تحت،،،،، وبيكون الكل متجمع ونغم بتشوف ست جميله اوى وملامحها هى نفس ملامح نغم
وحياة ،،،،،بتقرب الست دىمن نغم وبتاخدها ف حضنها ونغم بتطمن ومش بتبعد...
-هى:- نغم حبيبتي وحشتينى أوى
-سليم معرفش يمسك نفسه وبيقول:- ألاه دى بتتكلم زينا يا جدعان أهى أمال البتاعه دى بتتكلم كدا ليه
-حياة:- لك هادا شوو عم يقول ماما
-ولا حاجه يا حبيبتي استنى انتى
-الست دى بتبدأ تتكلم وتقول:- أنا عارفه أنه يمكن محدش يستوعب كلامى بس الحقيقة هى أن نغم بنتى أنا مش بنت نادية الله يرحمها نغم بنتى وأخت حياة التؤام بس الماضى هو اللى فرق بينهم وخلى أختين كل واحدة فيهم بتكمل التانية مش يشوفوا بعض عمرهم كله والسبب ف كل دا أبوهم وكبريائه وعناده اللى منعه انه يسافر معايا......
-الكل متنح ماعدا عبدالله واللى على الأغلب كان عارف الحقيقة وعشان كدا مش مستغرب اللى بيتقال
-نغم بصدمة:- انتى بتقولى ايه ازاى انتى أمى أنا أمى ماتت وأبويا وأخويا كمان كلهم ماتوا
-سيرين:- لا يا نغم يبنتى أنا أمك نادية كانت مرات أبوكى مش أكتر وصحيح هى اللى ربتك بس انا اللى جبتك الدنيا
-نغم:- ازاى يعنى ولما انتى أمى سبتينى ليه وازاى كل دا
معرفش أن ليا أخت ايه السبب اللى يخليكى تتخلى عنى
-سيرين:- أنا عمرى ما اتخليت عنك أنا لآخر لحظة مكنتش
هسافر من غيرك انتى وحياة بس خالد هو أخدك منى من
غير ما أعرف وبعد ومعرفتش عنه حاجة وبعدها سافرت....
-نغم:- مستحيل انتى بتكذبي عليا كل دا كذب كذب وبتبدأ تبكى بوجع
-سيرين بتقرب منها وبتبص ف رقبتها بتلاقى سلسلة فتحتها ونغم بتتفاجئ لأن عمرها ما فتحتها ولا حتى فكرت تفتحها
-بتبص للصور وبتنح لما تلاقى صورتها هى وحياة وهما صغيرين وصورة لسرين وخالد أبوها
-وهنا بيتكلم عبدالله وأخيرا ويقول لنغم سيرين بتقول الحقيقة يبنتى صدقيها
-نغم بتبكى عمى انت بتقول ايه أصدقها ازاى وحقيقة ايه دى وتقولها اتخليتى عنى ليه هونت عليكى رجعتى ليه دلوقتي عايزة منى ايه وبتنهار
-سيرين بتقرب منها تقول:-كان غصب عني يا نغم افهمى اللى حصل الاول
-نغم بتبعد عنها وتقولها لأ مش هفهم انتى مستحيل تكونى أم انتى أنانية أنانية وبتسبهم وتطلع أوضة ناديه وتقفل على نفسها ويبدأ تنهيدها
-الكل حاول معاها بس مفيش مسمعتش من حد.....
ف القاهره-------------------------------------------------------------
&ف الشركة&
-هايدى ف مكتبها محتارة ومش عارفه عماد كان قصده ايه بالرسالة اللى بعتهالها ويتكلم نفسها،،،،طيب مهو لو كان عرف حقيقة الحمل مكنش سكت كان زمانه قال لسليم ولو يعرف حاجة عنى مكنش سكت كل دا هو اكيد بيهددك يا هايدى مش أكتر وبعدين انتى خايفه ليه ما انتى معاكى الصور...
-بيفتح باب المكتب وبيدخل عماد
-عماد:- ازيك يا بمشمهندسة يارب تكونى بخير
-هايدى بغضب:- عايز ايه يا عماد وايه اللى جابك هنا
-عماد:- اسمى البشمهندش عماد وياريت تلزمى حدودك هكون جاى ليه يعني أكيد مش هتغزل ف جمالك احنا ف شغل يا آنسة ورمى ملف على المكتب وقالها ف خلال 24 ساعة بس يكون على مكتبى دراسة جدوى كاملة عن الصفقة دى ومش عايز أى تأخير وسابها وخرج وهى على أخرها
-عماد كان متعمد كل حاجه بيعملها مع هايدى وعايز يتعب لها أعصابها عشان تغلط ويستغل هو الغلط دا...
-نور بتخبط على مكتب عماد وبيسمح لها تدخل
-نور:- عايزاك تساعدنى ف كام حاجة كدا مش فاهماهم
-عماد:- اممم هتدفعى كام طيب
-نور :- تصدق انك بارد مش عايزه منك حاجه سلام
-عماد:- استنى بس يا عم انت ما صدقت بنضحك معاك
-نور ف سرها:- منا قولت بارد صبرني يارب وخلصنى منه
-عماد:- بتقولى حاجة
-نور:- بكح يا عم فيه حاجه
-عماد:- كحى على قدك يا بت انتى
-نور بغضب طفولى بت أنا بت
-عماد:- خلاص خلاص من غير زعل انتى ست البنات ها
-نور:- طيب هتفهمنى ولا أمشي
-عماد:- لا تمشي ايه تعالى
-بدأ عماد يشرح لنور كام حاجة وكام برنامج يعلمها إزاى تتعامل معاهم
-عماد:- ها فهمتى ولا ايه
-نور:- بصراحة لأ انت بتقول بسرعة أوى ومش بفهم حاجة
-عماد:- طيب تعالى هنا،،، بتروح نور وبتقف جنبه ويشرحلها
تانى بس المرة دى بتفهم وتستوعب كل حاجه قالها
-نور:-طيب كدا تمام متشكرة بعد اذنك
-عماد:- استنى استنى رايحة فين
-نور:- عايز ايه
-عماد ف سره:- يلهوى مدب أنا عارف بحب فيها ايه
-نور:- أنجز عايز ايه
-عماد:- ايه رأيك نتغدى برا النهاردة
-نور:- اممم طيب هفكر
-عماد:-اممم طيب يلا امشي رجعت ف كلامى
-نور:- والله أبدا يلا بينا أنا فكرت أهو
-عماد:- ياعم انت لحقت أنا بقول تراجع نفسك
-نور:-طيب يلا بدل ما أراجعها فعلا
-عماد:- لا وعلى ايه يلا بينا
-وفعلا بيطلعوا الاتنين من الشركة وبياخدها عماد مكان هادى بس بيتفاجأوا بهايدى بتشد كرسي وتقعد وتقول مساء الخير
"البت دى مش ناوية تهمد"
-عماد بغضب كبير:- انتى ايه اللى جابك هنا......
ف البلد-----------------------------------------------------------------
-محاولات الكل مع نغم بتفشل بداية من مامتها وحياه وعمها ومرات عمها....
-بالليل الكل بينام وسليم بيروح عند نغم بيدخل
ومش بتحس بيه بتكون واقفه ف الشباك وباصه
بحزن كبير للسما ولابسة بجامة نبيتى وفاردة شعرها
بيقرب منها زين ومن غير ما تاخد بالها بيحضنها من ضهرها
-نغم بفزع يتلفت وتلاقى سليم وبتلقائية بتحضنه وهو بيقرب منها جامد وبيمسك أيدها ويلمس شفايفها ......
ونغم بتحاول تبعد بس سليم مش بيدها فرصة وبيضمها
جامد وبيهمس ولأول مرة بيقولها:- أنا بحبك يا نغم ....
-يا ترى سليم صادق ف مشاعره وهيقدر يقرب من نغم وياترى هى هتستجيب ليه ولا لأ؟! وسيرين مخبيه ايه
لسه وهتقدر تقنع نغم أنها مش اتخلت عنها وكان غصب
عنها ولا لأ؟! يا ترى خطة هايدى الجديده ايه؟!!!

يتبع الفصل التاسع  اضغط هنا 
reaction:

تعليقات