القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أحببت غبية الفصل الرابع 4 بقلم تقي طه

 رواية أحببت غبية الفصل الرابع 4 بقلم تقي طه 


  رواية أحببت غبية الفصل الرابع

سارة : اي اللي بتهببه دا ياخالد بتشرب مخدرات 
خالد بانفعال : مالكيش فيه مش امي انتي عشان تحاسبيني
سارة : لا امك ياخالد انا امك الام اللي بتربي مش اللي بتخلف 
خالد : بقولك اي فكك مني 
سارة بغضب وصفعته بالقلم علي وجهه
- انا فعلا ماربتش ومصدومة فيك وليا تصرف تاني معاك  كل اللي فات كان لعب عيال وكنت ملاحظي تغيرك من ناحيتي وزهقك بسرعة بس قولت دي فترة مراهقة وبيدلع عليكي شوية عادي بقي 
لكن لا والف لا صوتك  بدأ يعلي عليا والكلام القذر دا فكك مني ومعرفش اي وانا اللي كنت فكراك هتحس بيا  لكن انت معندكش دم ولا بتحس  ولاندمان  حتي 
من هنا ورايح مفيش خروج من الاوضه دي ومن بكرة هتروح مصحة نفسية ومش هتقابل حد انا اتساهلت معاك كتيير اوي وقاسيت كتير ومبقتش قادرة 

يارب الاقيها منين ولا منين لبنه اللي بين الحيا والموت انت اكيد ملاحظتش غيابها مانت مش فاضيلنا 
وانت اللي بتشرب مخدرات استغفر الله العظيم يارب انا تعبت 
وانهارت من البكاء واقترب خالد بحذر وندم لاول مرة لكن سارة ازاحت يده من عليها وقالت 
- من هنا ورايح مفيش كلام مابينا عشان ميشرفنيش يكون اخويا تاجر مخدرات 
واخذت المخدرات الملقاه وهاتفها واغلقت الباب من الخارج 
وكانت تمشي برويه وبطء شديد حتي احست انها ستسقط فرجلها لم يعدا يستطيعان علي حملها من حزنها 
فاتكئت علي كرسي السفرة وجلست عليه 
وبدأت ببكاء شديد وكل هذا يحدث وكرم مازال علي الهاتف سمع كل شيء وظل مذهولا من صلابة وحزم زوجتخ الرقيقة التي قست عليها الايام وسمع محاولات خالد 
للاستغاثة بأخته من اهات الوجع ومحاولات لاصلاح العلاقة الذي دمرها الان 
ولكن ظلت سارة صامدة لا تأبه لمحاولاته 

كرم : سارة سارة 
سارة : اه انت لسة علي الخط اسفة ياكرم نسيتك خالص 
كرم : لا لا ولا يهمك هنعمل اي بقي 
سارة : مش عارفة انا تعبت ياكرم اوي مش قادرة تعبت 
كرم : هششش طب اهدي كدا واستغفري ربك وصلي علي النبي كدا
سارة : اللهم صل وسلم سيدنا محمد وعلي اله وصحبه اجميعن 
كرم : كرم ادخلي دلوقتي صلي القيام واول ما تخلصي  رني عليا نتكلم بقي ونتفاهم كدا 
سارة : حاضر حاضر 
كرم بمزاح : يخراشي علي الادب ياولاد 
سارة بغيظ : كرررررررم لم نفسك بجد هزعلك 
كرم بمزاح : اهدي يابرعي مالك امشي يلا من هنا
سارة : همشي بمزاجي 
واغلقت الخط في وجهه كي لا يعيد المزاح 
واتجهت لتتوضيء وتغتسل وصلت القيام وظلت تقول يارب يارب انت الرحيم ارحمني 
واغفرلي يارب مليش غيرك يارب يارب لبنه تبقي بخير
يارب وخالد يارب عافيه يارب واشفيه واهديه وباركيلي في جوزي يارب
وانهت صلاتها بعد دعاء متواصل وبكاء شديد 
تذكرت كرم واتصلت به 
كرم : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته علي مراتي القمر 
سارة: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته علي جوزي الجميل 
كرم : لا كده هسيب كل حاجة هنا واجيلك 
سارة بخوف : لا باللع عليك خليك عندها ياكرم 
كرم : اهدي ياسارة مشهمشي انا بحاول اهزر معاكي بس 
سارة : معلش ياكرم ماتهزرش معايا كدة تاني دلوقتي 

كرم : حاضر ياحببتي اهدي بس هنعمل ايه بقي دلوقتي في خالد 
سارة : مش عارفة ياكرم بفكر اوديه المصحه بكرة الصبح 
كرم : اه طبعا لازم بس هو انتي مقعدتيش معاه وعرفتي منه ليه عمل كدة 
سارة بندم : والله ياكرم انا ماكنتش اعرف اعمل ايه وقتها من اللي شوفته واللي سمعته انا كنت تعبانة وقلقانة علي لبنه ولقيته هو كمان زادها عليا اوي 
كرم : طب بصي دلوقتي نامي واول ما تصحي كلميني نشوف هنتصرف ازاي تمام تصبحي علي جنة يازوجتي المصونة 
ماتتعبيش نفسك ياقمر 
سارة : حاضر وانت من اهله يارب 

وانهت كلامها معه واغلقت الهاتف واستلقت  فقط كي ترتاح فهي لن تستطيع النوم قلقه علي اخواتها 
سمعت اذان الفجر بعد قليل فقامت لتتوضيء وتصلي وانهت صلاتها واذكارها والورد اليومي  واعدت لنفسها كوب من القهوة وجلست بالبلكونة تري الشروق بابتسامة امل 
ان من جعل الشمس تشرق كل صباح 
سيجعل كل شيء جيد كما  السابق 
رب الخير لا ياتي الا بالخير

ولبست ملابسها المكونه من فستان ابيض طويل وعليه بعض الورد الخفيف ولبست عليه خمار اوف وايت  وايت من جعلها ملكة حقا بلابيض وظهر هالات سوداء تحت عيناها من اثر  عدم النوم 
ذهبت لاعداد طعام لاخيها خالد وفتحت الباب بخفة وجدتة نائم بشكل غير مريح من اثر اهات المرض وتركت الفطور علي المكتبة وخرجت من البيت بل من الحي باكمله وذهبت للمشفي 

ووجدت حبيبها كرم شبة نائم علي كرسي امام غرفة لبنه 
القت نظرة سريعة علي لبنه ووجدتها نائمة ومن ثم اتجهت لكرم وحاولت ايقظه 
سارة : كرم كرم قوم 
كرم : ايه ياسارة جاية بدري ليه كدا 
سارة : عادي قلقت شوية وما نمتش اصلي هيا عاملة ايه دلوقتي 
كرم 
 - الحمد لله بخير 
سارة 
- طب الحمد لله طمنتني مش هتروح تغير هدومك وتروح الشغل 
كرم : لا ماليش نفس 
سارة : واد انت اتعدل هو ايه اللي ملكش نفس اصتبح وقول ياصبح
كرم : ياصبح 
سارة : نننظريف خالص ياخفة قوم يلا امشي من هنا 
كرم بضحك: برررعي اهدي طب خلاص ماشي اهو بس هتصل عليكي اطمن وردي هه اياكي تكنسلي لئلا هسيبلهم الشغل وانطلقك هنا
سارة : امشي يااد 
كرم : احلي حاجة بحبها في علاقتنا الاحترام السائد مابينا 
سارة :احترام وسائد في جملة واحدة امشي ياولاه
كرم : قلب الولا 
سارة : طب يازفته 
كرم : اعوز بالله بتفسدي اي شيء عاطفي 
سارة : خلي بالك منه 
كرم : هو مين 
سارة : عاطف 
كرم : انا هممشي انا احسن اشتمك بجد هتجبيلي جلطة 
سارة : الف سلامة مع السلامة 
وتركها كرم وظلت تنظر لاختها من وراء زجاج الغرفة الي ان وجدت حركة غريبة فققلت كثيرا عندما وجدت اختها تخرج دماء وجهاز القلب يدل علي نبضات غير منتظم وغير مستقرة 
سارة بهرولة للطبيبي 
- الحقققنني يادكتور اختي لبنه الحقها 
الطبيب 
- اهدي اهدي يلا ياسعاد هاتي الممرضات وتعالي ورايا 
ونادي الدكتور فريد بسرعة 

يتبع الفصل الخامس : اضغط هنا  


الفهرس يحتوي علي جميع فصول"رواية أحببت غبية" اضغط  علي اسم الرواية 



reaction:

تعليقات