القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية طفلتي الخائفة الفصل الثاني عشر بقلم شهد عبد السلام

 رواية طفلتي الخائفة الفصل الثاني عشر بقلم شهد عبد السلام

رواية طفلتي الخائفة الفصل الثاني عشر بقلم شهد عبد السلام

البارت 12
طفلتي الخائفه 
حور:ليله سوده ايه ده ايه الهدوم دي وربنا يا اسد انت قليل الادب اووي هقعد ازاي انا كده 
بعد شويه احتارت ودخلت تاخد شاور وطلعت وهي بي البرنس وعملت شعرهاا 
عند اسد
اسد:تمام الشغل ده كلو يتم في اقرب وقت مش عايزين خساير اتفضل 
بعد شويه 
مايا بتدخل جري علي اسد
مايا:واحشتني
اسد وبيبعدهاا بهدوء:وانتي اكتر 
مايا بمياعه:كل ده يا اسد
اسد وبيبص للملفات:كنت مشغول 
مايا بقرف:اكيد مع البتاعه مراتك دي
اسد قام عليهاا بجحيم من كتر العصبيه 
ومسكها من رقبتها ومثبتهاا في الحيطه 
اسد بصوت الافعي:سيرتها ولو جت علي لسانك او حتي جت في تفكير هموتك يا ماياا تماام
مايا بتحاول تفك ايدوو :ح...حاضر
اسد بعصبيه:غوري علي برااا
مايا جريت علي براا
واسد رجع الڤيلا 
اسد:فين حور هانم 
ريماس:فوق يا فندم 
اسد بسرعه طلع ودخل الاوضه 
وكانت حور نايمه علي كرسي قدام المرايه 
اسد:ايه الي انتي لابساه ده وافتكر هو عمل ايه في هدومها فضل يضحك عليها وشلها نايمها علي السرير وخد شاور ونزل 
وبعد شويه حور صحيت وعرفت ان اسد رجع من الشركه بسبب ان هي نايمه علي السرير وغيرت بطقم خروج ونزلت 
حور بهدوء:هو فين اسد
فريال:في المكتب 
حور:فين المكتب معلش
فريال شاورت ل حور علي المكتب 
حور دخلت مره واحده 
حور:ان.....
اسد عملها حركه عشان تسكت
اسد في الفون وبيحاول يستفزهاا عشان يغير الموضوع الي هي عايزه في:ايه يا بنتي في ايه 
مها :يعني انت واحشني ونازله مصر اقعد معاك تسافر
اسد:وانتي واحشاني اكتر بس شغل 
حور بعصبيه:مينن دي 
اسد:طب يا حبيبتي هكلمك بعدين 
وقفل
اسد:في ايه 
حور :بتكلم مين هاا مين دي 
اسد:انتي مالك 
حور:انت شايف كده 
اسد:اه يا حور ومش عايز اسمعلك صوت
حور بزعل: انا اسفه عن ازنك وطالعه 
اسد:استني 
حور:نعم 
اسد:قربي
قربت منه
حور:نعم 
اسد:في ايه بقاا مالك غيرانه مثلا
حور ساكته وعنيها في الارض 
اسد بعصبيه من سكوتها:حووور
حور بهدوء :نعم 
اسد:علي فوق 
حور طالعه من المكتب ومتوتر وبتلعب في ضوافيرهاا
اسد:استني 
حور وقفت منغير اي كلام
اسد قرب عليهاا:ايه ده 
حور مش فاهمه هو بيشاور علي ايه
اسد:ايه الارف ده 
حور بتوتر:ده مانكير 
اسد بيمسح وشه بعصبيه:مانكير طب ايه رايك نكسر الصوابع القمر دي عشان ماتحطيش مانكير تاني 
حور بخوف من كلامه:انا طول عمري بحط مانكير 
اسد بعصبيه:عمرك الي فات حاجه والي جاي حاجه تانيه واول حاجه انتي بتصلي حرام تصلي بيه وتاني حاجه اللون ملفتتت اووي
حور: ضوافريي بايظه 
اسد :بصي اعملي كل الي انتي عايزه بس الوان رقيقه اووي سامعه و تمسحيه عشان الصلاه 
حور:يعني هو ماينفعش اصلي بيه خالص
اسد:لا 
حور:طب كنت بتكلم مين 
اسد عايزه يضحك بس كاتم ضحكته:مها 
حور ب صوت عالي بعض الشئ:وبتقولها يا حبيبتي و بنتي بنتك منين بقاا
اسد بعصبيه:حور دي اختي اتكلمي عدل 
حور بزعل:هو انا قولت حاجه 
اسد:كلتي 
حور سرحانه 
اسد:حورر وبيشاور قدام عنيهاا
حور:هاا بتقول حاجه
اسد:كلتي
حور:لا 
اسد:طب جهزي الاكل يلا 
حور طلعت والسفره بقيت جاهزه 
حور: قولي ل اسد ان الاكل جاهز
فريال:حاضر يا هانم 
حور:اسمي حور حور بس وربنا وطلعت 
حور طلعت حاولت تغير هدومها بهدوم بيبتي والحمد لله لقيت سلوبته نص و ضهرها مفتوح ولونهاا زاهري ومسحت المانكير ووشعرهاا علي ضهرها
ونزلت 
اول ما اسد شفهاا فضل سرحان في جمالهاا وان اللون ده تحفه فيهاا ولايق علي لون بشرتها 
وبعد شويه فاق اول ماحور بدات تقرب منو
اسد:كنتي بتعملي ايه 
حور:كنت بغير هدومي
اسد بمشاكسه:اعملي شعرك كحكه 
حور بستغراب:ليه 
اسد بصوت هادي:اعملي ذي ما قولتلك 
حور: معلش مش هينفع 
اسد شدها في ثانيه كانت حور قاعده علي رجله 
حور ساكته من كتر توترهاا
اسد وهو دافن راسه في عنقها:يخربيتك ريحتك الي بقيت ادمنهاا 
حور بتتنفس بصعوبه اوي 
واسد بدا يحرك شعرهاا ويعملهوالهاا وضهرها كلو باين 
اسد وراسه علي كتفهاا وبيتكلم جنب ودنهاا:مكسوفه عشان هشوف ضهرك عايزك تفهمي انك بتاعتي بتاعتي انا يا حور وقبلها من عنقها قبله رقيقه 
حور بتاخد نفسها بصعوبه وبتوتر:س....س.س.بني
اسد جنب ودنها بصوت واطي :قوليها منغير توتر وانا هسيبك تقومي
حور مش قادره تتكلم تاني 
حور:...
اسد:طب تعالي ناكل وهسيبك وبيكمل بضحك وانتي مصدومه كده
اكلهاا وحور بتاكل منغير ولا كلمه من اسد
حور بتوتر:...ل..ا
اسد:لا ايه 
حور:.كل..ت
اسد:متاكده
واللحظه دي لمس ضهرها
حور خدت نفس عميق :..ا.ه
اسد:طب يلا وشلها 
حور:س..ب.سبني..ب.بقاا
اسد:في ايه هنطلع ننام 
حور:انا لسه صاحيه 
اسد طلع بيها من سكات
ودخلها وقاعدهاا 
حور:مش عايزه انام يا اسد
اسد بحنيه :انا عايز انام يا حبيبت قلب اسد
حور:يعني انا اعمل ايه دالوقتي 
اسد:تنامي معايه 
حور:هو انت هتنزل بكره 
اسد:معلش الفتره دي هبقاا مشغول اووي وهنزل كل يوم
حور بزعل:وتسبني لوحدي
اسد: طب اعمل ايه يا حبيبت قلبي 
حور: طب مين هيتابع التمرين بتاعي 
اسد :انا بكره هعلمك وبعد كده انتي الي هتابعي وانا هحاول ابقاا معاكي 
حور:ماشي بس وحياتي ماتنسنيش 
اسد باسها من ايديهاا: انتي جواياا 
حور:طب هتنام 
اسد بتعب :ياريت 
ومسكهاا من ايديهاا بكل هدوء ونايمها ونام 
تاني يوم الصبح 
اسد:هي لسه نايمه 
فريال:اه يا اسد بيه نايمه 
اسد:تمام حاضري الفطار و فاكريهاا ب العلاج 
فريال:حاضر يا اسد بيه 
اسد:ماشي خلي بالكم عشان لو صحيت في اي وقت وقوليلها تصلي 
فريال:حاضر يا اسد بيه 
اسد:تمام سلام و قفل معاها
اسد بعصبيه :فين الملفاات 
اسيل بخوف:وربنا يا مستر اسد 
اسد بعصبيه:وربناا ايه يا اسيل انا مش عايز كذب وانتي عارفه ممكن اعمل فيكي ايه 
اسيل بخوف و بتعيط :يا مستر اسد صدقني كانت في المكتب
اسد:راحت فين يعني 
اسيل:معرفش وربنا 
اسد بهدوء:اتفضلي براا 
اسيل سمعت الكلمه هربتت من قدام اسد
اسد:كده انتي ابتديتي مع اسد الحديدي يا ...
 عند حور صحيت وغيرت هدومهاا ب شورت جينز وتيشرت كاب بينك 
فريال:الفطار جاهز وياريت تاخدي العلاج بيقولك اسد بيه 
حور ضحكت ان هو مش ناسيها رغم انه مشغول:ماشي يا داده 
ودخلت تفطر وخدت علاجهاا و صليت فرضها
وطلعت حديقة الڤيلا وقاعده قدام البوول وماسكه الفون 
اسد :حووور  
حور جريت عليه وحضنته:نزلت منغير ما تصحيني ليه 
اسد وهي في حضنه شالهاا و دخل بيهاا المكتب 
حور اتكسف منه اول مابدا ينزلهاا كانت طالعه براا 
اسد بعصبيه:استني 
حور:نعم
اسد:ايه منظرك ده 
حور افتكرت هي لابسه ايه وجايه ططلع 
اسد مسكهاا:تعالي 
حور بتوتر:وربنا علي اساس انك في الشغل 
اسد بهدوء:يعني انتي لابساه كده علي اساس ان في الشغل
حور بتوتر:اه هطلع اغير 
اسد و بيمسح وشه من كتر الغضب:وماعملتيش حاجه غلط غير كده 
حور:مش فاهمه 
اسد ومسكهاا من دراعهاا جامد:انتي طالعه ازاي بشكلك ده 
حور :ايدي يا اسد 
اسد ولسه ماسك ايديها:ازاي طالعه كده
حور بعياط:صدقني...
اسد:اه اكدبيي 
حور:لا مش هكدب 
اسد:هو انتي ايه قوليلي بس مش كلمتك مليون مره عشان لبسك ده هدومك دي و بيبص علي جسمهاا تلبسيهاا في البيت بس هططلعي من ام الباب هدومك تبقا مقفوله فاهمه
حور بعياط :فاهمه وربنا فاهمه 
اسد :تعالي اعلمك التمرينات عشان مش هبقا فاضي 
حور بتوتر:لا مش دالوقتي 
اسد :ليه
حور:انت ممكن تضربي عشان عصبتكك 
اسد ضحك غصب عنه:ياريتها تجي علي عصبيتي و ثبتها في الحيطه و محاوطهاا وبيكمل بعصبيه و عنف فكرة ان في حد يشوفك كده صعبه عالياا ماحدش ليه الحق يشوفك كده او يبصلك وانا الي يبصلك اموته 
حور:حاضر صدقني
اسد بيمسح وشه بغضب:المشكله انك كل مره بتقولي كده 
حور:صدقني المره دي بس بس يا اسد و لو عملت حاجه تاني اعمل فيا الي انت عايزه لو عايز تموتني موتني حتي بس سبني المره دي بس
اسد:المشكله ان مش قادر مش قادر اخوفك مني مش قادر ازعل بعمل معاكي الحركات دي بالعافيه 
حور:طب صدقني المره دي 
اسد قرب منهاا اوي:مصدقكك 
وقبلهاا من عنقهااا 
حور بتترعش بين ايدو ان دي اول مره يقبلهاا بطريقه دي 
اسد بهدوء:هششش اهدي
بعد شويه من الوقت بعد عنهاا خطوات بسيطه
اسد:اطلعي علي فوق 
حور جري اول ماسمعته بيقول كده 
حور لنفسهاا:خلاص يا حوور اهدي في ايه وانت مالك(علي قلبها) بتنبض بسرعه ليه اهدي مافيش حاجه هو تحت انتي طلعتي وسبتيه اهدي يارب ليه بيحصلي كدهه 
اسد من وراهاا: انا عارف ليه 
البارت انتهاا

لمتابعة البارت الثالث عشر اضغط هنا


reaction:

تعليقات