القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ياسمينتي الفصل السادس والسابع بقلم هنا

 رواية ياسمينتي الفصل السادس والسابع بقلم هنا

رواية ياسمينتي الفصل السادس والسابع بقلم هنا


#ياسمينتي 7,part6
--------
مريم: لا لا يا عم انا خايفة لمحمود يرجع تاني لا

مجهول: هو انت مش بتديه الحبوب ولا اي يا بنتي 

مريم: لا ما هي ياسمين كانت سافرت ف انا وقفتها له قولت مش ليها لازمة

مجهول: الله يخربيتك انت حمارة هتضيعي نفسك افرضي افتكر يا حلوة 

فلاش باك🎞️

لما نتيجة الثانوية ظهرت ومحمود جاب 98% وكان فرحان جدا وهو ماشي في الشارع عربية خبطته واتنقل للمستشفى وكان معاه والده محمد وصاحبته مريم

محمد:هااا يا دكتور طمني اخباره اي

الدكتور: هو كويس الحمد لله بس هنستنى لحد ما يفوق عشان نتاكد من حاجة

محمد نزل يشوف حسابات المستشفى وبعد شوية الدكتور طلع وقال: يا انسة لو تقربي للمريض ال جوا ممكن تدخلي تتكلمي معاه ثواني

مريم دخلت:عامل اي يا محمود حاسس بوجع

محمود: انت مين انت

مريم: هااا انا مين

الدكتور:اممم قولي يا محمود احنا في سنة كام

محمود: 2014

مريم: 2017 يابني

محمود: انت هبلة يا اخت انت احنا في 2014

مريم: يعني انت لسة مخلص اعدادي وهتدخل ثانوي بقى... وداا جسم واحد في اعدادي يا غبي

الدكتور: هو كده مش فاكر اي حاجة من اول ما دخل ثانوي انا هكتبله علاج لو انتظم عليه ممكن يفتكر وانت لو ليكي معاه ذكريات ممكن تفكريه بيها

مريم بشر: ماشي يا دكتور شكرا.. الدكتور خرج

محمود: انت يا بنتي انت مين اصلا... ااه صح مش انت البنت ال بتمشي مع ياسمين الدحيحة

مريم في سرها: الله يخربيتك اشمعنا دي ال فاكرها

مريم بحزن مصطنع: اي دا يا حبيبي انت مش فاكر انا مين ولا اي ولا تعرف انا بالنسبه ليك اي

محمود: لا والله ما اعرف عرفيني ياختي

مريم: تمام انا هطلع اجيب حاجة من براا واجي

طلعت براا خدت الفون بتاعه وفتحت الشات بتاعهم ال كان معظمه اصلا عن ياسمين مسحته ومسحت اي حاجة ليها علاقة بياسمين وسمت نفسها My All ودخلت تاني الاوضة

مريم: اهو الشات دا يشهد على حبنا يا استاذ وان احنا بنحب بعض بس بجد عجبني الاسم ال انت مسميه ليا وانا كمان مسجلاك كده اصلا

محمود: هاااا كنا بنحب بعض؟! 

مريم: ومازالنا يا حبيبي وان شاء الله هتفتكر كل حاجة

محمود: طيب انا في سنة كام دلوقت

مريم: انت لسة جايب نتيجة الثانوية النهاردة وحققت حلمك وانا كمان احنا الاتنين حققنا حلمنا وهندخل كلية هندسة

محمود: وياسمين معانا صح

مريم: لا اكييد هي في علم علوم يعني مريم هتدخل طب دا جايبة99.8% وكانت عمالة تعيط وتقول ظالمني 

انتهاء الفلاش🎞️

مريم: لا انا اكيد مش هسمح لمحمود يفتكر حاجة وانا هخليه ياخد الحبوب تاني
-------------------;-----؛------
عند ياسمين بتتكلم في التليفون

ياسمين:ازيك يا مهاب عامل اي

مهاب:الحمد لله انت عاملة اي وعملتي اي في الموضوع بتاعك دا

ياسمين:النهاردة صاحبك اول ما شافني حضني ومريم شافت......حكت له ال حصل

موهاب:لاا عاااش يسطاا كملي بقى وافرسيها

(موهاب 22 سنة دخل كلية طب بيطري كان معاهم هو كمان من الابتدائي وكان هو ومحمود صحاب جامد بس فرقتهم الشريرة مريم بقى واتقابل هو وياسمين بالصدفة في امريكا)

ياسمين: اكيييد دا انا هندمها على اي حاجة عملتها فينا كلنا بس استنى

موهاب: لازم دي واحدة مش تستاهل ان يكون ليها صحاب اصلا.... قفلوا مع بعض وياسمين راحت خبطت على شقة مريم ومحمود... مريم فتحت

مريم: انت جاية هنا ليه يا خراا انتِ

ياسمين مسكت ايديها جامد: بلااش الغلط طيب عشان ما تزعليش

مريم صوتت جامد: ااااه يا متخلفة انت بتعملي اي

محمود طلع على الصوت: اي في اي

ياسمين: اهوو الاستاذ شرف نقعد بقى كلنا كده ونتفق عشان محدش يزعل تمام

ياسمين بدأت تتكلم: انا كلمت عمي محمد لما عرفت ان في شقة في الدور ال فوق فاضية

مريم: ااه يعني واحنا مالنا ما تتكلمي معاه ولا ما تتكلميش 

ياسمين: تعرفي تتكتمي ولا اكتمك انا... المهم انا هعيش في الشقة ال فوق ومحمود هيكون عندي يوم وانت يوم ماشي

مريم بصوت عالي: لا وانا مش هشارك جوزي مع حد فاهمة ولا لا

ياسمين مسكتها من ايديها جامد:صوتك مش هيعلى عليا تاني تمام ولو مش عاجبك ممكن تتطلقي عادي

مريم:محمود انت سامعها بتقول اي 

محمود:ياسمين انت بتقولي اي هو انا لعبة هتشاركوني فيها مع بعض وبعدين انت مغصوبة ع الجواز مني وكنا متفقين ان احنا نتطلق في اي بقى دلوقت غيرتي رأيك ليه

ياسمين:اولاا مش تتدخل عشان هتزعل ثانيا انا ليا حق فيك وانا الزوجة الاولى فاهم وعشان خاطر كترتوا معايا الكلام محمود هيكون عندي يومين وعندك يوم...يلاا بقى فضوا القعدة ومحمود هيبات عندي النهاردة سلام

قامت مشيت وسابتهم مصدومين من افعالها لتاني مرة

مريم:اي دا يا محمود بقى

ياسمين رجعت تاني وقعدت:ااه نسيت اقولكوا حاجة تانية انا من يوم ما سافرت وانتوا رجعتوا الخدامه لماما تاني..... اي هي مريم ايديها بتوجعها ولا اي

مريم:وانا اشتغل شغل الخدامين ليه ان شاء الله

ياسمين:احححم انا عمري ما نضفت في بيت بابا جيت اسبوعين هنا كنت بنضف كويس لماما ميرفت ومش بشتكي تيجي حضرتك انت بقى كنتي علطول تنضفي في بيتكوا ولما تتجوزي تجيبي خدامين ليه ان شاء الله

مريم:هو دا ال عندي بقى انت مالك

ياسمين:من بكرة هتدخلي تنضفي شقة ماما انت ليكي اسبوع وانا ليا اسبوع على ما اسافر تاني انت الهتنضفي كل يوم فاهمة

مريم:اي دا يا محمود هي بتقول اي

محمود:بصراحة يا مريم كلامها صح

ياسمين:تمام الساعة تيجي 8 تطلع عشان ننام ولو اتاخرت ثانية واحدةهتندم تمام

محمود كان مرعوب منها اصلا:حاضر يا معلمة ع الساعة 8

حدفت ليه مفتاح الشقة ودخلت عند ميرفت

مريم:لا بقى دا كتيير يا محمود هي اي ال نزلها من امريكا دي هتقرفنا

محمود:اتصلت على بابا وبيقولي انها نزلت عشان تكون معانا في حفلة التخرج يا حبيبتي

مريم:محمود انت بتحب ياسمين

محمود:هاااا اه لا انا بحبك انتِ هي بحبها زي اختي

مريم:والله!! والحصل الصبح دا عشان هي اختك ولا حاجة تاني

محمود:مرييم انا قولتلك زي اختي وبعدين هي مراتي وال انا عملته مش عيب ولا حراام ماشي حلي عن دماغي بقى انا نازل

عند ياسمين وميرفت.....
ياسمين حكتلها على ال عملته

ميرفت بضحك:تربيتي يا نااس ايوااا كده يا حبيبتي هو جوزك وانت ليكي الحق فيه اكتر منها

ياسمين:اكييد بصي بقى انا نضفت لكي البيت النهاردة وهي هتنضف طول الاسبوع ماشي

ميرفت: طيب يا حبيبتي انت تعبانة من السفر قومي اطلعي ناميلك شوية

ياسمين: حاضر يا ماما هطلع ولو عوزتي حاجة اتصلي عليا وانا انزلك

طلعت نامت شوية وصحيت على اذان المغرب صلت وقعدت شوية والساعة بقت 8 وربع....محمود كان طالع لقى ورقة على الباب مكتوب فيها اقلع الجزمة قبل ما تدخل قلعها وفتح الباب ودخل

محمود:ااااااااااااه..
--------
part7
------------
محمود: اااااااااه يلااااهوي ياماااااا

ياسمين: اي وجعتك عشان تاني مرة تطلع في الوقت بالظبط

محمود: يا بنتي انت متخلفة هو انا فار ولا حاجة دا صباعي ورم.. والله ربنا يكون في عون الفار ال بيتمسك بالبتاعة دي

ياسمين: اي دا انت فاكر ان انا حاطة المساكة دي عشانك تؤتؤ انا عملاها عشان لو فار حب يدخل من الباب بس مش اكتر

محمود: اااه اومااال ما انا عارفك

ياسمين: طيب ادخل اتخمد بقى مع السلامة

محمود بغمزة:مستعجلة ليه بس الصبر هو في حد بيتخمد دلوقت.. 

ياسمين: اممم شكل دماغك عايزة تتنفض كويس.. بس مش مشكلة انا انفضهالك 

محمود: هششششش سيبك من الهري دا كله وتعالي اما اقولك

ياسمين بصوت عالي: ولااااا اتلم احسنلك

التليفون بتاع محمود رن:طيب اسكتي اسكتي دلوقت بابا بيتصل

محمود: ايوا يا بابا....... ايييييييه انت بتتكلم بجد
--------------؛-------
عند مريم كانت بتنضف لميرفت
مريم: انا مش عارفة بس يا ربي اي القرف دا جاية لوجع دماغنا وخلاص ياريت كانت الطيارة تقع بيها قبل ما توصل

ميرفت: انت بتكلمي نفسك ولا اي يا حبيبتي 

مريم بضحكة مصطنعة: لا يا ماما كنت بغني عادي
----------------؛-------
عند محمود وياسمين

ياسمين: في اي يابني مالك اتفزعت كده

محمود: هااا مفيش حاجة بسسسس

ياسمين: بس اي

محمود: عمي صابر تعبان وفي المستشفى

ياسمين بصوت عالي: اييييييه انت بتقول اي بابا جراله حاجة يلاا بسرعة نروح له

محمود في سره: دا حصلها كده لما عرفت انه في المستشفى اوماال هتعمل اي بقى لو عرفت انه.....

ياسمين وهما في العربية: محموود بابا في حاجة ولا هو كويس

محمود: مش عارف يا ياسمين اما نروح هنعرف

وصلوا المستشفى

 ياسمين: هو فين بابا يا عمو محمد انا هدخل اشوفه

محمد: طيب اهدي يا بنتي تعالي معايا 

ياسمين: بابا كويس يا عمي محمد

محمد: بصي يا بنتي الاعمار بيد الله واحنا لازم نكون راضيين بقضاء ربنا وهو راح المكان ال هيرتاح فيه

ياسمين: انت بتقول ايييييه اكيد بابا مش حاصله حاجة انتوا بتهزروا

محمد: البقاء لله يا حبيبتي هو ان شاء الله في الجنة لازم ندعي له وما نعيطش عشان كده هنعذبه

ياسمين اتعدلت وبتمسح دموعها: لا انا مش عايزاه يتعذب (عيطت تاني) بس انا مش عايزاه يموت دلوقت يا عمي

محمد خدها في حضنه: قضاء ربنا يا بنتي قولي الحمد لله وقومي يلااا ودعيه

ياسمين بعياط: حاضر

جات الاسعاف وخدت الجثة ومشيوا على المدافن وكل حاجة خلصت
 عدااا اسبوعين وياسمين قاعدة في شقتها مش بتكلم حد

محمود دخل: ياسمين خلاص بقى كل شئ قضاء وقدر وزعلك دا بيخليه يتعذب وهو اكييد معانا وشايفنا وحاسس بينا كفاية بقى ال انت عاملاه في نفسك دا كفاية

ياسمين بدأت تبكي: انت مش عارف يا محمود بابا دا كان بالنسبة ليا اي دا كان كل حاجة في حياتي بعد ماما بالرغم من انه كان بيعاملني وحش بعد ماما بس انا كنت بحبه ومش قادرة استحمل اعيش من غيره انا تعبانة ومحدش حاسس بيا

محمود خدها في حضنه: انا معاكي يا ياسمين وعمري ما اسيبك انت بجد بقيتي حاجة اساسية في حياتي وانا مش هخليكي محتاجة حاجة وهتكفل بكل حاجة عمي صابر كان بيعملها

ياسمين: شكرا يا محمود بس انا محتاجة افضل لوحدي شوية بجد مش قادرة اتكلم مع حد تاني

قاطعهم تليفون ياسمين ال بيرن: 
محمد: ايوا يا بنتي

ياسمين: ايوا يا عمي عامل اي

محمد: انت ال عاملة اي طمنيني عليكي

ياسمين: مش عارفة يا عمي تعبانة مش قادرة استحمل

محمد: لا انت شكلك عايزة صابر يزعل منك بقى.. المهم انا بتصل عشان عايزك تيجيلي دلوقت انت ومحمود

ياسمين: انا اسفة يا عمي مش هقدر اجي النهاردة

محمد: لا مش هينفع لازم تيجي عشان المحامي هنا وهنعرف صابر مات ازاي واي السبب في موته. 

ياسمين: نعمممم السبب في موته هو مش ميت موتة طبيعية ولا اي

محمد: لاا ووووو
-----------------

لمتابعة البارت الثامن والتاسع اضغط هنا



reaction:

تعليقات