القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية رهف الفصل الحادي عشر بقلم ندى رأفت

 رواية رهف الفصل الحادي عشر بقلم ندى رأفت

رواية رهف الفصل الخادي عشر بقلم ندى رأفت


الكاتبه : Miyano Shiho (ندى رأفت)
#رهف 
البارت الحادي عشر 
والده ياسين :والده رهف معايا ..
والده رهف:اه مين حضرتك ..
والده ياسين :انا والده ياسين ..
والده رهف:ياسين مين ..
والده ياسين :إيه دا معقول مش فكراني طب استني انا هفكرك ..
وبعد فتره ....
حط يوسف رهف في اوضه من بتوع الخدم على السرير ..
ياسين :مش كنت اخدك أوضتي ..
رهف :اوضتك.. ودا بمناسبه إيه أن شاء الله أنا مرتاحه هنا ..
يوسف :خلاص يا ياسين سيبها ..
ياسين :طب ..مين الي عمل فيكي كداا 
رهف :شويه ستات ربنا يسامحهم ..
ياسين :ستات طب انتي فاكره شكلهم ..
رهف :بصراحه يا ياسين الدنيا كانت ضلمه ..ومكنتش قادره أميز حاجه وكنت خايفه جداا ..
ياسين :طب متصلتيش بيا ليه ..
رهف :كانو مسكني ووخدين الموبيل دا كانوا ..عايزين يشوهو وشي يا ياسين ..
فضحك ياسين ضحكه سخريه وقال:يشوهو وشك ...معلش يا جماعه ثواني وراجع ..
طلع ياسين لوالدته في الأوضه وفتح الباب علطول ..
والده ياسين :ياسين ..في إيه يا ابني ..
ياسين :والله يا ماما أنا اخر حاجه كنت اتصورها انك كدا انا انصدمت فيكي ...وبعدين هو انتي فاكره ..انك لو شوهتي وش رهف مش هحبها ..لا الحب مش شكل وبس ...
والده ياسين :ماشي يا ابني ..هسمحك في الي انت بتقوله ..علشان انا بحبك اكتر من اي حد وفاهمه مصلحتك فين ...ومع مين ..
ياسين :ما هي دي المشكله يا ماما ..سلام أنا طالع اريح في أوضتي ...
في اوضه الخدم تحت ....
رهف :تليفوني تليفوني فين ..صح انا عايزه اطمن على ماما ..كانت بترن عليا..اكيد قلقانه ..
يوسف :خدي موبايلي ..لو حافظه النمره ..
رهف :شكرا ...
يوسف :هروح اشوف حاجه وجاي ..
رهف :خد راحتك ...
أتصلت رهف بوالدتها كتير مبتردش ..
رهف :هي مبتردش ليه ..ردي يا ماما ..
طب أنا هتصل بهنا ..تروح تشوفها ..ألو ..ألو يا هنا ..
هنا برعب وقلق :رهف انتي فين يا بنتي انا قاعده اتصل بيكي من ..الصبح. 
رهف بسرعه :في إيه يا هنا ..قلقتيني 
هنا : انا رحتلك الفلا الصبح بدري قالو مجتيش ..فرحت البيت عندك لقيت الباب مفتوح ووالدتك مش في البيت ..
رهف :أنتي بتقولي ايه ازاي يعني مش في البيت ..
في اوضه والده ياسين افتكرت (..وهي بتقول ..لوالده رهف :وقاعده تجري ورا أبني وهو مش عوزها وخطب غيرها حتى إنها كانت هتبوظ الخطوبه تصوري ..
والده رهف مش قادره تاخد نفسها :طب .... هي ....فين ....دلوقتي ..
والده ياسين :معرفش اخر مره امبارح كانت في السوق ومن ساعتها مجتش ..
والده رهف برعب :إيه ...سوق إيه لغايه دلوقتي ...طب سلام أنا لازم انزل ادور عليها ..
والده ياسين :لما تلقيها قوليلي دي بردو زي بنتي ..وانا كل الكلام الي قولتهولك كان قصدي منه المصلحه ..والله ..
والده رهف ابتدت تنهج جامد قالت :مصد.....قه ....حض...ر..تك ..
سلام ..
والده ياسين :سلام ...)
والده ياسين قامت وقالت :كنت لازم اقول كداا ..علشان مصلحه أبني ..
عند رهف ..
حاولت تقوم بألم ..
وقالت:اه ..ازاي يعني مش في البيت ااه ..
هنا :مالك يا رهف ..
رهف :مفيش حاجه اقفلي دلوقتي ...
عيطت رهف من آلألم وقلقها على مامتها وقالت :مش قادره انا ليه قلبي واجعني كدااا أنا لازم أتصرف وحاولت تمشي رغم كل الألم الي هي حاسه بيه ..
وهي ماشيه والدموع مش قادره تقف ..
قالت :ياسين ...هيساعدني أنا لازم اروح لياسين .. 
الكاتبه Miyano shiho (ندى رأفت )
بعد فتره وصلت رهف لأوضه ياسين لسه هتخبط راح ياسين فتح فوقعت رهف عليه وقالت :ألحقني يا ياسين ..أرجوك أتص...لت بهنا ..
ياسين :أهدي ..انتي إيه الي قومك من الاوضه ..وبتعيطي ليه أهدي علشان أفهم ..
رهف :ماما ..
ياسين من غير قصد :حماتي ..ملها ..
رهف مركزتش وقالت:خرجت من البيت وهي تعبانه وبتصل بيها مبتردش ..ومش عرفه راحت فين ..أتصلت بهنا قالت مش في البيت ساعدني أرجوك ..
ياسين :طبعا هساعدك ..بس بخطوتك دي هنروح العربيه بكره فشال ياسين رهف وقال:كدا نروح اسرع ...نزل ياسين برهف شافتهم والده ياسين ..
والده ياسين :ياسين انت واخد رهف ورايح على فين ..
ياسين :بعدين . يا ماما ..بعدين ...
ودخل رهف العربيه ..وراحوا يدوروا على والدتها ......يتبع 

لمتابعة البارت الثاني عشر اضغط هنا



reaction:

تعليقات