القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زواج بالإكراه الفصل الثاني بقلم ميساء عنتر

 رواية زواج بالإكراه الفصل الثاني بقلم ميساء عنتر

رواية زواج بالإكراه الفصل الثاني بقلم ميساء عنتر


البارت التاني🖤🌒
زواج_بالاكراه 

نايا قربت من علي باسته من شفايفه بجرأه 

علي بصدمه:نايا احنا ف الشركه مش كدا 

نايا بدلع:طب ماتيجي نروح البيت

 علي بغمزه:باليل يعسل ورانا شغل

نايا بضحك:طب يلا نخلص الشغل

علي ضحك وبدأوا يشوفو شغلهم 

ف مصر 
تحديدا ف فيلا زياد 

زياد بصوت عالي:نغمممممم

نغم بصوت مبحوح:نعم

زياد : تعالي كلي يلا 

نعم : شكرا مش جعانه وطلعت اوضتها 

زياد لسي هيتكلم بس هيا طلعت 

زياد وهو بيجز ع سنانه:ماشي ي نغم أنا هعرفك 

وطلع وراها جه يفتح الباب لقاه مقفول 

زياد : نغمممم افتحي الزفت الباب 

نغم:مش هفتح ياريت تمشي بقي 

زياد : بقي كدا ماشي ي نغم ماشي 

ومشي من البيت كله 

ف مكان اخر# 

....ي جدي هو علي مش بيجي ليه 

الجد:علي مسافر ي نوال 

نوال:طيب ي جدي عن اذنك 

باليل
ف اوضه نغم 

نغم قاعده ع السرير سرحانه ف زياد وطريقته معاها 

نغم افتكرت أنه مش بيحبها قعدت تعيط 

ومسكت الفون بتاعها وفتحت اكونت الفيس 

وكتبت" 

صغيرة على الحُبِ
أنا تلك الفتاة التي تُحدثُك بعقل أنثى ناضجة، تُحبُك بقلبِ طفلة بريئة تحن لِأحضانِ أبيها بين الثانيةِ والأُخرىٰ، أُلعابُك بقواعدَ العشقِ المُختلفة؛ لتشعر بأني صغيرة على الحب؛ فتشعر حينئذٍ أن الحُبَ لا يقتصر بالسنِ، أُغازلك بحروفٍ عجزت عن التلاعبِ مع غيرِك، وكأنها أقسمت أنَّ الغزلَ سيكونُ لكَ لا سواك، أصبحتْ أنتَ أبجديُ حروفي، عنوان كتاباتي ومقالاتي، عَبَراتي المتساقطة من فرطِ العشقِ والرغبةِ في التلاقِ، أصبحتْ أنتَ أملي وآمالي ومُسَكِنْ آلامي.

وقفلت ونامت والدموع ع خدها 

ف الامارات ف شقه علي ونايا 

اول مادخلو الشقه علي حضن نايا من ظهرها:وحشتيني اوي ي نايا 

نايا ضحكت بصوت عالي:هيهيهيهيهي متكسفنيش بقي ي علي 

علي : وهو بعد الضحكه دي فيه كسوف وشالها ودخل الاوضه 

علي وهو بيقرب منها:بحبك 

نايا:وانا بحبك 

(سكتت شهرزاد) 

ف صباح يوم جديد ع ابطالنا 

ف فيلا زياد 
نغم صحيت لبست ونزلت ملقتش زياد 

نغم:غريبه الساعه لسي ٦ الصبح هيكون فين يعني 

قاطع تفكيرها صوت***





reaction:

تعليقات