القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أسرار كاملة بقلم اميمه خالد (مكتملة جميع الفصول)

 رواية أسرار الجزء الاول الفصل الاول بقلم اميمه خالد

رواية أسرار بقلم اميمه خالد

أسرار 
(الفصل الأول )
لا اله الا الله محمد رسول الله  
سارة قامت بسرعه من النوم بتبص في الساعه جنبها وشهقت.... الساعه 10 الكافيه يالهوي ....قامت جري علي الحمام غسلت وشها و لبست بسرعه فستان بني للركبه وربطت شعرها البني كالعادة عشان ميضايقهاش و كوتشي اوف وايت ونزلت جري و كانت خالتها علي باب البيت 
( سارة بنت عندها 26سنه يتيمه من وهي سن سنتين وخالتها نجلاء عاشت تربيها و كانت أم ليها فعلا ورفضت ان هي تتجوز وفضلوا هما الاتنين سوا في بيت في المعادي ونجلاء كانت شغاله في مطعم وكان كتير بتاخد معاها سارة الشغل و سارة حبيت شغلها جدا و بدأت تشتغل معاها من سن 15 سنه لحد ما صاحب المطعم قفله و كان عمر سارة 20 سنه )
نجلاء شهقت وهي مقابلة سارة : والله لسه فاكره سيباني من الساعه 7 عماله احط مشروبات واكل وافطر و اجهز لوحدي وانتي نايمه في العسل 
سارة بإستعطاف: والله يا نوجا راحت عليا نومه معلش يلا انا جاية معاكي اهو 
لفت سارة ايديها حوالين رقبة نجلاء وباستها 
نجلاء: فطرتي يا حبيبتي؟
سارة : لاء ملحقتش والله يا نوجا 
وصلوا الكافيه البسيط بتاعهم لكن زباينه كتير وكانت نجلاء سايبه فيه عمر لحد ما تيجي 
عمر بإبتسامه : صباح الخير 
سارة بنفس الابتسامه : صباح النور يا عمر 
نجلاء وهي بتبص الاتنين وتضحك .... هنفضل واقفين نبص لبعض وسايبين الزباين.... يلا يا عمر روح محلك شكرا تعبتك 
عمر و هو بيبص لسارة ومبتسم: العفو يا نوجا انتي تؤمري وخرج عمر من الكافيه و سارة مبتسمه اوي 
نجلاء : انا هدخل احضر الكيك و الاكل وانتي ركزي مع الزباين بدل ضحكتك الهبلة دي لحد بس ما رحمه تيجي تشيل معاكي 
رحمه دخلت عليهم : صباح الخير يا عسل انا جيت اهو 
نوجا: أهلا يا اختي يلا شوفوا الناس الداخلة دي 
دخلت رحمه تجهز المشروبات و سارة خرجت تاخد الطلب 
وكان بنت معاها شاب وصوتها عالي 
البنت بزعيق: انت كل مره تقولي اخر مره و برضو بتبص انا شوفتك وانت بتبص عليها 
الشاب بزهق: يوووه بقولك ايه عشان ننهي الحوار ده .... اه انا ببص انتي مش شايفه جسمك بقيتي شبه الدبه انا بحبك اه وكل حاجه بس ده ميمنعش أن شكلك مش شيك ابدا 
وفضل الشاب يقول في كلام يقلل من البنت وهي كل البتعمله بتعيط صعبان عليها نفسها 
سارة سامعه كل ده ومرضيتش تقرب لحد ما صعب عليها البنت وقررت تتدخل 
سارة : انت يا جدع انت قوم اطلع بره 
الشاب : ايه؟! انتي بتقولي ايه يا هبله انتي؟
سارة بصوت عالي: بقولك اطلع بره احسن ما الم عليك الناس واقول حرامي 
الشاب قام وقف بزعيق : لاء ده انتي مجنونه بقي فين صاحب الزفت ده 
خرجت نجلاء و رحمه علي الصوت العالي 
سارة: انا صاحبة الزفت ويقولك يا زفت اطلع بره 
شال الولد حاجته من الترابيزه و قام يخرج وهو علي الباب لف ليها..... انا هوريكي علي الأنتي عملتيه ده 
اتنهدت سارة وخرج ليها عمتها ورحمه في صوت واحد : في ايه ؟ مين ده ؟
سارة : مفيش بعدين رحمه هاتي للانسه ليمون 
رحمه بعدم فهم: حاضر 
دخلت رحمه ونجلاء وكان الكافيه لسه مفيهوش حد غير البنت 
سارة: متزعليش نفسك كلهم كلاب ولا تعبريه انتي زي القمر 
البنت بعياط: هو دايما يقولي كده بس قلبه ابيض وبيصالحني 
سارة وهي مستغربة و رافعه شفتها بتعجب: وانتي بقي يا حبيبتي بتسامحيه؟!!
البنت وهي بتمسح دموعها : اه بحبه 
سارة : طيب يلا انتي كمان من هنا يلا 
قامت البنت مشيت ورحمه ضحكت عليها 
سارة : بتضحكي علي ايه 
رحمه : عليكي نفسي تبطلي تتحشري 
سارة : بيصعبوا عليا 
نجلاء جت من وراها : يا حبيبتي كل واحد ادري بظروفه ملناش دعوة احنا هنا بنقدملهم طلبات وبس تمام 
سارة : تمام 
في بيت فخم قاعده ست علي كرسي في البلكونه ماسكه البوم فيه صورة بنت صغيره و بتهمس بكلام مش مفهوم ... خبط عليها الباب ف دارت علي طول الصورة وقامت تفتح 
سليم : صباح الخير يا ماما
شمس : صباح النور يا حبيبي 
سليم : مش هتحضري الفطار لينا اخلي الداده تعمله ؟؟؟
شمس : اسبقني انا جايه وراك اهو 
ومن الساعة 11 بدأت الزباين تكتر و شباب الجامعات و كله لحد الساعه 4 كان كل الكافيه فاضي 
سارة: اااه يا ضهري 
رحمه : انا اتهديت بجد اقفلوا الباب ده استراحه 
نجلاء: لاء مش هنقفل ده رزقنا 
سارة : النهارده تعب اوي بجد 
نجلاء: لو عمر جالك دلوقتي قالك نخرج هتنسي التعب وتقومي تطيري 
رحمه: سيبك منها يا خالتي انا هروح اجيب لينا الغدا من البيت امي رنت عليا تبقي خلصته 
سارة : تسلم ايديها والله خلصته في وقته 
نجلاء: وانا هروح البيت اغير هدومي بقي كلها عجين وجايه 
خرج الاتنين و سارة بقيت لوحدها اتصلت ب ( عمر) 
عمر ده شاب عنده 26سنه قدها كانوا سوا من ايام الحضانه وجيران وكل الناس عارفه بحبهم عمر محاسب وبيشتغل كاشير في محل ملابس قدام الكافيه بتاع سارة وهو البيعمله الحسابات مع نجلاء وعنده ٣ اخوات صغيرين بيصرف عليهم وعلي والدته 
سارة : ايه يا حبيبي خلصت 
عمر : لا والله لسه ... وانتي ؟
سارة : ممم لسه طبعا بس دي استراحه غدا 
عمر : امتي نخلص بقي ده انتي وحشتيني بشكل من امبارح للنهارده 
سارة وهي بتضحك بدلع : يا بكاش ب... قاطعها دخول زبون المحل 
سارة : تمام هقفل دلوقتي سلام 
دخل عليها شاب طويل عريض ببدلة( اسمه تميم )..... لو سمحتي المكان مفتوح؟
سارة : ايوه حضرتك اتفضل تحب تشرب ايه 
تميم : هشرب قهوة مظبوطة
سارة: تحت امرك حالا 
دخلت سارة تحضرها وهي مستغربة جدا اول مره شخص شكله مهم اوي كده يدخل عندهم و بصت عليه لقيته بيبص علي كل حتة في الكافيه ولحد ما خلصت القهوة وخرجت تقدمها ملقتوش بس شافت مكانه فلوس و كارته
في بيت فخم 

وقت الغدا ....شمس نزلت شافت جنه في المطبخ مع الطباخه 
شمس بكبرياء: انتي بتعملي ايه هنا ؟
جنه بإبتسامه: مفيش يا طنط بساعد بس 
شمس بغضب: لو سمحتي روحي اوضتك واما جوزك يرجع ابقي انزلي الجنينه او روحي اي حته الا المطبخ 
جنه اتكسفت قدام ال شغالين و دمعت : حاضر هطلع 
وطلعت اوضتها وعيطت 
شمس خرجت بره في الجنينه اتصلت ب سليم 
سليم : ايوه يا ماما في حاجه 
شمس: بطمن عليك انت فين 
سليم : في شغل مع بابا 
شمس : تمام خليك معاه متسيبوش لتميم الزفت ده 
سليم بضيق : ماشي سلام 
سارة مسكت الكارت : تميم حجازي مدير في شركة الحجازي......اه الجنبنا دي ايه الهبل ده سايب 500 جنيه علي قهوة مشربهاش دخلت شالتهم لحد ما نجلاء و رحمه رجعواوحكت ليهم 
رحمه : وهتعملي ايه 
سارة : هروح ارجعهالو  
نجلاء: سيبيها لحد ما بجي تاني 
سارة : يجي فين يا نوجا ده مدير الشركه الكبيرة الفي الشارع جنبنا يعني عمره ما هيجي تاني ... انا هشرب الشاي واروح اديها للريسبشن هناك 
خلصت سارة و دخلت فكت شعرها البني و خدت شنطتها والفلوس والكارت وخرجت شافها عمر ونده عليها
عمر : رايحه فين ؟
سارة: مفيش رايحه ارجع لواحد فلوسه سابها في الكافيه ومشي 
عمر ربع ايديه: مين ده بقي ؟
سارة طلعت الكارت بتاعه و اديته لعمر .... اهو ده 
عمر بص فيه عرف الشركه... اه عرفته تمام روحي انتي وانا هوديه
سارة : لاء انا هروح دلوقتي انا مش بشحت منه 
عمر : بطلي عند انا هخلص و ارجعهم 
سارة : لاء 
عمر بضيق : استغفر الله العظيم اصبري طيب هستأذن واجي معاكي 
سارة مبتسمه : ماشي مستنيه 
سارة وعمر وصلوا الشركه وكان في موظفين استقبال اول ما دخلوا سارة راحت لبنت فيهم ..... لوسمحتي استاذ تميم موجود 
الموظفة: ايوه مستر تميم موجود ليكي معاد معاه؟
سارة : لاء خالص اتفضلي بس اديه دول نسيهم في الكافيه عندي 
الموظفة بعدم فهم : مش فهمه حاجه 
سارة : قوليله وهو هيفهم عن اذنك 
خرجت سارة مشيت مع عمر وخدوا الطريق كله ضحك 
عمر : صحيح هو تميم ده صاحب الشركه 
سارة : لاء مكتوب انه مدير 
عمر : اه فهمت وصلنا ... خلي بالك من نفسك 
دخلت سارة الكافيه كان فيه ناس كالعاده و دخلت تشوف خالتها شافت راجل واقف معاها وبيزعق واول ما لمحها سكت و خالتها سكتت 
سارة : في ايه يا خالتو ومين ده ؟
نجلاء بإرتبارك: ها لاء مفيش حاجه يا حبيبتي 
وخرج الراجل ومشي من غير ولا كلمة 
سارة : يعني ايه ولا حاجه وهو واقف معاكي هنا كده و بيزعق 
نجلاء: ده بتاع الدقيق و بنتشاكل علي الفلوس يعني عادي 
خرجت نجلاء من قدام سارة.... وطبعا سارة مقتنعتش بكلامها 
في اخر اليوم و هما بيشطبوا الكافيه دخل عليهم ظابط ومعاه عساكر
رحمه : يالهوي بوليس ده اكيد الواد الطردتيه الصبح 
سارة رفعت حاجبها وبصت و لنجلاء: وليه ميكنش بتاع الدقيق 
الظابط : انتو هتتعازموا الانسه سارة تتفضلي معايا علي القسم وتفهمي
ساره بإستغراب .... ساره مين انا؟؟
الظابط: ايوه 
مشيت سارة معاهم وهي مرعوبه و كان وراها خالتها ورحمه وعمر 
الظابط في القسم: انتي متهمه بسرقة فلوس من تميم حجازي

لمتابعة الفصل الثاني إضغط هنا


reaction:

تعليقات