القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الزمني حبها الفصل التاسع 9 بقلم الكاتبة المجهولة

  رواية الزمني حبها البارت التاسع 9 بقلم الكاتبة المجهولة

رواية الزمني حبها الفصل التاسع 9

ايه دا يوسف مالك.... بتعيط ليه
من غير اي مقدمات لقيته اترمي في حضني وهو منهار اول مرة اشوفه بالضعف دا حضنته ومسحت علي ضهره بحنية
.... يوسف اهدي واحكيلي مالك
..... طيب اهدي والنبي خلاص كل حاجة هتتحل
بعياط.... مفيش حاجة هتتحل كل حاجة راحت ياامل انا بغبائي ضيعت كل حاجة من ايدي وضيعتك انتي كمان
بقلم الكاتبة المجهولة
... انا معاك يايوسف اهدي واحكيلي ايه اللي حصل
... طيب بص انا هقوم اعملك كوباية لمون تروق اعصابك
هز براسه قومت انا اللي كنت محتاجة اني اقوم مقدرتش احبس دموعي بس لازم افضل قوية قدامه عشان ادعمه الف سؤال بيدور في دماغي ايه اللي حصل ممكن يخليه ينهار بالشكل دا
عملت العصير وطلعتله
... اتفضل اشرب العصير
... ش شكرا
... دا واجبي
... بقيت احسن
بصوت مكتوم... الحمد لله
.... احكيلي بقا مالك
.... انا غبي ياامل غبي وضيت كل حاجة من ايدي غبي اني صدقت وحدة رخيصة غبي اني جرحتك عشان وحدة متستاهلش
.... يوسف انا مش فاهمة حاجة
.... ححكيلك بس اوعديني تسامحيني
.... قولتلك قبل كدا اني سامحتك من زمان بس مستحيل انسي
.... المرادي غلطتي كبيرة
... احكي يايوسف
......باااك......
....يوسف قاعد في الشركة بيشتغل ملفات كتيرة قدامه
.... وبعدين بقا انا تعبت كل ما افكر في حل بتزيد تعقيد
استغفر الله العظيم (اللهم لاسهل الا اذا جعلته سهلا وان شأت تجعل الحزن سهلا)
بقلم الكاتبة المجهولة
رجع يشتغل تاني وكان مركز في الملفات باب المكتب اتفتح بالراحة وفي حد دخل من غير مايوسف يحس
يوسف حس بحد بيمسح علي كتفه
... حبيبي وحشتني
... بسنت ! ايه اللي جابك هنا؟!
بدلع.... الله ياسوفي بقولك وحشتني وبعدين هو مينفعش اجي اتفرج علي شركة حبيبي ولا ايه!
.... لا ينفع. بسنت مينفعش كدا احنا لسه متجوزناش مينفعش نقرب من بعض
.... بس احنا بنحب بعض ياسوفي وهنتجوز قريب اوي
.... لما نبقي نجوز ابقي اعملي اللي عايزاة بس دلوقتي مينفعش نعمل حاجة تغضب ربنا انا دلوقتي راجل متجوز
بزهق.... تمام
.... انتي هتروحي فين دلوقتي
..... هقعد معاك لحد ماتخلص
.... تمام
يوسف كمل شغل وتجاهل وجود بسنت خالص هو اصلا كان مخنوق من وجودها
بقلم الكاتبة المجهولة
بسنت قاعدة بتفكر في يوسف وفلوسه
بسنت بتفكير... يوسف عنده شركة وهو شاب طموح واكيد هيكبرها وهيملك فلوس كتير بس دلوقتي بدأ يحن لامل يعني ممكن يجي في اي وقت يقولي مش عايزك في حياتي لا لا انا مش هسمح بكدا فلوس يوسف لازم تكون ليا انا وبس
.... حبيبي هطلع اكلم صاحبتي وارجع
... ماشي

... الووو
... ايه اللي فكرك بيا ياهانم
.... اسمع اللي هقولك عليه من غير كلام كتير
....
... تمام بس فين حلاوتي في الموضوع
.... متخافش هروقك
.... اشطا هروح انفذ
.... تمام

... ايه ياحبيبي اتاخرت عليك
... لا انا اصلا مشغول
.... اممم كويس
... حبيبي انا جعانة اوي في مطعم في فندق قريب من هنا بيعمل اكل تحفة يلا نروح
... ماشي
وافقت اروح معاها لانها زنانة وانا اصلا كنت تعبان من الشغل ومكلتش من الصبح
روحنا الفندق وطلبنا الاكل
.... مكالمة مهمة هرد وارجعلك
... متتاخرش عليا

... هاا عملت. اللي قولتلك عليه
... متخافيش ياهانم كله تمام
... ماشي

... مبتكليش ليه
... هاااه كنت... مستنياك ناكل سوا
... طب يلا ابداي اكل
... حاضر
اكلنا وطلبنا عصير شربته وبعدها حسيت نفسي دايخ ومعرفش ايه اللي حصل بعدها
يوسف كان نام وفاق بعد مدة طويلة كانت الساعة ٨ بليل
فاق لقي نفسه في اوضة غريبة بص جنبه علي السرير كانت بسنت نايمة جنبه في وضع مش كويس خالص
يوسف اتخض.... يانهار اسود انا ازاي جيت هنا ايه اللي حصل
بسنت قامت علي صوته.... ايه دا انت عملت ايه يايوسف
..... ان انا معملتش حاجة انا مش فاكر حاجة دماغي هتنفجر
بعياط مزيف ... انت ازاي تعمل فيا كدا
بقلم الكاتبة المجهولة
.... انا انا عملت ايه انا مش فاكر غير اني شربت العصير وحسيت نفسي دايخ بعدها
بتمثيل.... انت مسكتني جامد وطلعتني الاوضة دي وبدات تقرب مني وقطعت هدومي وبعدين...... ليه ليه عملت كدا
..... اسكتي انا مستحيل اعمل حاجة زي دي ان انتي كدابة
.... كدابة! طبعا ماانت تعمل العملة وتلبسها فيا انا مش هسمحلك ترميني كدا
بزعيق وضربها بالقلم .... ابعدي عني امشي من وشي بقااا انا بكرهك
يوسف لبس هدومه بسرعة ونزل ركب العربية وفضل يلف بيها كتير لحد ماوقف عند مكان مقطوع
بصريخ..... اااااه ياااارب انا عملت ايه بس سامحني يارب والله مكنتش في وعيي
امل امل مستحيل تسامحني انا.. انا هحكيلها وافهمها اني مكانش قصدي
ركب العربية وراح ع البيت
....... بااااك.......
بعياط..... امل امل والله انا اسف مكنتش في وعيي سامحيني ارجوكي
بجمود....مش انا اللي المفروض اسامحك يايوسف اطلب السماح من ربنا تصبح علي خير يايوسف
بقلم الكاتبة المجهولة
دخلت الاوضة وقفلت الباب نمت علي السرير وعيطت جامد قلبي وجعني لحد ما اخيرا الدنيا ضلمت في وشي يمكن الضلمة دي تريحني شوية من اللي انا فيه

دخلت وقفلت الباب وانا مقدرتش استحمل عيطت كتير
يوسف خبط ايده في الترابيزة الازاز جامد لحد ما جابت دم
..... ليه... ليه... يارب سامحني يارب
قام يصلي وهو بيسجد عيط
... يارب انا اسف سامحني يارب انا مكنتش في وعيي يارب امل تسامحني هيا متستاهلش كل الوجع دا يارب هيا خسارة فيا انا مستهالهاش هيا انسانة نضيفة يارب
نام مكانه علي سجادة الصلاة ودموعه مغرقة وشه
بقلم الكاتبة المجهولة
الصبح يوسف صحي قبل ماامل تصح ولبس ونزل مكانش عايزها تشوفو ولا كان حابب يبص في عيونها ابدا
امل صحيت علي صوت خبط علي الباب قامت لبست اسدالها وطلعت تفتح
..... ازيك يا... ياامل
..... عايزة ايه يابسنت
.... الله وهي دي طريقة تقابلي بيها حبيبة جوزك ههههه
يتبع الفصل العاشر  10 عبر الرابط التالي (رواية الزمني حبها كاملة)
reaction:

تعليقات