القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الحب لا يعرف الغني والفقير الفصل السابع 7 بقلم نادين محمد

رواية الحب لا يعرف الغني والفقير البارت السابع 7 بقلم نادين محمد

رواية الحب لا يعرف الغني والفقير كاملة

رواية الحب لا يعرف الغني والفقير الفصل السابع 7

وكلمه بس والله انا زعلانه من التفاعل جدا كنت مبسوطه فالاول لانكوا بصراحه بسطوني لان١٨٩ قلب ولايك كتير اوي بس نفسي التفاعل ده يرجع تاني بليز، وانا لما الروايه دي تخلص هكتب روايه تانيه يعني مش هبطل، بس نفسي تشجعوني ، بس♥️
______________________________________
الدكتور: اسر كويس
الام: الحمدلله يا رب
الدكتور:بس في مشكله كبيره ، هو حاليا كويس ، بس اسر داخل في غيبوبه ومش عارف هيفوق منها امتي ، يمكن اسبوع اتنين شهر شهرين سنه مش عارف
الام اتصدمت ويا فرحه ما تمت
الام: يع..يعني ايه..... اب...ابني..م....مش... هي...فوق
الدكتور: معرفش والله يا مدام مش عارف
الام اتصدمت واغمي عليها علطول 
الدكتور: يا ممرضين خدوها من علي هنا بسرعه ، جهزولها اوضه بسرعه
________________
عند ميرا
ميرا كانت نايمه وتعبانه جدا من العياط وبقالها يوم مكالتش
احمد دخل فجأه لقاها نايمه ، قرب منها وباسها علي خدها، ميرا فاقت وقالتلو: اااااااه ابعد عني متقربليش
احمد: هههههههههه، كام دقيقه وهتبقي مراتي، يلا يا حلوه يلا قومي نروح القصر 
ميرا : لا مش هروح ، وابعد عني متجيش يمتي
احمد شدها من شعرها وقالها: ااه طب يلا بقا يا حلوه بدل ما اوريكي الوش تاني
ميرا بخوف: ح..ح..حاضر
احمد خد ميرا وراح القصر 
الشيخ: موافق يا احمد
احمد: موافق يا شيخنا
الشيخ:موافقه يا بنتي
ميرا سكتت والدمعه نزلت من عينيها 
احمد بصلها وطلع المسدس من جيبه وشورلها بيه
ميرا وهي بتعيط وبصه في الارض:موافقه
الشيخ: بارك الله لكما وجمع بينكما في خير(ااه واي خير يا شيخنا)
فجأه بدون مقدمات الشرطه دخلت :كلو يرفع ايدو
Flash back
احلام: يا ماما الشرطه بترن عليا تعالي
الام جت ردي يا بنتي
احلام ردت : ها يا استاذ عرفتوا اي معلومات
الشرطه:ايوه عرفنا وهي طلعت مخطوفه من خطيبها احمد واحنا رايحين عالبيت اهو
احلام قالت لمامتها بهمس:مش قولتلك
احلام: ايوه ايوه يا فندم شكرا يا فندم
back
 احمد طلع المسدس وهرب
الشرطه: يلا يا ميرا تعالي هنا 
ابوها كان هيقوم يوقفها
الشرطه قالت : محدش يتحرك من مكانو
خدو ميرا ومشوها وراحوا يدوروا علي احمد
ميرا مفكرتش وراحت لبيت اسر
ميرا وصلت عالبيت قعدت تخبط كتير:اسر يا اسر افتح قبضوا علي احمد والله مش هتجوزوا خلاص افتح والنبي ، محدش بيرد.
احد الجيران شافوها: بتخبطي علي مين يا بنتي
ميرا : بخبط علي اسر هو مش هنا
الجيران: لا حول ولا قوه الا بالله يا بنتي اسر اتضرب بالمسدس ووقع وامو خدتو  عالمستشفي وبيقولوا انو داخل في غيبوبه ومش عارفين هيفوق منها امتي
ميرا اتصدمت ووقفت مكانها وتنحت ، كانت بتنزل دموع ، بتعيط بس من غير صوت ، فجأه مره واحده اغمي عليها ، الجيران اتخضوا وراحولها: بسم الله يا بنتي فوقي ، لا حول ولا قوه الا بالله يا بنتي ، انت يبني هتلها عربيه نوديها المستشفي بسرعه 
حاضر يا ماما
__________________
ودوها المستشفي والمستشفي دي كانت نفس المستشفي اللي فيها اسر
الجيران ودوها ومشيو
(اه نسيت اقولكو انهم قبضوا علي ابوها كمان"يلا بالمره)
ميرا فاقت وكانت مش علي لسانها غير كلمه واحده بس : اسر..اسر...اسر......اسر فين...هتولي اسر ..انا عايزه اسر وتعيط
الدكتوره اللي بتعالجها: يا حول الله يارب،ربنا يصبرها(هو مماتش للملاحظه بس)
ميرا قامت من علي السرير وخلعت الحجات من ايدها وقامت مشيت 
الدكتوره:يا هانم مينفعش كده انتي تعبانه
ميرا:لا مش تعبانه ملكيش دعوه ، ودوني اوضه اسر بس
الدكتوره:هما للاسف منعين الدخول
ميرا بعياط: لا مليش دعوه عايزه اشوفه ، يمكن دي تكون اخر مره ، اشوفه لاخر مره بس اشوفه
الدكتوره ميرا صعبت عليها اوي وخدتها
ميرا اول مدخلت الاوضه قعدت جمب اسر 
والدكتوره قالتلها تقدري تتكلمي معاه هو سامعك
ميرا قعدت جمب اسر براحه :اسر ، انت اكيد سامعني صح ، انت وحشتني اوي، انت عارف ، انا خايفه اوي ان دي تكون اخر مره اكلمك فيها ، خايفه اوي ان انت تروح مني، كان نفسي تبقي معايا اوي دلوقتي، ياتري كنت هتبقي فرحان ولا زعلان، لا اكيد فرحان، كنا هنتجوز علطول صح، ومسكت ايده وقعدت تحسس عليها براحه، انت عارف يا اسر انا بحبك قد ايه، اول مره الاقي حد احبه كده ، عارفه ان انا حبيتك علطول اول ما شفتك، بس ارتحتلك اوي، حسيت ان انتا هتبقي جزء من مستقبلي ، بس شكله المستقبل ده مش هيدوم كتير
مره واحده لقوا ناس بتقول : البقاء لله يا حول الله يارب يا حول الله
ميرا اتخضت اوي وجريت
ميرا:في ايه
الدكاتره: ...
يتبع الفصل التالي اضغط على اسم الرواية "رواية الحب لا يعرف الغني والفقير كاملة"
reaction:

تعليقات