القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية في مهب الريح الفصل الواحد والثلاثون والاخير - نهال مصطفي

رواية في مهب الريح الفصل الواحد والثلاثون والاخير - نهال مصطفي 

رواية في مهب الريح الفصل الواحد والثلاثون والاخير

اتت نور وافتتح ياسر الوصيه وكانت تنص علي
اول حاجه احب اقولكم انكم وحشتوني قوي وانا دلوقتي بين ايدين المولي ادعولي دايما بالرحمه وسامحوني لو زعلتكم في يوم انا كل حاجه عملتها ولحدت دلوقتي هعملها لمصلحتكم في حاجات كتير اوي انتو متعرفوهاش
الي زوجتي العزيزه منيره ارجوكي تسامحيني انا عارف انك استحملتي اللي ميتحملهوش بشر وعارف اني وظلمتك كتير اوي معايا بس انتي اكتر واحده عارفه انه الحب مش بايد حد فينا
مروان يابني انا عارف انك زعلان مني علشان حرمتك من البنت اللي بتحبها لكن صدقني ده لمصلحتك وهتعرف ده بعدين بس ساعتها هتفتكرني وهتكون عاوز تشكرني بس وقتها انا هكون بين ايدين كريم ادعيلي بالرحمه هي دي الحاجه الوحيده اللي منتظرها منك
منار بنتي انتي شبه امك فيكي كل حاجه حلوه طيبه وحب للناس ملهاش حد اوعي ترمي نفسك يابنتي في ايدين اي حد مش بيحبك ويقدرك اتجوزي حد يستاهلك ويحافظ عليكي
مريم عاوزك ترجعي

لعقلك وبلاش سهر وخروجات وحافظي علي نفسك يابنتي
محمد شد حيلك وانا عارف انك ادها يابطل وهتبقي اكبر دكتور في الدنيا خلي بالك من اخواتك انت ومروان هما مالهمش حد غيركم
نورهان بقااا بنتي اللي كان نفسي اربيها علي ايديا بس للاسف محصلش نصيب انا كتبت ليكي جوابين واحد ليكي والتاني تديه لفريده وجمله اخيره اوعي تتنازلي عن حبك

ياسر:اتفضلي يااستاذه

نور بدموع:ماشي

وسامحوني كلكم علي كلامي ده بس في حاجات كتير لسه محدش يعرفها وبالوقت كل حاجه هتتعرف

ياسر:دي بقا كانت الرساله ليكم كلكم ام الوصيه بتنص علي
كل الاملاك باسم #نورهان محمود منتصر

كلهم بصدمه:ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااي

ياسر:استنو لو سمحتو اكمل

في حاله عدم زواج نورهان من مروان سوف تحول جميع الاملاك الي الجمعيات الخيريه

مروان:يعني اي ده ده جنان ومستحيل يحصل

منيره:ازاي يوسف يعمل كده ازاي

توفي يوسف وتوفت ام نادين

وبعد مرور اسبوع اسوا اسبوع مر ع الجميع حتي فريده شاركتهم الحزن لان للاسف سلمي من ساعة ماخرجت هي مارجعتش تاني ومحدش عارف لها مكان

نروح عند بيت مروان جميع الاسره في حزن وصمت دائم
ويات محامي شركات يوسف ليعزي ويقرأ الوصيه علي الجميع

منيره:اهلا بحضرتك يااستاذ ياسر اتفضل

ياسر:البقاء لله يافندم

منيره:الله يخليك

ياسر:لو سمحتي المفروض العيله كلها تكون متجمعه في الوقت ده

منيره:ليه خير

ياسر:وصيه الاستاذ يوسف المفروض كانت تتفتح من تاني يوم في وفاته وللاسف انا خجلت اجي والوصيه باقي عليها يومين وتنتهي

منيره:انا مش فاهمه حاجه ووصية اي ماتوضح كلامك يامتر

ياسر:لو سمحتي هتفهمي كل حاجه بس ياريت تتكرمي وتجمعي الاسره الكريمه هنا

منيره:باستسلام ::حاضر

واجتمعت الاسره كلها في غرفه المكتب

مروان:يلا يامتر لو سمحت بسرعه

ياسر:بس لسه في حد ناقص

مروان:مين يعني احنا كلنا ع كده

ياسر:لا الاستاذه نورهان محمود منتصر فين

مروان:ودي مالها بالوصيه ان شاء الله

منيره بحده:اششش محمد روح انده نور من فوق

آكيد بكره
مريم:انا مش مصدقه يعني احنا ع كده بقينا فقرا وكل املاكنا راحت لنور

ياسر:في شرط مهم في الوصيه

مروان:اخلص

ياسر:الجواز لازم يتم خلال 48 ساعه والا كل حاجه هتبقي في الهوا

مروان بنرفزه:لالالالا طبعااا انا اتجوز دي لا مستحيل ده جناااان رسمي في ستين داهيه الفلوس

منيره:اهدي بس يابني

مروان:اهدي اي بس ياامي مش سامعه

ياسر:بعد اذنكم انا لحدت هنا ومهمتي انتهت بكره هاجي احضر كتب الكتاب سلام عليكم

مروان يوجه كلامه لنور:عاجبك كده يااختي لفيتي ع ابويا لحدت ما خلتيه يكتب كل الاملاك باسمك وفجأه ياخذ الجوابات من ايديها ويفتح جواب منهم ويطلع بتاع فريده ورينا متفقين علي اي تاني ولا في اي بينك وبين الحج الوالد

اخذ مروان يقرأ بصمت حتي اغلق الجواب واخدو معاه

وقال انا موافق وبكره كتب الكتاب جهزي نفسك ياعروسه

وانصرف مروان وتركهم جميعا في حيره

نور بعياااط:ليه كده ياااربي اهرب من حازم يطلعلي مروان هو انا مش مكتوبلي افرح

منار:اه اه انا مش مصدقه اللي بيحصل ده ازززاي

مريم:اسألي صحبتك يااختي اتمسكنت لحدت مااتمكنت

منيره:خلاص مش سمعتو اخوكم قال اي كتب الكتاب بكره مافيش كلام تاني ونور مراة اخوكم فاهمين يلا كل واحد ع اوضته

وعدي اليوم علي ابطالنا في منتهي الحزن والهم والدموع وكل منها واضع راسه علي الوساده ودموعه سبقته

وياتي اليوم الموعود يوم كتب الكتاب

آكيد بكره
مروان... لسه مجهزتيش

نور:هتتجوزني ليه يامروان

مروان:مش عاوز اسمع نفس وهتفمي كل حاجه في وقتها ياقطه

نور بعياط :ياربي ليه انا ليه حتي الشخص اللي حبيته يعمل كده فيا ليه

منار بدموع:يلا يانور المأزون جيه تحت

نور:يعني خلاص

منار:ربنا عاوز كده يلا

ونسيبهم ونروح عند عمر اثناء ما كان غارقا في افكاره ياتيه مكالمه تليفونيه

وتخبره انه في شحنه اسلحه داخله عن طريق المينا لازم يتصرف

ونهض عمر مسرعا واتصل بحمدي
وقاله:حمدي لازم تجهزلي قوة دلوقتي حالا مافيش وقت

ونرجع تاني عند مروان

والمأذون يقول جملته الاخيره
انتم الان زوجان علي سنه الله ورسوله

وقعت الجمله علي قلب الجميع مثل جمرات من نار

مروان:مش هنسمع زغروته بقااا

منيره:مش هكسر خاطرك يابني والحي ابقي من الميت زغرتي يابثينه

مروان :طيب يلا كده كل واحد يشوف اللي وراه وانتي ياعروسه يلا لينا اوضه فوق

نور برعب:ايه

مروان:ماسمعتيش قولت يلا

نور بخوف:حااااضر

مروان:نورت يااستاذ ياسر اظن ع كده كله تمام

ياسر:تمام والف مبروك بالرفاء والبنين مع السلامه

مروان:سلام ،،،ويوجه نظره الي نور مش قولت يلا فوق

نور:طيب

كلهم يشاهدو المنظر في دهشه وتعجب محدش مطمن خالص لتصرفات مروان

وصعد مروان ونور الي الطابق الاعلي

مروان:راحه فين

آكيد بكره
نور:راحه اوضتي

مروان:ياااحلاووووة وانا ان شاء الله ماليش لازمه كيس جوافه بقيت

نور:مروان انت عارف انه انا وانت مجبورين ع الجوازه دي فبلاش تعيش الدور اوي

مروان وامسك ذراعها بقوه ومال علي اذانها:اقسم بالله لو ما دخلتي بسكات لادفنك مكانك هنا فاهمه

نور جسمها كله بترعش:اه اه فاهمه

ودخلت نور الغرفه ومروان وراها واغلق الباب بالمفتاح

نور:انت هتعمل اي

مروان:هعمل اللي لازم يتعمل ياعروسه

نور بصراخ:لا يامروان لا وحياة اخواتك ابعد عني انا مش اذيتك في حاجه انا هتنازلك عن كل حاجه وهمشي ومش هتشوف وشي تاني بس وحياة حبيبك النبي ما تعمل اللي في دماغه

مروان دون انا ينتبه الي كلامها انهال عليها مثل التور الهائج وهي تتعالي في صراخها ودفعته بااقصي ما تملك من قوه وجريت ع الباب فتحته ونزلت تجري الي اسفل تستنجد بمنيره

نور:حرام عليك يامروان ااااه ياطنط الحقيني ياااامحمد

كلهم اجتمعوا علي صوت صراخها ومروان مازال يرقضت ونور ترقض الي انها احتمأت بمنيره

نور بصوت مدبوح:علشان خاطري ياطنط قوليلو يسيبني وحياة مريم ومنار

منار:انت اتجننت يامروان اي اللي عاوز تعمله ده ياشيخ ترضي انا ولا مريم يتعمل فينا كده

مروان:ابعد عن سكتي يامنار

وابعد منار عن طريقه واقترب من نور ومسكها من شعرها بمنتهي القوه وهي تصرخ

محمد:مرووووان كفايه بقاااا سيبها ياعم خليك راجل لو لمره واحده في حياتك

مروان:اوعي بقااااا يامحمد

وهووووب وقع محمد علي طرف التربيزه واتفتحت دماغه

منيره ومنار ومريم بصراخ:محمممممممممممد

نور ببكي:محمممممممد سيبني بقاا يامروان وحياة اغلي حاجه عندك

مروان:انتي لسه هتقولي سيبني

ومسكها من شعرها وصعد بيها الي اعلي

منيره:اطلبي الاسعاف يامريم

منار:لالا يلا ياماما ناخده ع المستشفي عربيتي بره

محمد:نور نور

وفقد الوعي وحملوه كلهم الي العربيه وذهبو الي المستشفي

نور:طيب علشان خاطر ربنا اشوف محمد وارجع اعمل اللي عاوزو مروان اسمعني لو مره واحده في حياتك

مروان:اتنهي وقت السمع جيه وقت الفعل

نور وقامت بسرعه وبقوه تحاول تهرب منه الا انه انهال عليها ضرب حتي سقطت مغشي عليها

نروح عند مكان تاني

حمدي:ابن الشرقاوي رايحه ع المينا

الشخص:خلصوا عليه

ونروح عند فريده في القسم

حرام عليكم بنتي ليها اسبوع بره البيت يااااااناس حد يرد عليا هي فين فينك بس ياسلمي وانتي يانور ياضنايا فينكم ياااابناتي ياوجع قلبي عليكم ااااااااااااااااااااااااااااه

ونروح عند بيت منتصر

منتصر:انت بتعمل اي ياولد

حازم بارتباك:اي مش بعمل

منتصر:واي ده بدره ومخدرات انت اتجننت

حازم:لا ماتجننتش فعلا ده بدره ومخدرات هتعمل اي يعني

منتصر:فعلا بت محمود كان عندها حق في كل كلمه قالتها عليكي واحنا مصدقناهاش انا لازم اسلمك للشرطه

حازم:اهدي بس ياجدي اوعدك دي اخر عمليه وهبطل

منتصر:وكمان ليك عين تتكلم

حازم ويرفع سلاحه:قولتلك اسكت يامنتصر ياشرقاوي

منتصر:انت رافع السلاح عليا واد ياغفير وعبدالبر تعالو انتو فين

ولكن قبل انا يكمل كلامه كان حازم داس علي الزناد قولتلك تسكت ماسمعتش كلامي طااااااخ

منتصر وهو يلفظ انفاسه الاخيره:ها اه منك لله اه اه
ومات منتصر علي ايد حازم

ونروح عند عمر

عمر: مالك يامحسن فين اي

محسن:البوكس ما فهوش فرامل يابيه فيش

عمر:اي ازاي اه اه حااااااسب حاااااسب

ولكن العربيه اتقلبت في البحر بكل العساكر

نروح المستشفي عند محمد

منيره:ابني ماله يادكتور

الدكتور :للاسف هنعمله الفحوصات اللازمه احسن الخبطه كانت جامده ربما تعمل نزيف في المخ

منيره بصراخ :ااااااااااابنى
------------------------------------------------------------------------------------------------

آكيد بكره
ونروح عند ياسين في السخنه وياتيه اتصالا تليفونيا يبلغه بان ساندي هربت من السجن

ياااسين:ازاااااي كده يااغبيه قبل ما يطلع النهار عاوزكم تلاقوها وانا جاي اهوووو
--------------------------------------------------------------------------------------------------
في اليوم ده بقااا هايدي تقلت الجرعه حبتين

هايدي بتوجع:اااه الحقوووووني يااابابا ياااداده الحقوني

حسين:هاااايدي مالك يابنتي بس مالك

هااااااااااااااااااااااااااايدي

وللاسف توفت هااااايدي اخره التربيه الخاطئه واصدقاء السوء

ولا ده عقاب ربنا لحسين علي اللي عملوووو
=========================================================
ونرجع تاني عند نور

نور بصوت متقطع:اه اه هو اي اللي حصل انت عملت اي

مروان كان بيتكلم في الفون مع نادين

مروان بحده:قولتلك يانادين نص ساعه وتكوني جاهزه هنسيب البلد ونمشي يلا مش عاوز كلام كتير واغلق الخط

نور:ماترد عليا يابني ادم انت

مروان:اي مالك

نور بدموع:عملت اي

مروان:عملت اللي كان لازم يتعمل يااامدام

نور بهستريه بكاء:منك لله منك لله يامروان حرام عليك ليه كده ااااااااااه يارب يااااااارب

مروان:بس بقا صدعتيني

نور:انت بتعمل اي؟؟

مروان:مسافر وسايب ليكي البلد كلها علشان ترتاحي

نور: طيب وانا ومادام انت مسافر عملت ليه كده انت اكيد مش بني ادم انت
حيوووووووووووووووووووان

مروان:يلا بقا سلام احب اقولك مش هتشوفي وشي تاني وانا باللي عملته ده اخدت حق امي وابقي سلمي علي امك اللي بتحب علي جوزاها

نور:انت مجنون ازاي بتقول كده

واخذت ترقض خلفه وتتشبس به طيب انت ليه ماشي
طيب انا مستعده اعيش خدامه تحت رجليك مروان لالالا ماتعملش كده مش تسيبني وتمشي مروان انا بحبك

مروان:اوووعي بقاااا جاتك القرف بني ادمه رخيصه

نور بصراخ ::ااااااااااااااااااااااااه يااااااااااااارب ليه كده لييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييه

طووول عمري مش بفكر في الحب واول ما يجي يكسرني كده ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه منك لله يااامروووووووان منك لله

تمت روايه مكتمله عبر مدونه كوكب الروايات




 

reaction:

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق
  1. رواية جميلة جدا مافي جزء ثاني لان بصراحة نهاية مو من مستوى الرواية الرواية رائعة

    ردحذف
  2. الرواية حلوة بس النهاية مش واقعية وفي احداث كتير مش مكتملة بصراحة النهاية قتلتني وصلتني اني ندمت اني قريتها ي ريت يبقا في تكملة تقلب الاحداث

    ردحذف

إرسال تعليق