القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه كسرني ولكن الفصل التاسع 9 - صابرينا

روايه كسرني ولكن الفصل التاسع - صابرينا

روايه كسرني ولكن الفصل التاسع

الفصل بعنوان (انتقام المحب)
في المستشفي
الطبيب:انا اسف يااستاذ سيليم مدام صبا وقعت علي اتفاقيه التبرع بااعضائها واحنا لازم
سيليم:مفهوم مفهوم صبا قالتلي
دخلت امرأه مجهله تبكي
المرأه:ربنا يرحمها يارب انا انا مش عارفه اشكركم ازاي بسبب المرحومه ابني حايرجع يشوف تاني بعيون المرحومه ربنا يرحمها يارب ويجازيها خير علي الي عملته
مني:طووول عمرها كانت بتحب الخير للناس
تعرفي كانت عيونها دايما بتشوف الخير الي في الناس عمرها ماحسدت او شالت الشر لحد
المرأه:ابني اتولد بعيب خلقي
مولود من غير عيون
طول عمره كان نفسه يشوف وبفضل بنتك دلوقتي حايشوف
فرحتي باابني مش سعياني
يارب علي قد فرحتي يرحم بنتك ويدخلها الجنه
مني:يارب
كان الجميع يبكي علي صبا
الا ريهام
سيليم:امي روحي لو سمحتي البيت انا حااتكفل بالدفن
مني:حاضر ياابني
اخذت السيده مني ريهام وايمان الي المنزل
تم الدفن واقيم العزاء
بعد انتهاء العزاء
سيليم:امي يالا بينا انتي حاتيجي معانا
مني:لا ياابني انا بيتي هنا مكان وجود صبا ريحتها هنا وحاجاتها هنا مقدرش اسيب البيت
سيليم:خلاص انا وايمان حانفضل معاكي هنا
مني:طبعا ياابني بيتك ومطرحك تنور ياحبيبي
سيليم:انا حااخرج دلوقتي
ظلت ايمان مع مني وريهام الصامته
وضعت السيده مني يديها علي كتف ريهام
مني:كانت بتحبك قووي ياريهام بس يابنتي هي دلوقتي ماتت عيطي ياريهام انتي كدا حاتتعبي ياحبيبتي انا معاكي ومش حااسيبك دي صبا الله يرحمها موصياني عليكي
ظلت ريهام علي تلك الحاله الصامته
خرج سيليم من بيت مني وذهب الي المقابر
فات علي موتك 10ساعات
هو انا كدا بتعاقب بيكي
بس انا حبيتك وتوبت هو ربنا كدا بيعاقبني بيكي بس العقاب دا قاسي قوووي ياصبا قاسي قوووي
انا معاكي اني كنت انسان عاصي ومعنديش رحمه وخنت شرف مهنتي بس لما حبيتك توبت عن دا كله والله توبت
الله يرحمك ياريتك دخلتي حياتي من زمان كانت حاجات كتيره قووي اتغيرت
صبا محدش حاياخد وجودك مكاني الوصيه الي طلبتيها مني دي صعبه قووووي
واخذ الشيطان يسترجع ذاكرته
حين دخل الي بيت مني ذهب الي غرفه صبا فوجد رساله مكتوب عليها
خاص الي شيطاني
زوجي العزيز
هههههههههه
مش تستغرب بضحك ليه بس اللقب انك زوجي وبكتبها بحس بشعور بيدغدغ قلبي فبضحك
انا بحبك قوووي علي فكره
انت احلا حاجه في حياتي
تعرف انك اول واحد في قلبي
كنت زي النجمه البعيده عني كنت بتفرج عليك وعلي صورك بشكر القدر الي خلا ريهام تبعتلك الرساله دي اه زعلت انها عملت كدا بس صدقني فرحت بعدها ان كان في فرصه انك تكلمني وتحبني
انت كنت بطلي ومنقذي وحبيبي
ودلوقتي بقيت جوزي واحلا حاجه في حياتي
لو حصلي حاجه وانت قريت الرساله دي لازم تعرف اني مبسوطه وفرحانه لاني اتجوزتك انت احلا حاجه في حياتي
عزائي الوحيد بعد موتي ان قلبك حايتوجع بسببي وان ريهام كمان قلبها حايتوجع ومكسور
لو حبك ليا حقيقي نفذ ليا اخر طلب في حياتي
اتجوز ريهام ياسيليم
وحبها
كمل حياتك وانساني
انا بحبك وحااكون مرتاحه لو عملت كدا
احلا حاجه في حياتي
صبا
الوقت الحالي امام مقبره صبا.
سيليم:ايه الي انت طلبتيه دا ياصبا مني مستحيل ياصبا مستحيل اعمل كدا
لازم اتعاقب انا السبب في موتك انا من لحظه دخولي حياتك وانا بااذيكي
انا حاارجع لوالدتك لانها مجروحه حتي لو مش مبينه دا متقلقيش انا حااعتني بيها سلام ياملاكي
في بيت مني
ظلت مني وايمان يكلموا ريهام
بس ريهام مش معاهم.
ايمان:انا خايفه عليها دي عيونها مش شايفانا حتي
مني:وانا كمان خايفه عليها
اخذت مني تحرك جسد ريهام علها تفيق من الصدمه
دخل سيليم منزل مني
مني:سيليم الحقني ياابني
ذهب سيليم لريهام ولكن قبل ان يتحدث وقعت ريهام بااحضان سيليم فاقده للوعي
حملها سيليم متوجها للمستشفي بااقصي سرعه له
كان خائف عليها كثيرا
بعد نصف ساعه خرج الدوكتور المعالج
الطبيب:صدمه عصبيه واكتئاب حاد لازم تفضل في المستشفي هنا لان مرضي الاكتئاب بحاولوا الانتحار فخطر عليها انها ترجع البيت دلوقتي
انصرف الطبيب
مني:استر يارب سترك وعطفك علينا يارب
اخذت مني واايمان تشهق في البكاء علي تلك المسكينه
بدا سيليم يهدي مني وايمان
سيليم:يالا ياامي نروح
مني:لا انا حاافضل معاها مستحيل اسيبها
مستحيل دي وصيه المرحومه
سيليم:حضرتك مااخدتيش دوا الضغط تبعك وكمان تعبانه روحي وانا حااكون هنا جمبها
مني:بس يابني
سيليم:من غير بس متقلقيش عليها حاتكون بخير
اوصل سيليم مني واايمان الي البيت وعاد الي المستشفي
دخل الي ريهام فوجدها نائمه بفعل المخدر
تذكر سيليم صبا وهي نائمه تحتضر علي فراش الموت فااخذ يشهق بالبكاء
ثم تحدث
سيليم:انا السبب انا السبب وهي بتموت فكرت فيا وفي سعادتي وانا داخل حياتها اذلها واكسرها وااهينها لازم تفوقي يا ريهام عشانها عشان هي كانت بتحبك
بعد 5اشهر
كان سيليم يذهب للاطمئنان علي ريهام
ثم يداوم علي انتقامه من نفسه
احس بالارهاق والتعب فذهب الي الملاكمه فطالما كان يذهب حتي يلاكم
في صاله الملاكمه
كان يتمرن علي القتال كل مايفعله ان يترك نفسه لخصمه لكي يضربه بكل قوته وكاانه يعاقب نفسه علي موت صبا
كان يتابع حاله ريهام ويذهب الي الملاكمه
في يوم من الايام
جاء عدي الي صاله الملاكمه
عدي:حرام عليك بقي يااخي ايه الي بتعمله في نفسك دا كفايه انت كدا بتستفيد ايه
سيليم :بعاقب نفسي علي موتها
عدي:دا كان قضاء وقدر انت ملكش ذنب
الكابتن :سيليم مش حاينفع الي بتعمله دا انت مش بتحاول تضرب دفاع عن نفسك مينفعش تبقي زي كيس الملاكمه الكل يضرب فيك بدون اي حركه كدا انت بتموت نفسك بالبطئ والخصم الي حاتوجهه دا ممكن يسببلك عاهه مستديمه مش حاينفع الي بتعمله دا
سيليم:يالا انا جاهز
بدات الملاكمه اخذ خصم سيليم يضربه ضربا مبرحا وكان سيليم كالجثه يطلب المزيد من الضرب الا ان انتهي به الامر يا ينزف بشده
عدي:اسعاف
اطلبوا الاسعاف
نقل عدي سيليم الي المستشفي
بعد ساعه
الطبيب:كان عنده نزيف داخلي بس الحمد لله لحقناه
في غرفه سيليم بالمستشفي
صبا:😭😭😭😭😭😭😭
سيليم:صبا وحشتيني انا حااجيلك خوديني معاكي
ضربت صبا سيليم بالقلم علي وشه
واخذت تبكي
صبا:دي وصيتي
دا حبك ليا
دا اخلاصك ليا
بتااذي نفسك ياسيليم
انا مش حااجيلك تاني طوول ماحاتعمل في نفسك كدا
سيليم:لا والنبي ياصبا انا حاابقي احسن بس تعاليلي تاني في الحلم عشان خاطري
اخذت صبا تمسح دموع سيليم وتضع يدها علي جروح وجهه
صبا:بتوجعك
سيليم:كانت بس دلوقتي لا
قبلت صبا سيليم علي وجهه قبلات متفرقه وتحدثت
صبا:انا بتالم ياسيليم وموجوعه
سيليم:من ايه
صبا:ريهام حالتها بتسؤ وقلبها مكسور وانت بتاذي نفسك وانا بحبكم قوووي فرحوني ياسيليم وكونوا احسن عشاني
سيليم:حاضر ياصبا بس مش تزعلي مني
صبا:انا بحبك ياروح صبا حاامشي دلوقتي انت لازم تفوق ياحبيبي وراك قلب تكسب حبه ومهمتك صعبه
دخل عدي الي غرفه سيليم
فااستيقظ سيليم
عدي:انت كويس دلوقتي حاسس باايه
سيليم:ريهام عامله ايه
عدي:زي ماهي في المستشفي بس
سيليم:بس ايه
عدي:حاولت تنتحر امبارح
سيليم:ابعت هاتلي مأذون دلوقتي
عدي:هااااااا
سيليم:وجهز كل حاجه انا حااتجوز ريهام
Stop
الحياه بتاخد منا اغلا انسان ممكن تحبه في حياتك
بس بتدينا الاختيارات دايما
المهم اذا كانت قلوبنا مفيهاش ضغينه او قسوه تجاه البشر
القدر حايبعتلنا دايما المنقذين الي حايغيروا حياتنا
ثقوا في القدر انه سيبعث لنا ماسلبته الحياه منا
#حبيبي السري#
ربما يجمعنا القدر

يتبع الفصل العاشر اضغط هنا 




                            









reaction:

تعليقات