القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق الادم الفصل السادس 6 - ياسمين

رواية عشق الادم الفصل السادس - ياسمين

رواية عشق الادم الفصل السادس

في حي شعبي اخر/في منزل غاده
-"ايه؟ ازاي مستر ادم صاحب الشركه طلب ايد
ياسمين؟ انت متأكده؟ طيب حكلمك بعدين يا رنا.. لالا انا نص ساعه و حاجي الشركه.... ماشي.. يلا
باي" .

رمت غاده هاتفها بقوه على سريرها الصغير و خرجت إلى الصاله حيث وجدت امها تترشف فنجان شاي.
-"ايه يا حبيبتي انت مش رايحه الشركه النهارده".
-" اسكتي يا ماما مصيبه انا حتجنن. ازاي داه يحصل.. ".صرخت غاده بصوت عال

وضعت الام كوب الشاي فوق المنضده الصغيره و قالت بلهجتها الشعبيه المميزه:"جرا ايه يابت ماتتكلمي في ايه؟ مالك عالصبح؟".

-"صاحب الشركه ياماما مستر ادم خطب ياسمين".
اجابتها غاده بقهر.
قطبت الام جبينها بحيره و تساءلت:" ياسمين مين؟.. اااه تكونش صاحبتك الحلوه ام غمازات و الله البنت حلوه بصراحه و تستاهل انا فاكره يوم ماجات هنا تزورك بعد ما خرجتي من المستشفى. نص نسوان الحاره جوم عندي يسالوا عليها دي حتى الوليه ام هشام الي ابنها في أطاليا جات عاوزه تخطبهاله".
-صاحت غاده بنفاذ صبر :" يا ماما ام هشام مين و نسوان ايه بقولك حيتجوزها عارفه يعني ايه يعني حتبقى مليونيره. بنت الكلب دي بنت مسهوكه انت مش عارفاها زيي".اكملت غاده بهستيريا:" ياسمين ياسمين هو فيها ايه زياده عني ها كلهم عاوزين ياسمين في الجامعه في الشارع حتى في الشغل. دا انا كنت مقطعه نفسي فساتين و مايك اب عشان الاقي واحد غني اوقعه تقوم هي بالجينز و الكوتشي جايبه صاحب الشركه مره واحده". اكملت كلامها و ارتمت على الاريكه القديمه تلهث بانفعال." مش حخليها تتهنى بيه يا انا ياهي يعني رنا تتجوز زاهر و هي تتجوز مستر ادم،انا ليه دايما حظي قليل كده، طول عمري عايشه في الحاره الزباله،مش حبقى عايشه في الفقر طول عمر... ".7
-" ياحبيبتي استهدي بالله كده بكره حيجيلك نصيبك انت كمان". قالت الام محاوله تهدئه ابنتها التي دخلت في نوبه من الغضب و الجنون
-" نصيب ايه يا ماما... هو انت بتتكلمي على سامي ابن طنط فوزيه حته مدرس بيقبض ملاليم قال ايه بحبك ياغاده، اعمل ايه بحبه داه اشتري بيه جزمه و الا شنطه، انت مشفتيش رنا عايشه الزاي دي بتصرف في اليوم اد اجار الشقه الي احنا بنحتار كل شهر ازاي نسدده، انا عايزه اعيش زيها مش عاوزه اكمل حياتي في التعب و الشقاء".

قالت الام يأسف على حال ابنتها:" كل واحد و نصيبه في الدنيا.. ". قاطعتها غاده بتافف و هي تتجه إلى غرفتها :" و النبي سيبيني ياماما نفس الكلام و الحال مش بيتغير انا خلاص مبقيتش مستحمله العيشه دي".
بعد حوالي ساعه وصلت غاده إلى الشركه و قد حاولت قدر الإمكان ان تخفي مشاعر الحقد و الغيره داخلها.امسكت الملفات التي كانت فوق الطاوله بعصبيه قايله في نفسها بحقد شديد:"بقى انا مش طايله ابقى حته موظفه في الشركه دي و ياسمين حتبقى صاحبتها حته واحده". خللت اصابعها الرقيقه في خصلات شعرها القصير تحركه بعنف و تابعت"انا مش قادره أصدق الي حصل و هو عجبه فيها ايه دي حته بنت فقيره اكيد عاوز يتسلى بيها".فجاه ضيقت عينيها بمكر شديد و ارتسمت على شفتيها ابتسامه خبيثه عازمه على تنفيذ فكرتها.
في الكافتيريا.
-رنا بحماس:"ايه رايكم يابنات بعد الشغل نخرج نروح اي حته احنا بقالنا كتير مخرجناش مع بعض غير للكليه او الشركه".
أجابت ياسمين:" انا دماغي مصدعه مش عاوزه اروح اي حته. خليها مره تانيه".
رنا بزعل:"بطلي كسل بقى خلينا نخرج نتفسح انا و انت وغاده و بعدين انا عازماكي عالبيت عندنا ماما بتقول انك وحشاها و عاوزه تشوفك انا حكلم طنط سلوى عشان متقلقش عليكي ".
-غاده:" طيب روحي كلميها برا عشان الكافتيريا دوشه و مش حتسمعي حاجه".

بعد أن ابتعدت رنا عنهما اقتربت غاده بكرسيها من ياسمين و قالت:" هو انت قررتي ايه ياياسو في موضوع مستر ادم".
-" لسه مش عارفه ". اجابتها بحيره.
-" انا رأيي توافقي بصراحه دي فرصه و لا في الأحلام دا انت حتعيشي ملكه يابنتي، دا حتى لو طلقك حتبقي بردو كسبانه".
قاطعتها ياسمين بفزع:"يطلقني؟".
-"طبعا هو انت فاكره راجل زيه حيتزوج بنت عاديه ليه متاخذينيش يا حبيبتي بس انت مش لايقه عليه خالص و انت عارفه دا كويس يعني هو حواليه ستات أجمل و احلى منك بكتير و كمان من أغنى العائلات في البلد،هو اكيد بعدين حيزهق منك حيديك فلوس تكملي بيهم حياتك".
-" انت بقولي ايه ياغاده".
-" طب قوليلي هو عاوز يتزوجك ازاي انت مسالتش نفسك ليه و بعدين ما انا قلتلك داه كفايه اسمه الي حيبقى مقترن باسمك سواء و انت مراته او طليقته". قالت غاده في نفسها بعد أن لاحظت تأثر ياسمين بكلامها:" و لسه ياصاحبتي انا مستحيل اخليكي تفرحي بيه".

.........................
في مطعم فاخر
يجلس ادم مع صديقه زاهر يتناولان طعام الغداء.
-زاهر:" هو انت بتتكلم جد يا ادم انت عاوز تتزوج ياسمين؟ ".
-ادم:" ومالها ياسمين".
زاهر:"و لا حاجه دي بنت جميله و متربيه كفايه انها قريبه رنا و بصراحه انا مسمعتش عنها غير كل خير بس انا قصدي ليه هي بالذات داه انت أشهر عازب في مصر فجأه كده قرر يتزوج اكيد في حاجه".
ازاح ادم الطبق جانبا و شبك يديه و قال بحيره:" مش عارف يا زاهر من اول مشفتها و انا مش قادر انساها مش عارف يمكن عشان وشها الطفولي بيفكرني في نفسي لما كنت صغير أو يمكن مليت من النسوان الطماعه الي عماله تحوم حوليا مش عارف بس في حاجه زي المغناطيس شداني ليها".
-زاهر بمرح:"لا دا انت واقع بقى بس بصراحه عرفت تختار البنت حلوه اوي... ".

-ادم مقاطع" زاهر.. "

" خلاص يا عم سكتنا اهو"

انتهى اليوم بذهاب ياسمين إلى منزل رنا لتشجعها خالتها على الموافقه على طلب ادم فمدحت لها عائله الحديدي المعروفه و ان ادم وريث لعده شركات في مصر و الخارج و انها محظوظه لانها ستكون فردا من العائله.

فهل ستقبل ياسمين الزواج من ادم او سترفض؟

يتبع الفصل السابع اضغط هنا 
reaction:

تعليقات