القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حلم الزين الفصل السادس 6 - بقلم احلام عاصم

رواية حلم الزين البارت السادس 6 بقلم احلام عاصم

رواية حلم الزين الفصل السادس 6

-إحنا أطلقنا
-إزاي...و فريده و البيبي إلي جاي 
-بسمله هي إلي أصرت 
-أكيد انت حسستها ب حاجه ي زين أكيد 
-هي شافت كل حاجه بنفسها 
-شافت أي فهمني
-الصندوق الخشبي الصغير
-،الصندوق إلي ادتهولي إنهارده 
-ايوا
-طيب و فيه اي الصندوق دا
-لما تفتحيه هتعرفي
-زين انا تعبت أوي
قرب مني وحضني-إحنا اتعذبنا اوي و الحل الوحيد إلي يخرجنا من العذاب دا إننا نتجوز
غمضت عنيا و مسكت فيه أكتر-مش هقدر 
-احلام ارحميني و ارحمي نفسك و بلاش تعيشي ف دور الضحيه بقي فوقي
بعدت عنه-عايزني أتجوز طليق اختي 
طيب و فريده و الطفل الي جاي هيشوفوني إزاي اني خطفت ابوهما منهم ...
-دول عيالي هتخافي عليهم أكتر مني
-انت لي مش قادر تشوف غير نفسك وبس
-نفسي و بس ي حلم!
عشان نفسي تكوني معايا و نرتاح بعد كل السنين دي 
شايفاني اناني
-أنا الي هبقي انانيه لو وفقت ع الي بتقوله
-و عذابك دا و حبك ليا
-و انت فاكر إني عشان بحبك يبقي هجرح اختي لاء ي زين
انا من يوم م حبيتك و أنا بتعذب 
حُبك كان لعنه ي زين مش قادره ابعدها عني
عيط و أخدني ف حضنه-أحلام إحنا ضحينا كتير جه الوقت إلي نرتاح فيه
-مش مكتوبلنا الراحه ي زين
-أحلام...
-اششش أسكت ي زين  
أسكت و سيبني ف حضنك
'قولي اي الحلو إلي ف حياتي
و انت غايب عن عنيه'
قلبي لما صدق لاقي مبرر ليه حتي لو عقلي رافض و مش مقتنع بيه...
بس الحرب إلي مبينهم دي محدش خسران فيها غيري...
منكرش إنه لما قرب مني و حضني كل العذاب و التعب و الحزن و التفكير كل د اتبخر ف ثانيه...
بس حتي حضنه دا مش من حقي.
-كنتِ فين ي أحلام 
-كنت بتمشي شويا ي ماما
-مالك انتِ كنتِ بتعيطي
-لاء انتِ بتجيبي الكلام دا منين بس 
-من يوم م شوفتي زين و جروحك كلها اتفتحت مش كدا
-هو ي ماما انا مش قادره اكره لي 
لي ي ماما حُبه بينهش فقلبي كل يوم 
لي كل العذاب دا ي ماما لي
-و انتِ كنتِ فاكره الحُب الحياه فيه وردي ف وردي
لاء يبنتي الحُب عذاب و نار مبتطفيش
-بس أنا مش قادره استحمل أكتر من كدا مش قادره ي ماما
الحرب إلي بين عقلي و قلبي هتجيب أجلي ف يوم
-بسم الله عليكِ 
تعالي ف حضني 
تعالي ي أحلام
جريت ع حضنها -أنا تعبت أوي ي ماما أنا تعبت
-متوجعيش قلبي ي بنتي ، قلبي مش قادر يشيل ذنبك
-و انتِ ذنبك اي بس ي ماما
-ذنبي إني أصريت ع زين يتجوز بسمله لما جيه و حكالي حكايتكم و اترجاني عشان يتجوزك انتِ و تسافر بسمله معاكم عادي 
اتنفض و قمت من حضنها-اي إلي بتقوليه دا ي ماما
-والله يبنتي كنت فاكره إنه حب مراهقه ، انتِ كنتِ صغيره اوي ساعتها و قولت دي فتره و هتروح لحالها 
غير كمان كليتك إلي كنتِ لسه مقدمه عليها
و ذي م قولتلك انتِ كنتِ صغيره و عندنا ف الصعيد مينفعش البنت الصغيره تتجوز قبل الكبيره
بس مكنتش أعرف إني ب كده بدمر حياتكم انتوا الأتنين
مكنتش اعرف اني بكده ببقي بدوس ع قلبك 
أنا مش قادره اشوف بناتي الإتنين كدا مش قادره 
قلبي وجعني عليكم و مش قادره اسامح نفسي 
-سيبيني شويا ي ماما لوحدي
-احلام انا...
-معلش ي ماما سيبيني دلوقتي.
يعني أي يعني زين متخلاش عني  بسهوله يعني كان مغلوب ع امره...
كل الظروف كانت ضددنا لي! و عشان اي! مش عارفه 
طيب كل السنين دي بعذابها عدت و انا فاكره إنه اتخلي عني 
السنين إلي جايه هتعدي إزاي و أنا متأكده من برائته
طيب أهرب من قلبي اروح ع فين؟!.
بصيت لاقيت الصندوق قمت جبته و سندته ع السرير و بدأت اقرا ف الجوبات..
الجواب الأول:
إنهارده ظهرت نتيجتك و حقيقي فرحان بيكِ و بنجاحك اوي
كان نفسي اكون جمبك دلوقتي و اشيلك و ادور بيكِ من السعاده بس معرفش اي إلي حصل دا ي أحلام أنا دماغي هتتشل من التفكير نفسي أجري ع حضنك و أحكيلك كل إلي فقلبي برغم تفاهتك دي بس الوحيده إلي بتقدر تخفف عني 
متقلقيش ي حلم مش هتنازل عنك أنا بكره هروح لمرات عمي و احكيلها عن حبنا و أنا واثق إنها هتتكلم مع عمي و تقنعه.
الجواب الثاني:
مرات عمي رفضت تساعدني ي أحلام أمك كسرت آخر امل ليا
قوليلي اتصرف ازاي او أعمل اي
نفسي اخدك و نهرب من كل الدنيا إلي عايزه تبعدنا عن بعض دي ...كل الخيارات إلي قدامي صعبه صعبه اوي ي حلم
و المفروض بكره أروح اتكلم مع عمي بس مش عشان أطلب قلبك ذي م وعدتك للأسف كل وعودي دي طلعت ضعيف أوي قدامها أنا رايح بكره أطلب ايد أختك 
يمكن من بعد بكره انتِ هتكرهيني و بصراحه عندك مليون حق بس أنا مغلوب ع أمري والله.
الجواب الثالث:
إنهارده ف المطار كان نفسي اشدك من إيدك و نجري بعيد بعيد اوي...او افتح عنيا و الاقيني ف كابوس و اصحي منه ع صوتك و انتِ ف حضني
نظرتك ليا مش قادر انساها يمكن نفس النظره لما لابست بسمله الدبله ، لما كتبت كتابي عليها ، لما وقفتي تودعي أختك ع باب شقتنا ليلة الفرح....
نظرتك ذي م هي مليانه ب عتاب و وجع و فيها مليون سؤال و سؤال بس فكل مره بتوجع اكتر ي حلم لما اشوفها ف عيونك.
الجواب الرابع:
إنهارده عملية بسمله بإذن الله تخرج منها ع خير 
كدا مش فاضل غير عمليه مرات عمك و دي فضلها شويا لغاية متخلص جلسات العلاج...
بعد الأيام عشان ارجع و اشوفك مع إنك ولله مغبتي عني يوم صورتك اتحفرت ف عيوني قبل قلبي و ريحتك حواليا فكل مكان ...
الشال إلي ادتهولي قبل كدا مش بنام غير و انا حاضنه
بس الحاجه الوحيده الي مفتقدها هي حضنك ي حلم.
الجواب الخامس:
إنهارده بسمله حامل للمره التانيه...
طبعا انتِ سمعتي الخبر دا و كسر حته تانيه جواكِ بس لو قولتلك إنه كسرني للأبد هتصدقيني!.
جواب ورا جواب و انا فكل واحد فيهم بحس ب إحساس مش هقدر اوصفه بكلام إحساس من وجعه ملهوش وصف ولا إسم .
-أحلام 
-أي ي ماما
-فينك صحيت ملقتكيش ف البيت
-نزلت المستشفي و ساعه كدا و هطلع ع العياده 
-طيب انتِ كويسه
-كويسه ي ماما متقلقيش
المهم أخبار بسمله 
-مش كويسه بقالها يومين ولا بتاكل ولا بتشرب و ف اوضتها
-لاء ي ماما حاولي تاكليها اي حاجه عشان الي ف بطنها 
-حاولت كتير و مرديتش
-خلاص انا جايه
-و العياده 
-هخلي صاحبتي تقعد مكاني فيها إنهارده كمان.
-الطفله إلي عامله إضراب ع الأكل و نسيت إنها ماما
-أحلام 
-دلوقتي مش أحلام دلوقتي أنا الدكتوره إلي لو مكلتيش هديكي الحقنه بلا رحمه
-يبنتي انتِ إزاي قادره برغم كل إلي جواكي تهزري كدا
-مسم الله واكبر الله و اكبر انتِ هتقري عليا ولا اي
-ضحكتيني والله
-بالله عليكِ حد معاه فريد و يبقي مكشر كدا
-عايزاني أعمل اي بس
-تاكلي و دلوقتي حالا لاما بقي هاكلك غصب عنك هااااا
-لاء خلاص هأكل
-شطوره كلي يلا و انا هروح اشوف فريده
مسكتني من إيدي-قرأتي الي ف الصندوق 
سكت شويا-صندوق اي تصدقي نسيت
-أحلام عيونك بتفضحك
-زين هو إلي ادهولك
-لاء ربنا الي بعتهولي عشان اعرف اد اي أنا جيت عليكِ و عليه
-شوفتيه إزاي!
-كنت بدور ع خريطه الموقع ف لاقيته بالصدفه 
-هو إلي خلاكي تتطلقي من زين
-هو إلي خلاني أعرف الحقيقه إلي كنت عاميه عن شوفها
-عشان خاطر عيالكم لازم ترجعوا لبعض
العيال دي لعبه ولا اي ي بسمله حرام عليكِ
-العيال عيالي بس الغلط دا لازم اصلحه
-تصلحيه ب جوازي من طليقك
-كفايه انتوا ضحيتوا بكتير اوي علشاني
-مستحيل ي بسمله مستحيل 
-انتِ بتحبيه 
-بحبك انتِ أكتر 
-أحلام متتعبيش قلبي معاكِ
-انتِ إلي متتعبيش نفسك ف كلام مش هيجيب اي نتيجه 
-أنا مش هرجع ل زين
-و أنا مش هتجوزه.
عدت أيام كتيره أيام كتيره بحاول اصلح فيها كسر أختي لأني عارفه إني كسري مستحيل يتصلح لغاية ما جه يوم ولاده بسمله....اليوم إلي هيخليني أشوف زين غصب عني م هو الدكتور إلي هيولدها.
-طمني ي زين بسمله كويسه
-الحمد لله بخير و إياد كمان بخير
-هتخرج امتي 
-بكره لو حابه 
-تمام شكرا ليك
-أحلام استني
-دكتور زين روح أطمن ع مراتك و ابنك.
-اي رأيك ف السلوبته دي ل إياد 
-لونها حلو اوي
-جبتهاله عشان يلبسها إنهارده ف سبوعه
-أحلام 
-اي نسيت حاجه ف السبوع
-اتكلمت أنا و زين 
-طيب حلو خالص هاا بقي قررتوا ترجعو صح
-لاء بس زين...
=بسمله كلمي خالتك سعاد عايزه تباركلك برا
-حاضر ي ماما
ثواني ي أحلام و رجعلك.
لاقيت مسج ع الفون
'حلم انزلي حالا 
لو منزلتيش هطلعلك أنا'
-عايز اي ي زين 
-كلمت عمي و قولتله
-بابا!..قولت ل بابا أي ي زين
-حكتله كل حاجه
-اييي 
-بس هو كان عارف 
-انت بتهزر كان عارف أي 
-تفتكري بحالتك إلي كنتِ عايشه فيها دي أمك مقلتلوش
-أنا طالعه 
-باباكِ وافق ع جوازنا
-لاء ي زين قولت لاء
-انتِ لي بتعقديها كدا عاجبك إلي إحنا عايشينه دا
-مش هقدر ادوس ع أختي بالشكل دا
-بسمله بنفسها قالتلي إنها محبتنيش
و إني بنسبالها كنت زوج عادي مش حبيب 
-بسمله تقول إلي تقوله أنا حاسه بيها
-أحلام أنا بكره مسافر بعد أسبوع إياد و مش نازل مصر تاني ف القرار بأيدك .
مسافر يعني أي مسافر!
يعني مش هشوفه تاني...هتحرم حتي من نظرتي ليه 
منكرش إني نفسي أوي اسافر معاه و ابدء حياتي بيه أنا إنسانه بردو مش ملاك بس ف نفس الوقت هبقي قرفانه اوي من نفسي لو عملت حاجه ذي دي أنا بقيت ف دوامه مش قادره أخرج منها.
-لأخر مره بقولك ي حلم هتسافري معايا
يتبع الفصل التالي اضغط هنا
reaction:

تعليقات