القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية سجينتي الفصل الرابع 4 - ايه عامر

رواية سجينتي البارت الرابع 4 بقلم ايه عامر

رواية سجينتي الفصل الرابع 4

ريم: انت بتعيط..؟!!
مراد بزعيق: غلطو..غلطو غلطه كبيره لما فكرو مجرد تفكير فيها..
ريم: احم..هي مين؟؟
مراد: مراتي...اللي اتخطفت..ومتأكد ان ابوكي الحرامي او اخوكي..او عريس الغفله هما اللي وراها..او متفقين كلهم..
ريم ببرود: غريب ان شخص زيك بيعرف يحب...
مراد: دي حب عمري كله مقدرش اسمح انها تتأذي بسببي..بس والله مهنسي الحركه دي..
ريم: انت شخص غريب..القلوب اللي بتعرف تحب اذااي بتقدر تأذي..انا دلوقتي اتأكدت فعلا انك مش هتأذيني..
مراد: كنت..بس دلوقتي معتقدش..
ريم: انت متعصب كده لي..م انت خاطف بنتهم ولا انت عايزهم يسكتو..ولا اللي بيمشي علي الناس مبيمشيش عليك..اوعي تفكر نفسك ضحيه..
مراد: اسكتي..مش عايز اسمع صوتك..انا هرجعك لأهلك علشان الحق مرااتي...بس صدقيني لو لقيت فيها خدش هدفنكو كلكو...
ـــــــــــــــــــــــــــ
يوسف: زمانه دلوقتي عرف انها معانا بس ي مازن مراته حامل..
مازن: احنا مش هنأذيها..ومش هنتكلم كمان لحد م يرجع ريم...انا كلها ساعه واكون عندك..البيت اللي قال عليه ف الشرقيه..والدته هي اللي قاعده فيه..عشان كده بيتردد هناك كتير..
يوسف: خلاص مستنيك...
ــــــــــــــــــــ
فؤاد: ايوه...عايز اي..
مراد: خلي رجالتك يدخلوني بدل م ادفنهم هنااا...ولا مش عايز تشوف بنتك...
فؤاد: حاضر...حاضر هدخلك حالا..بس هي معاك...
مراد: ايوه معايا اخلص....
فؤاد: حاضر...
ريم: انت جايبني هنا لي..انا عايزه اروح بيتي 
مراد: مش عايز اسمع صوتك..
....
فؤاد: دخلووه...بسرعه...سااره..ريم جت
مراد: ادخلي..ابوكي الحرامي اهووه...
ريم بعياط وضعف: مااما..
ساره: ريم..حبيبتي..انتي كويسه...انا روحي كانت رايحه ي روحي...حصلك حاجه..
ريم: انا كويسه..وحشتيني ي ماما كنت فاكره اني مش هشوفك تاااني..
مراد: تعالي هنا...لسه..مراتي فين..
يوسف: مراتك في الحفظ والصون...
دخل مازن..ويوسف...اللي مكانوش مستغربين اللي بيحصل...
مراد: ترجعلي مراتك تاخد اختك..بس صدقني اللعبه لسه مخلصتش..
فؤاد: يوسف اي اللي بيحصل هنااا ده..
يوسف: احنا اضطرينا نعمل كده وإلا مكانش هيعمل كده..
مراد: غلطت ي يوسف باشاا غلطت..
مازن: وانت مغلطتش لما خطفت خطيبتي..
مراد: ابقي اسألك حمااك الحرامي..
يوسف: احترم نفسك..متنسااش انك في بيتنا
مراد: انتو هتجيبو مراتي ولا اموتها في ايدياااا.
وطلع مسدس وحطه في رأس ريم...
فؤاد: لا لا..اهدي..يوسف فين مراااته..
مازن: انا هجيبهااا..نص سااعه واكون هناا..
ـــــــــ بعد نص ساعه..
مي: مراد! مرااد...وبكت وجري عليها حضنهااا..
مراد: خوفت عليكي مقدرتش اعاند معاهم..خوفت 
مي: قولتلك دايره الانتقام دي لازم تنتهي..بس انا كويسه..خلينا نمشي من هنااا..
مراد: عايزاني اسامحهم!!! بعد كل اللي عملوه فينا
فؤاد: سامحيني ي بنتي علي اللي ابني عمله..بس كان عاوز يلحق اخته بأي شكل..
مراد: انا هخليكو تندمو
فؤاد: انا تحت امرك..عايزني اسلم نفسي موافق..بس اولادي يفضلو بعيد..
مي: انسي بقي ي مراد..الراجل اللي خلاه يعمل كده..مات بعد م افلس..وهو خسر بنته لمده عشرين سنه..كفايه ي مراد بقي..
يوسف: اتعاقبنا كلنا علي غلطه ملناش ذنب فيها..وخسرنا الحياه الطبيعيه لاي شخص..اسمع كلام مراتك..وكفايه..
خدها وعيشوا وربي ابنك في هدوء..
مي ومراد: اي..
يوسف: هو اي ده..انتو متعرفوش..لما انتي اغمي عليكي جبت الدكتور وقال انك حامل..فكرتك عارفه
مراد: انتي حامل ي مي.؟؟..
مي: والله م اعرف..مش هو اللي قال..
يوسف: والله الدكتور قال حضرتك حامل..
مراد: مبارك لينا ي روحي...
مي: خلينا ننسي ونبدأ حياتنا من جديد..الموت كان قضاء وقدر وهو اتعاقب بما فيه الكفايه..اوعدني متعملش اي حاجه تاني..
مراد: انا هسيبك..كفايه احساسك بالذنب ده كفيل يموتك بالبطئ...بنتك عندك اهي...
رماها قدامهم كانت بتبكي مش من ألم قبضته عليها بس من حقيقه اللي بيحصل مصدقتش كلامه بس هتكدب عنيها...ده ابوها واقف قدامها..
مراد اخد مي..كان فرحان بيها اووي لدرجه انه شالها بين ايديه وهمسلها...
مراد: انتي من النهارده ملكه..تؤمري وانا انفذ..
مي: انا بحبك ي مرااد..بس بحب بيتنا بردو وعايزه اروح 
مراد: لا طبعا هنروح لدكتور الاول نتطمن عليكي وعلي البيبي
مي: حاضر..
ــــــــــــــ
سكوت ملي المكان ريم اللي حضن في مامتها وبتنزل دموعها...ومازن اللي جمبها بيحاول يطمنها..قلبه كان واجعه عليهاا..ويوسف اللي سند علي الحيطه وربع ايديه وهو خايف من رده فعلها..كان عايز يقولها انا كمان مليش ذنب..وفؤاد اللي جروحه كلها اتفتحت..وفعلا الاحساس بالذنب كفيل انه يموت الشخص...مكانش عاوز قد ان حياته ترجع طبيعيه..بس ي تري هو نفسه هينسي..
ريم قامت بإستسلام..مشيت لعند يوسف..وقالت بروح مرحه...
ريم: عندك حساسيه من المانجا
ابتسم يوسف وضمها بين ايديه...كأنها بنوته الصغيره..علي الرغم انهم نفس السن..وقالها بمرح..
يوسف:هو انا عندي حساسيه بس هو مش شرط يعني..
ريم: كنت هتغاظ لو مكانش عندك علفكره...
ضحك وقال
يوسف: موضوع كبير ومحتاج مناقشه كبيره..شكلك شخصيه مهمه..
ريم بضحك: ايوه..خطيبه المدير..
يوسف بهمس: خطيبك ده مكنتش بحبه اصلا بس دلوقتي بقيت اكتر عشان هياخدك مني...
قرب منهم فؤاد..وكان خايف من رده فعلهاا..وهي لحظت..وابتعدت ووجهت كلامها ليوسف..
ريم: ابقي خلينا نشوفك بقي..يلا ي ماما..يلا ي مازن
فؤاد: اسمعيني ي بنتي..
ريم: لا لا لا..انا مش عايزه اسمع اي حاجه..مفيش حاجه تتقال اصلا...
خرجت تبكي...وخرجت ساره ورااها...ومن بعدهم ماازن..
ركبو عربيه مازن...ميلت علي الشبااك وهي بتفكر في كل اللي حصل..تعمل اي..تسامح علي اي ولا اي...
ساره: ريم!! ريم..
ريم: اي ي ماما..
ساره: بقالي كتير بكلمك..يلا وصلنا..
ريم: حاضر ي ماما..
مازن: احم..لو سمحتي ي طنط ممكن اتكلم مع ريم شويه..
ساره: ماشي..متتاخريش ي ريم...
.....
ريم: اي ي مازن..
مازن: اول لما تطلعي للبيت..عاوزك تغمضي عنيكي وتناامي..متفكريش في حاجه..كل حاجه هتبقي كويسه...انا جمبك دايما..الصراع اللي انتي حاسه بيه دلوقتي مش هيفيد بحاجه..
عيطت بشكل هيستيري...كأنه حاسس بكل كلمه كانت بتفكر فيهاا..فيه حنيه في عيونه كفيله تداوي قلبها..
ريم: كان بيهددني بيك انت وماما...كنت خايفه اخسرك..كنت خايفه مرجعش..ومشوفكش تااني..كنت خايفه ارجع وملقكش..شكراا عشان  كنت معايا دايماا..
مازن: مش عايز اشوف دموعك دي..انا معاكي وهفضل جنبك وصدقيني كل حاجه هتتحل..
هديت شويه...وبدأت تحس بشويه راحه..
ريم: انا أسفه..عشان ايدك..
مازن: فداكي اي حاجه..يلا اطلعي وارتاحي..ونامي زي م قولتلك..هتهدي وهتبقي احسن..
ريم: حاضر
طلعت..وارتحت لما اتكلمت معااه..حقيقي هو احسن حاجه حصلتلي في حياااتي..هسمع كلامه وهروح اناام بس لازم اعرف كل حاجه الاول..لازم افهم..
ساره: ادخلي ارتااحي ي ريم انتي اكيد تعبانه...
ريم: ماما..
ساره: جهزتلك هدوم...خدي شاور الاول..
ريم: ماما..ارجوكي..انا محتاجه افهم كل حاجه..
ساره: حاضر..هحكيلك..
سمعت كل كلامها..المفروض دلوقتي الذنب ذنب الاب اللي فرق ولاده..ولا ذنبها لانها قالتلي انه ماات..وعشت طول عمري من غير سند مع ان لياا ااتنين..بس انا كنت مقدره اللي ماما عملته عشاني...كانت عايزاني اعتمد علي نفسي ومستنااش اي حاجه من حد...التمست ليها عذر بس هو اسامحه ازااي دلوقتي..
ريم: تصبحي علي خير ي مااما..
ساره: انا اسفه ي ريم..
ريم: متقوليش كده ي ماما انا مقدره اللي انتي عمليته..بعد اذنك..
...
يااااه اوضتي وحشاني بشكل..امم الاحسن اخد شاور واناام..مش هفكر لا مش عايزه افكر..
ـــــــــــــــــــــــــ
يوسف: ي بنتي اصحي بقي..اي ده الساعه 4 العصر..
ريم: اي الصوت ده...رجاله في بيتنا..مين..
يوسف: انا يوسف ي اختي..اصحي بدل م اكسر الباب ده..
ريم: خلاص خارجه اهووه....صباااح الخير..
يوسف: قصدك مسااء الخير..
ريم: انتي بتعمل اي عندنا يلا..
يوسف: يلا..طب اعملي حساب اني راجل صاحب شركه وليا مركزي..انا هنا من بدري..وفطرنا واتغدينا انا وماما وانتي نايمه..
ساره: تعالي ي ريم..شوفي يوسف جايبلك اي..
ريم: جايب اي..
يوسف: شوفي بنفسك
ريم: ااه...اي الجماال ده..الفستاان ده عشاني..
يوسف: عشان كتب كتابك علي خطيبك الرخم..كلمني وقالي انه عايزين نعمل كتب كتاابك في حدود شهر كده..
ريم: شكراا ي يوسف..وبعدين بيكلمك ازااي ومياخدش رأيي..لازم اكلمه..
يوسف: لا ي حبيبتي ادخلي البسي يلا هاخدك افسحك..واعزمك 
ريم: الله..عايزا بيتزا وكريب وشيبسي وبيبسي..وشوكلاته...
يوسف: اي ده انتي داخله علي طمع بقي...عنيا ي ستي هجيبلك كل اللي انتي عايزااه..
خرجنا واتفسحناا..وفرحنا وضحكناا...شبه بعض اووي..في كل تصرفاتنا..وجابلي شوكلاته كتير..اخويا اووي( عقبال كل الاخوات ي رب اللهم امين)..وروحنا
ريم: ي ابني روح بقي...امي مبقتش شيفاني من ساعت م شوفتك..
ساره: انا اقدر ي روحي
ريم: كلي بعقلي حلاوه كلي...
رن جرس الباااب
ريم: انا هفتح...مين..
فؤاد: ازيك ي بنتي..
يوسف: بابا!!
يتبع الفصل الخامس والأخير اضغط هنا
reaction:

تعليقات