القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام مزدوج الفصل الرابع 4 - ياسمين الشام

رواية انتقام مزدوج الفصل الرابع - ياسمين الشام 

رواية انتقام مزدوج الفصل الرابع 

جابر:- مين انت وشوبدك مني

مجهول:- مارح طول عليك بالحكي ازا حابب تشوف ابنك عايش بتجي عالعنوان اللي رح اعطيك ياه بس بتجي لوحدك وانت مراقب لوشفنا اي حركة غلط منك ابنك رح يصير بخبر كان

جابر:- مين انت وشوبدك بالمقابل وكيف رح اضمن ماتكون لعبة

المجهول:- مافي داعي تعرف مبن انا وع حسب علمي ماحدا بيعرف بخطف ابنك حتى انت مابتعرف شي عن هالموضوع

جابر:-…………

المجهول:- ولتتأكد اكتر رح ابعتلك صورة لقصي بيك وكمان بدي مبلغ $$$$$ مقابل ابنك رح ابعتلك العنوان مع الصورة

جابر:- ط طيب رح اجي عالعنوان وجيب المبلغ بس لاتاذوه لأبني

مجهول:- لحالك

جابر:- اكيد مابدي عرض حياة ابني للخطر

بالجهة التانية سكر الخط بوشو وبعتلو صورة قصي ومعها عنوان المكان اللي رح يلتقو فيه وجابر بعد ما اتأكد من صورة ابنو وانو بخير قرر يدفع المبلغ وينقذ ابنو بعد ماكان فاقد الامل من رجعتو وهو بيعرف كتير منيح ازا مانفذ شروطهم رح يخسر ابنو للابد

جابر:- سميير

سمير:- امرني يابيك

جابر:- جهزولي حالكن انت وكم شب معك رح تروحو معي قلبي حاسسني انو فخ بس متطر انقذ ابني

سمير:- نحنا جاهزين يابيك بس ازا كشفونا يمكن نعرض حياة قصي بيك للخطر بهالطريقة

جاير:- بعرف هاد الشي كتير منيح لهيك انتو رح تلحقوني بس من بعيد بدون ماحد يشك مشان تتدخلو اذا كان فخ

سمير:- امرك يابيك رح خبر الشباب
جابر:- شوالاوضاع بالاوتيل

سمير:- هادية كتير والأمن ماقرب من الاوتيل ابدا
جابر:- معناها اكيد قصي مخطوف وهو ماوقع بأيد الامن لهلا والا كانو داهمو الأوتيل

المسا صار وقت الموعد وجابر جهز المبلغ وحمل سلاحو وطلع مع الشوفير عالعنوان اللي كانو متفقين عليه واللي كان بعيد نوعا ما وسمير والشباب لحقوه بسيارة تانية
سمير:- ينعن هالحظ ضيعت سيارة المعلم هلا وقت هالشاحنة تمرق من هون: قطعت طريقهن شاحنة كبيرة فصلت سيارة سمير عن سيارة جابر اللي بعد عنهم وسمير والشباب سيارتهن طلعت عن الطريق واصطدمت بسيارة تانية والتمو الناس حواليهم وطلبو الاسعاف

نارين:- خلص الاسبوع وكانت بتستنى امير لأنو وعدها يطالعها من هالمكان كانت متوترة كتير وعايشة ع اعصابها وبتتطلع ع رفيقتها مها الشبه منهارة خايفة من اللي ناطرها وبتفكر كيف تتخلص من اللي ببطنها

نارين:- مها حبيبتي لاتعملي بحالك هيك مشان خاطري شوفي وشك كيف مصفر

مها:- يمكن بهالطريقة موت واخلص من هالمصيبة نارين صارت تبكي بصوت عالي: انا يتيمة وهالطفل رح يكون يتيم متلي ليش نحنا انكتب علينا الوجع بهالحياة ليش مابنكون متل غيرنا عايشين مع عيلة دافية تحضننا اب ام اخ يعطف علينا ليش هيك عم بصير فينا نارين احكي لييييشش

نارين:- حضنت رفيقتها وغمضت عيونها بحزن للاسف ماعندها اجوبة ع كل هالأسئلة كلشي بتقدر تعملو انها تكون هالحضن الدافي الها وتمسح ع شعرها وتواسيها بمحنتها

مها:- هديت شوي بحضن نارين حطت ايدها ع بطنها ورجعت بذاكرتها لقبل شهرين
==============
قصي:- بيمسح ع شعرها : ماقلتيلي ليش قالبة خلقتك بوشي من مبارح موع بعضك

مها:- صارت تبكي: هالبنت بشو احلى مني لحتى فضلتها علي وتركتني لحالي بالسهرة مشانها

قصي:- هههههههههه مها لتكوني مفكرتيني ملكك وممنوع اطلع مع غيرك اواحكي شبناا مها شبنا لتكوني ناوية تحاسبيني كمان بصفتك شو عم تحاسبيني اه بصفتك شوو

مها:- كلامو نزل ع قلبها متل السكين: العفوو انا ماعم حاسبك بس انت ع طول بتحسسني بالحب وكمان ماعم تخليني اسهر مع حدا او اطلع مع الزباين لهيك……

قصي:- لهيك فكرتيني بحبك او ممكن اتزوجك…… بتكوني غلطانة مها لاتبني بخيالك احلام مارح تتحقق انتي متلك متل كل هالبنات اللي هون بنظري مابتفرقي عنن بشي وزتي هالافكار من راسك قومي اطلعي لبرا نزعتي مراقي هههههه قال حب حكي فاضي

مها:- لملمت الباقي من كرامتها وطلعت من غرفتو وهي بتجر خيبتها وراها ودموعها بيسبقو خطواتها بتمشي مكسورة القلب والخاطر ليش ايمتا هالقلب كان مجبور وعم ينبض ما نحنا خلقنا لننكسر وننهان
============

مها:- مسحت دموعها واستسلمت للنوم بحضن رفيقتها

(اكيد بتسمعو كتير عن حالات سرقة بس السرقة مو دائما مصاري
أوقات بيسرقولك قلبك وأيام ضحكتك
و ع الأغلب عمرك)
__________

امير:- نزل من السيارة قدام فيلا جابر وصار يتأملها شوي اخد نفس عميق واتجه لعند الشباب : جاهزين شباب؟

* جاهزين سيدي
امير:- استعدو: كانو عبارة عن دوريات كتيرة موزعين حوالين الفيلا وبأشارة من امير بلشت المداهمة وصار تبادل اطلاق النار بين الجهتين حاول حدا من الرجال يتصل بجابر بس ماكان في شبكة بالموقع اللي موجود فيه ولأنه عددهم قليل قدرو الامن يتغلبو عليهم وقبضو عالباقي منهم وداهمو الفيلا
امير:- شباب خدو الرجال عالفرع والمتصاوبين عالمشفى وانا رح اهتم لموضوع البنات
الشباب: امرك سيدي

البنات لما سمعو اصوات اطلاق النار خافو كتير واتخبو بالغرفة بس كانت نارين بتعرف انو امير ورا هالشي لهيك حاولت تهدي البنات شوي
نارين:- اهدو يابنات لاتخافو هاد امير
البنات:- اميير؟

امير:- دخل لجوا الفيلا مع العناصر اللي بقيو معو واتوجهو ع مكتب جابر واخدو كلشي ممكن يكون اثبات ضدو وكمان اتجهو لغرفة البنات ليطلعوهن من الفيلا لما شافتو نارين ركضت لعندو وحضنتو

نارين:- امييير خفت ماتجي وماننجح

امير:- بعد خصلة شعر نازلة ع وشها: انا وعدتك ومابخلف بوعدي

نارين:- غمرت راسها بحضنو: كلشي تمام؟

امير:- اي ياروحي كلشي صار متل ماخططنا و يالله هلا بسرعة نطلع من هون

نارين:- لوين رح تاخدونا

امير:- ع مكان آمن ماحدا بيقدر يوصللكن فيه حاليا وبعدها رح نرجع كل بنت لبيتها وبلدها

نارين:- شكرا كتير امير

البنات:- شوعم بصير هون وشورح تعملو فينا

امير:- امشو معنا هلا انتو صرتو احرار رح ناخد اقوالكن بس وبعدها بنرجعكن ع بيوتكن

عند جابر: وصل هو ومعاه الشوفير عالعنوان مالاقى حدا كان مكان مهجور اتصل بسمير كان تلفونه مغلق استنى شوي بس ما اجو وكمان حاول يتصل بالرقم اللي اتصل فيه بس ماكان في شبكة صار يفكر انو انضحك عليه او يمكن يكون فخ بس ارتاح لما شاف سيارة جاي من بعيد ووقفت عندهم طلع منها ثلاث رجال وضل بالسيارة رجال بس كان وشو مغطي بكيس وكانو ملثمين باجسام ضخمة ومسلحين مما خلا جابر يحس بالخوف خصوصي لما عرف انو سمير ماوصل لعندو بس لازم يكمل الشي اللي بدا فيه وينقذ قصي لوشوماكان الثمن

المجهول:- جابر بيك جبت المبلغ

جابر:- المبلغ جاهز وفيك تتأكد منو بس بدي شوف ابني بالأول

المجهول: اشر للرجال براسو لحتا يطالعو الشب من السيارة

كانت عتمة طلعو الشب من السيارة ومشي باتجاه جابر ولما وصل لعندو جابر اتطلع عليه بشك و مد ايدو وشال الغطا عن وشو وهون كانت الصدمة

جابر:- مين انت ووين ابني……الشب اللي قدامو مو قصي ابنو وعرف انو هي لعبة مد ايدو تحت تيابو ليطالع سلاحو بس الشب اللي قدامو مسكو وزت السلاح من ايدو ربطوه وحطوه بنفس السيارة ومشيو بسرعة

سمير:- كان بالمشفى والممرضة بتقطبلو جبينو كان بحاول كتير يتصل بجابر من تلفون تاني لأنو تلفونو انكسر بالحادث بس كان بيعطي مغلق

سمسر:- يلعن هالحظ رحنا فيها شباب خلونا نرجع عالفيلا يمكن البيك رجع هلا …… ورجعو الشباب عالفيلا بس اتفاجئو انها مداهمة وفاضية ومافيها حدا هون بلش الخوف يسيطر على سمير والشباب اللي معو وعرفو انو كلام جابر كان صحيح وفي كمين بالموضوع لهيك قررو يختفو عن الانظار ويطلعو لبرات المدينة قبل ماحدا من الرجال يعترف عليهن

كان الوقت قريب الفجر وصلت السيارة اللي فيها جابر ع نفس المكان الي فيه قصي فتحو الباب وزتوه جوا لعند قصي وطلعو وقفلو الباب وراهم وتركو التنين يواجهو صدمتهم

قصي:- كان قاعد عالارض وصافن لما انفتح الباب ودفشو رجال لجوا الغرفة ركض لعندو لما اتأكد انه نفسه ابوه

قصي: - بيركض لعندو باباا انت منيح باباا كيف اجيت لهون لك ياكلااااب شوبدكن منا

جابر:- قصيي ابني هاد انت حضن ابنو وكمل: نحنا انتهينا ابني لعبو علي ونصبولي فخ

قصي:- ابي فهمني كيف اجيت لهون مشان الله انا رح جن هون

جابر حكى كلشي لابنه قصي من لما اختفى ولحد اليوم
جابر:- فكرت انو كلشي رح ينحل ورح انقذك مقابل المصاري بس انهدم كلشي هلا ونحنا انتهينا: والتنين قعدو يفكرو كتيير ويربطو الاحداث ببعضها بس ماقدرو يحددو هوية الاشخاص اللي خطفوهم وكمان مابيعرفو بمداهمة الفيلا بس اللي محير جابر انو سمير وين اختفى وليش مالحقو يمكن لووصل بالوقت المناسب كان انقذو بس كلمة لو وياريت ماعد تنفع هلا خلص كلشي بنوه واسسوه من زمان انهدم وقعدو ينتظرو مصيرهم المجهول …………………………
____________

بالجهة التانية نزلومن السيارة قدام بناية امير ومعاه نارين وسلمى ومها فات امير قدامهم عالبناية وطلب منهم يلحقوه

مها وسلمى اتطلعو بنارين وضلو واقفين مكانهم

نارين:- اتوجهت لعندن ومسكت ايديهن: ليش وقفتو اوثقو فيني وبأمير هو اللي عمل كلشي بيطلع بأيدو لحتا يطلعنا من هداك الجحيم ومارح يتخلى عنا ابدا

سلمى:- نارين ماعم افهم شي يعني انتي بتعرفي انو امير كان ناوي يطالعنا ووين جابر وباي صفة امير قدر يداهم الفيلا مع الامن انا ماعم اقدر استوعب شي

مها:- ولا انا وبعدين ليش اجينا لهون

نارين:- امشو معي هلا لجوا وبوعدكن اشرحلكن كلشي بس نرتاح شوي ودخلو البنات وراه لامير ووقف عند الطابق الثاني وفتح الباب وقال

امير:- اتفضلو يابنات ع بيتكن الجديد انشاءالله يعجبكن
كمان ضلو البنات واقفين محلهن وما اتحركو

يتبع الفصل الخامس اضغط هنا 



reaction:

تعليقات