القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام مزدوج الفصل الثاني 2 - ياسمين الشام

 رواية انتقام مزدوج الفصل الثاني - ياسمين الشام

رواية انتقام مزدوج الفصل الثاني

نارين:- لما سمعت صوت جابر هجمت عليه وصارت تصرخ وتبكي اكتر من الاول : يااحقيير يامجرم ليش قتلتهن وليش جايبني لهون اقتلني وخلصني بقى شوبدك مني لسا شوبدككككك

جابر:- بيقرب منها وبيضربها كف بوقعها عالارض: اخرسي وليه حاج تصرخي ولا تحلمي انك تموتي لسا عندك شغل كتير رح تشتغليه بقرب منها وبيمسك دقنها بوعدك ياحلوة تتمني الموت وماتلاقيه وهلا بتقومي متل الشاطرة وبتضبي لسانك هاد وبتروحي لعند البنات ليفهموكي الشغل وياويلك ازا ماسمعتي الكلمة خدوها من وشي فورا

نارين: - سحبني من كتفي كنت بمشي معاه بدون اي صوت دخلت غرفة كبيرة فيها بنات كتار زتني لجوا وقعت عالارض رفعت راسي الكل كان بيتطلع علي نظرة شفقة وخوف وساكتين

* استلمو هالبنت وفهموها ع شغلها منيح وكمان فهموها اللي بتعاند شوبصير فيها وجهزولي حالكن اليوم رح اخدكن عالاوتيل جايينا ناس مهمين كتيير ( طلع وقفل الباب وراه)

سلمى:- بتقرب منها: انتي منيحة خليني ساعدك شفتك عم تنزف اكيد ضربوكي

نارين:- بترجع خطوة لورا وبتتفحص المكان حواليها بس بتوقع عالارض من التعب مو قادرة تتحرك

مها:- خليني ساعدك سلمى شكلها البنت تعبانة كتير نيميها عالتخت وهاتي المعقم من الدرج

نارين:- ليش انا هون وانتو شوعم تعملو هون ليش خاطفيننا

سلمى:- انتي ضحية جديدة من ضحايا جابر ونحنا متلك اما شوعم نعمل هون نحنا كلنا محتجزين ومحبوسين هون بنشتغل بالاوتيل بنسهر مع الزباين واللي بيدفع اكتر بيشتريكي وازا رجعتي بدون ماترضي الزبون مصيرك الضرب والتعذيب وازا اعترضتي بتموتي وكتير بنات ماتو قدام عيوننا اثر الضرب

نارين:- صارت تبكي اكتر بعد ماسمعت هالكلام ازداد الخوف بقلبها بعد ماعرفت مصيرها: مستحييل اعمل هالشي حتى لو قتلوني مستحيل

مها:- بنصحك تقعدي عاقلة وماتسببي مشاكل لانو حيكون مصيرك الموت ورح تتمنيه كتير قبل ماتموتي لأنو رح يعذبوكي بأشد انواع التعذيب

نارين:- اتكورت ع حالها وصارت تبكي بصمت وصورة اهلها مابروحو من بالها

--- باااااك --

سلمى:- يومها شفت الوجع بعيونك بس ما اتوقعت ابدا تكوني مريتي بكل هاد الشي يمكن ما اقدر حس بوجعك لأني كبرت بميتم وماشفت حنان الاهل بس اللي بعرفو انو هالحياة مابترحم حدا وعم تتفنن بتعذيبنا طلعت من الميتم وانا بقمة فرحي كنت راسمة احلام كتيرة لحياتي ومخططة اعمل كتير شغلات وابني مستقبلي استأجرت بيت مشترك مع مها لأنو طلعت معي بنفس اليوم من الميتم ودبرنا شغل بكافيه صغير لنقدر نعيش حالنا ومن هنيك اتعرفنا على قصي ولعب بعقلنا انو في شغل براتب اعلى بأوتيل فخم ومعروف ونحنا انغشينا بكلامو وهالمكان كان مصيرنا وانجبرنا نشتغل هالشغلة ياريتنا ضلينا بالميتم وماطلعنا ع هالعالم الوسخ

نارين:- اوعديني سلمى تكوني قوية ولاتضعفي ابدا انا قلتلك قصتي لحتا تعرفي انو اللي صار معك واللي شفتيه اليوم بمكتب جابر ولا شي قدام اللي شفتو انا بس مع هيك بضل محافظة ع قوتي رح نخلص من هالقرف عن قريب صدقيني بس لازم نضل قوايا ومانضعف

سلمى:- فعلا اللي بشوف مصيبة غيرو بتهون عليه مصيبتو بوعدك صير اقوى من هيك نحنا رح نسند بعضنا لنقدر نتحمل

نارين:- ضمت رفيقتها بحب يمكن هالصداقة الشي الوحيد الحلو اللي صار معهن بهالمكان المخيف

المسا صار وقت السهرة والبنات جهزو حالهن ونزلو لتحت كل وحدة منهم قاعدة بدون نفس ومتطرة تساير الزباين وتعيش نفس الروتين وتتحمل القرف

نارين:- قاعدة لحالها بعيد عن الضجة وعيون الزباين كانت بتتهرب من نظرتهن الها بس بالجهة التانية كان في عيون عم يراقبها
*قاعد براقبها من اول السهرة نادا عالكرسون: لوسمحت ابعت هالبنت لعندي عالطاولة راح لعندها ورجع فورا وهو متلبك
*وين البنت
الكرسون:- ااه اي البنت رفضت بتستنى زبون تاني بعتزر كتير ازا بدك في غيرها

* لا بدي هي البنت وانا بعرف كيف جيبها: قام من محلو وراح ع طاولتها سحبها من ايدها وجرها ع طاولتو
نارين:- لك بعد عني شوجنيت كيف بتسمح لحالك
* حاوطها من خصرها بقوة ومسك وشها: انا دافع حقك مصاري ياحلوة لهيك بسمح لحالي اعمل اكتر من هيك كمان ومابحقلك ترفضي وبهالاثناء بيدخل شب عالنادي وبشوف هالرجال كيف ماسك نارين ومقرب منها كتير جن وركض لعندهم بسرعة

الشب:- بمسك الرجال من قميصو وبيضربو بوكس بوقعو عالارض: انت شومفكر حالك عم تعمل هالبنت بتخصني وممنوع حدا يقرب عليها مفهوم

* بقوم الرجال وبيطلع وهو بيتوعدلهم

نارين:- بتبكي: اميير لو ما اجيت مابعرف شو كان صار فيني تعبت من هالعيشة والله تعبت

امير:- بيحضنها هانت بوعدك خلصك من هالمكان بأسرع وقت بس شكلو هالحيوان مابيعرف انك بتخصيني امشي معي لفوق مابدي تضلي هون ابداً

نارين:- طلعنا عالغرفة وانا مانشفو دموعي

امير:- اسف اتأخرت عليكي لووصلت بكير ماكان اتعرضلك

نارين:- مومشكلة المهم اجيت بوقتك

امير:-انتي منيحة

نارين:- لاا تعبانة كتير امير وقرفانة من حالي

امير:-لاتحكي هيك انا جنبك خلص مرقت على خير
نارين:- حاول كتير امير يهديني بس حرقة قلبي كانت اكبر غفيت ع ايدو من التعب وماعد حسيت ع شي
________________

قصي:- كان بعدو مربط وقاعد بالظلام لحد ما انفتح الباب ودخل رجال ملثم وبايدو صينية الاكل
قصي:- مين انت ليش جبتوني لهون

* فتح ايديه وحط صينية الاكل قدامو وطلع بدون مايحكي اي حرف او يجاوبو وقفل الباب وراه تركو بحيرتو مع كل هالاسئلة اللي براسو بدون مايعرف الهن جواب
____________
نارين:- فتحت عيونها الصبح لقت امير قاعد جنبها عالتخت وصافن فيها: امير لسا مارحت

امير:- مافيني روح واتركك بهالحالة

نارين:- جلست قعدتها وابتسمت ابتسامة ناعمة وهو بادرها نفس الابتسامة: لاتخاف علي انا قوية طول ماانت واقف بضهري وعم تحميني بس ارتعبت امبارح

امير:- سحبها لحضنو ومسح ع شعرها: رح كون جنبك ع طول يالله انا لازم روح عالجامعة هلا عندي كم محاضرة انتبهي ع حالك وانا نبهت الرجال برا ماحدا رح يزعجك

نارين:- ماشي وانت انتبه ع حالك طلع امير وانا رجعت ع غرفتي وقعدت مع سلمى

مرقو يومين ع اختفاء قصي وجابر كان رح يجن اخد البنات وطلع من الاوتيل ع فيلا كبيرة بعيدة عن المدينة لأنو كان بخاف يكون بأيد الامن و يصير مداهمة باي وقت لازم يبعدو عن الأنظار هالفترة لحتى يعرف شي عن ابنو المختفي

سلمى:- قعدت مع البنات بغرفة كبيرة بالفيلا: يابنات انا خايفة كتير هالمكان مقطوع

مها:- يلا خلصنا من قرف الزباين وبعدين هي فيلاا كبييرة وحلوة كتير يارب ماعد يرجعونا ع هداك الاوتيل

سلمى:- هههههه ياهبلة ليش ماحلك تعرفي مع مين علقانة بكرا بجبلك زباين لهون كمان هدول بيعبدو المصاري بس لو اعرف شوصار بقصي

مها:- ياريت يقتلوه ويخلصونا منو قليل شو انضربنا منو وانذلينا قليل بنات ماتو عايديه ( سكتت ونزلت دمعة ع خدها هي اكتر وحدة كانت تضل مع قصي وحبتو كتير بس هو كان بيستغلها بس وابدا ماحبها)

سلمى:- نارين ليش ساكتة وماعم تحكي شي
نارين:- مافي شي بس تعبانة شوي

بينفقح الباب وبيدخل واحد من الرجال لعندهم
* نارين تعالي معي امير بيك طالب يشوفك
نارين:- ابتسمت وطلعت معو لبرا بسرعة وكأنها كانت بتستناه

سلمى:- هههههه شفتي يامها قلتلك الزباين رح تلحقنا بس هاد امير بيك شكلو بحبها لحتا لحقها لهون
مها:- مو غريبة ماشفتي هداك اليوم كيف جن لما هداك الرجال طلبها والتانية كيف فرحت لما سمعت بأسمو هلا

سلمى:- اي والله ومن لما اجت مابخليها تطلع مع الزباين والكل بيعرف انا بتخصو هو لحالو حتى جابر وقصي موافقين ع هالشي ومابخلو حدا غيرو يقرب منها وعلاقتو بقصي منيحة نوعا ما

مها:- بغيظ: نيالها خلصت من قرف الزباين وعندها مين يحميها

نارين:- دخلت ع غرفة كان قاعد وبيلعب بتلفونو قام فورا لما شافها

امير:- نارين اشتقتلك كتير (بضمها)

نارين:- حست بالراحة وهي قريبة منو كان الوحيد اللي بصبرها ع هالعيشة: خفت كتير لما اجينا لهون خفت مااقدر شوفك

امير:- مسك وشها رفعو لفوق واتأمل عيونها اتصلت بجابر واصريت عليه اجي شوفك بالاول رفض بس عطاني العنوان بعد ما عرضت عليه مبلغ رح الحقك لوين مابتروحي نارين

نارين:- قعدت جنبو وسندت راسها ع كتفو: شوبدنا نعمل هلا بعد ماغيرنا المكان ماعد نقدر نطلع من هون ابدا

امير:- نارو مستحيل نرجع عن قرارنا بوعدك رح طلعك من هون بأقرب وقت والشي اللي بدينا فيه رح نكمله انتي بس اصبري شوي ولا نسيتي اني وعدت هالعيون الحلوين من اول لقاء بيننا لاتضعفي

نارين:- ابدا مانسيت ع طول كنت عند وعدك مستحيل انسى الشخص اللي انقذني من وساخة جابر وابنو الشخص اللي حماني وكان سند لالي انت الشي الحلو الوحيد اللي صار معي امير لولاك كنت خسرت اغلا شي عندي واللي هو شرفي رجعت بذاكرتها لورا
---------------------
___فلاااااااش باااااك___

نارين
كانت قاعدة بطرف الغرفة اللي كانت عبارة عن قبو صغير مظلم مفترشة الارض بجسمها الضعيف وكل جسمها ازرق اثر الضرب والتعذيب تحت عيونها هالات سودة اسود من سواد الليل بينفتح الباب وبيدخل لعندها وهو بيتطلع عليها نظرة اشمئزاز

قصي:- انشاءالله تكوني عقلتي وحطيتي عقلك براسك بعد ما اكلتي نصيبك

نارين:- تفووه الله يكسر ايدك واحد مرييض ومجرم مارح اخضع لطلباتكن حتى لوقتلتني عم تفهم مستحيل تحلم تلمس شعرة مني

قصي:- بيضربها كف قوي بزيد جروحها جرح بيمسكها من شعرها وبقرب من وشها وبيهمس : ماحزرتي تموتي انتي رح تتمنيه للموت وماتلاقية لاتفكري اللعب معي سهل ومافي شي بيمنعني اخد اللي بدي ياه منك بالغصب بس انتي صفقة رابحة ورح تجيبيلنا مصاري كتير بهالجمال وهلا رح تقومي متل الشاطرة تجهزي حالك مع البنات لانو في زبون مدسم ناطرك بالاوتيل ودافع حقك بلاوي وياويلك وياسواد ليلك اذا غلتطي هالمرة ساعتها هالوش الحلوو رح شوهو واعمل منو خارطة فهمتي: صار يشد ع وجهها بأصابعه

نارين:- نزلت دمعة من عيونها من الوجع وهزت راسها بالموافقة بعد مافقدت الامل انها تقاوم اكتر… قرب منها وباسها بس بعد عنها بسرعة: بتعرفي ماكنت روحت هيك لحظة رومنسية ع حالي بس الزلمة بيستناكي فوق يالله خيرها بغيرها هههههه وطلع وتركها تتجرع الالم والدموع
بعد كم ساعة كانت بجناح خاص بالاوتيل قاعدة ع طرف التخت لابسة فستان قصير بيكشف من الجسم اكتر مايستر بينفتح الباب وبتسمع خطوات بتقرب لعندها غمضت عيونها بخوف وكلشي فيها بيرتعش

امير:- دخلت عالغرفة اللي كنت حاجزها من قبل لقيت قدامي بنت بتشبه الملاك بريئة وخايفة كتير وعم ترجف قربت لعندها وقعدت جنبها عالتخت بس ضلت منزلة راسها ومااتطلعت فيني
* ارفعي راسك اتطلعي فيني
نارين………………

* مسك دقنها ورفعو لفوق: اتطلعي فيني مارح ائذيكي بس بدنا نحكي شوي

نارين:- ارتعشت من لمستو فتحت عيونها بصدمة واتطلعت بالرجال الي قاعد جنبها بعدت ايدو عنها وصارت تتطلع فيه واتخيلت قصي وهو بيتحرش فيها ويضربها لأنها بتقاوم : انا موهيك مابشتغل هالشي مستحيل اعمل هالشي رح يقتلوني ساعدني بترجاك انت باين عليك ابن حلال ومو تبع هيك شغلات

* اهدي شوي مارح اقرب عليكي
نارين:- بتبكي اكتر: بترجاااك لاتلمسني

امير:-بحلفلك مارح ائذيكي انااسمي امير واجيت لهون لحتا انقذك انتي وبنات كتار متلك

نارين:- مصدومة: كيف يعني

امير:- صرلي فترة بدور عليكي بس بدي توثقي فيني وتعملي كلشي رح قلك عليه

نارين:- مستغربة من كلامو من وين بيعرفها وليش بدور عليها وشوبدو منها هزت براسها بالموافقة: متطرة اوثق فيك ماعندي حل تاني بترجاك تطالعني من هون نحنا محبوسين وهدول المجرمين قتلو اهلي صارت تبكي بحرقة بس بدي اعرف بالاول مين انت وليش بدك تساعدني

امير:-رح احكيلك بس هلا اهدي وخبريني بالتفصيل شوصار معك وكيف اجيتي لهون مشان اقدر ساعدك

نارين:- حكيتلو كلشي صار معي لحد اليوم وغفيت وانا عم ابكي وماحسيت ع حالي الا لتاني يوم

يتبع الفصل الثالث اضغط هنا 




reaction:

تعليقات