القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام مزدوج الفصل السادس عشر والاخير 16 - ياسمين الشام

 رواية انتقام مزدوج الفصل السادس عشر والاخير - ياسمين الشام

رواية انتقام مزدوج الفصل السادس عشر والاخير

نارين:- انت شوعم تخبص ومرتك ومرض ميرا واهلك كل هدول شوو؟!!!

امير:- انا و ميرا اتطلقنا وميرا اتعافت وسافرت ع لندن تستقر عند خالتها
نارين:- واهلك واهل ميرا
امير:- واهلنا اتفهمو هالشي

نارين:- هيك بكل بساطة بتتزوج وبتنهي هالزواج والكل بيتقبل وميرا ليش لحتى تسافر وهي بتحبك في شي موطبيعي امير ليش ماني مصدقتك

امير:- لانو بالاساس زواجنا ماكان حقيقي كان تمثيل وزواج عالورق
نارين:- انت شوعم تحكي امير كيييف
امير:- بكل بساطة لأني ماقدرت المس غيرك مسك ايديها وحطهن ع قلبو: و لانو هالقلب ماقدر يدق لغيرك ومستحيل كون زوج او حبيب لاي بنت ع وش الارض وانتي موجودة هون وميرا قبلت بهالشي بس لحتا تكون جنبي بس بالنهاية اتقبلت الواقع واتقبلت حبي لألك وقررت تنسحب لحالها وتأسس حياة جديدة بعيد عن هون خلينا نكمل محل ماوقفنا نارين بكفي عم نضيع وقت ونحنا بعاد عن بعض بدي قضي عمري كلو معك ومابدي فوت لحظة وحدة الا وحبك فيها
ركع ع رجليه وطلع علبة من جيبتو وفتحهاكان بقلبها خاتم : بتتزوجيني نارين بتقبلي تصيري مرتي ونعيش سوا عالحلوة والمرة

نارين:- لاا مابقبل

امير:- بس موبكيفك حبيبتي لاني طلبت ايدك من السلطانة نارين وهي وافقت

نارين:- ابتسمت ومسحت دموعها ههه ايمتى لحقت
امير :- شووو عم استنى

نارين: بقبل اميير بقبل
امير:- وقف لبسها الخاتم وضمها لصدرو حملها وصار يدور فيها حس بهاي اللحظة انو ملك العالم

امير:- خلينا نرجع عالمدينة ونتزوج بسرعة مابدي يمضي يوم واحد وانتي بعيدة عني

ناربن:- اي لاا ماحزرت استاذ امير انا صحيح وافقت اتزوجك وسامحتك بس موقبل ماتنفذ كل شروطي

امير:- نعااام شرووط وشوهني شروطك نارين خانم

نارين:- موهلا المسا وقت تجي تخطبني انت واهلك من ستي وقتها بخبرك بكل شروطي وهلا صار فيك ترجع عالبيت يادوب تلحق تجيب اهلك وترجع بتعرف الطريق طويلة كتير يلا حبي مع السلامة طبعت بوسة ع خدو وراحت وتركتو مصدوم وراها

امير:-شوهااد والله وعم تنتقم مني هالبنت وشكلها رح تعذبني كتيير بس معلش مقبولة منها حتى عذابها حلوو

محمود:- كان بيتطلع عليه وهو معصب وقف قدام امير وضرب على صدرو: عفوا يا استاذ انت شوبدك من البنت وليش واقف معها هيك وين مفكر حالك
امير:- بالله ومين انت كمان
محمود:- مو مهم مين انا انت البي مين وشوعم تعمل بضيعتنا ومع نارين
امير:- بابتسامة خبث: وبدك اخد اذنك لحتا وقف مع خطيبتي وضمها
محمود:- شووو
امير:- تركتو مصدوم ورجعت عالبيت وخبرت اهلي وفرحولي كتير لأنو اول مرة بشوفو الضحكة ع وشي جهزنا حالنا بسرعة وطلعنا ع طريق الضيعة لحتا نلحق نوصل قبل ماتعتم الدنيا

نارين:- بعد ماتركت امير ركضت عالبيت وهي طايرة متل الفراشة وعم بتغني
( ياستي ياختيارة يازينة كل الحارة حبيبي ياللي بحبو جاي يطلبني الليلة 😂)
ستي:- ختيارة بعينك وليه ههههه شبك انسطلتي
نارين:- حضنت ستها وخبرتها انو جاي امير مع اهلو يطلبوها واتصلت بمها وسلمى وخبرتن يطلعو باول باص مشان يكونو معها ويشاركوها فرحتها وبعد كم ساعة وصلو البنات واستقبلتن نارين بفرحة كبيرة واتعرفو ع ستها وحبوها كتير وحبو طبخها الي مافي اطيب منو وبعد الغدا قررو البنات يجهزو حالن قبل مايصلو

سلمى:- وهي بتزبط شعر نارين : لك ماعم صدق واخيرا هالحياة ضحكتلك ونارووو الحلوة قريبا رح تصير احلا عروس شورايك نعمل عرسنا مع بعض

نارين:- ههههه فكرة حلوة رح حطها بين الشروط اللي جهزتن للعريس

مها:- الله يستر ماتطفشي العريس بهالشروط انو خفي عليه شوي حرام

نارين:- لا موحراام بيستاهل قليل بكيت بسببو وبعدين اللي بحب بضحي وانا متاكدة مارح يرفضلي طلب

ستي:- بتدخل عالغرفة وبايديها آدم الصغير: شوصار معكن يابنات وصلو الجماعة وعم يدقو الباب خدو الولد مني والحقوني وانا رح افتح الباب
فتحت ستي الباب واستقبلت امير واهلو ونحنا كمان سلمنا عليهن وقعدنا بالصالون وطلبت مني ستي اعمل قهوة وانا بالمطبخ ابو امير طلبني من ستي

ابو امير:- نارين خانم بشرفني اطلب ايد حفيدتك لابني امير ع سنة الله ورسوله ومتل مابتعرفي الولاد بحبو بعض من زمان ونحنا مابدنا نوقف بوشن

ستي:- طلبك عالعين والراس ابو امير بس القرار بهالموضوع بيرجع لنارين متل مابتعرفو انحرمت من بنتي بسبب العادات والتقاليد هلا التقيت بحفيدتي حسيت الحياة ضحكتلي وردتلي الروح بضحكتها ومابدي لتدخل بحياتها الخاصة ابدا لهيك انا معها بقرارها لو شوماكان

نارين:- دخلت لجوا وضيفت الكل القهوة وقعدت جنب ستي

امير:- بابا نارين كان عندها شروط ومارضيت تحكي الا بوجودكن كلكن وهلا بتمنى تحكيلي كل شروطها

نارين:- انا بصراحة اتعذبت كتير وعشت الفقدان وفقدت اغلا شخصين بحياتي اللي هني ماما وبابا وانتو بتعرفو السبب لهيك ومشان مايتكرر الوضع مع امير لاسمح الله ومشان ماارجع عيش هيك لحظة شرطي الاول والاهم انك تترك شغلك التطوعي مع الامن وتتفرغ للجامعة وتاني شرط بدي نعمل العرس هون بالضيعة عند ستي هدول هني شروطي امير وماعندي كلام تاني احكيه

امير:- اتطلع بعيونها اللي بيلمعو وشاف ابتسامتها الحلوة ابتسملها بحب وقال: موافق ع كل شروطك نارين ومستعد اتخلى عن كل الدنيا وعن روحي كرمالك مو بس عن الشغل بدي ننسى الماضي ونكبو ورا ضهرنا ونعيش حاضرنا ومستقبلنا لاني انا كمان مو مستعد اخسرك مرة تانية وبكفي الوجع اللي شفناه لهلا

نارين:- تمت خطبتنا انا وامير وقررنا موعد العرس بعد شهر قبل مانبلش دوام بالجامعة وتاني يوم عملنا خطبة وكتب كتاب بالضيعة بوجود رفقاتي وستي واهلو لامير واتفاجئت بوجود سامر بخطبتي اجا لعنا وباركلنا من كل قلبو سامر شب محترم قليل نلاقي باخلاقو بأيامنا وبتمنالو السعادة من كل قلبي
بعدها رجعنا كلنا ومعنا ستي عالمدينة مشان نجهز كلشي بيلزم للعرس

امير:- قاعد بالصالون عند البنات وهو صافن
نارين:- امير شبك احكي قلت في موضوع مهم شغلت بالنا
امير:- اتطلع ع مها وقال:- مها بدي احكيلك شغلة وبتمنى تكوني قوية وتسمعيني للآخر
مها:- تحكيلي الي بخصوص شو
امير: واتصلو فينا من السجن وخبرونا انو قصي عمل مشكلة كبيرة بالسجن واتخانق مع سجين معو و اتعرض لطعنة سكين
مها:- جمدت محلها واتذكرت آخر لقاء بينهم وكيف كان بودعهن وكأنو اخر لقاء: انت شوعم تحكي امير واكيد هو بتلمشفى هلا مووو
امير:- اسعفوه عالمشفى بس وكان فايت الاوان لأنو الطعنة كانت بجدار القلب واتوفى بسبب النزيف
مها:- نزلت دمعة من عيونها وقفت وراحت ع غرفتها وهي بعالم تاني دفنت راسها ع مخدتها وانفجرت من البكي
نارين:- انا فايتة شوفها
امير:- مسك ايدها: حبيبتي اتركيها تبكي وتطلع اللي بقلبها بس تروق احكو معها (هالشي كان صعب بالنسبة لمها قد ماكانت بتكرهو بس بضل ابو ابنها بس كانت قوية وماضعفت مشان ابنها قررت تحارب كل الدنيا وتكون الاب والام لابنها وماتخليه يحس باليتم)

مها:- واقفة ع قبر قصي وبايدها ابنها الصغير: شفت شوعملت بحالك وفينا شفت لوين وصلتك جرايمك مابنكر اني حبيتك كتير بس بنفس الوقت كرهتك اكتر دقت الويل بسببك ورح يعيش ابني يتيم متلي بسببك ليش عملت هيك قصي ليش طلعت بطريقي ليش سببتلي كل هالوجع: مسحت دمعتها حضنت ابنها ورجعت لعند رفقاتها اللي كانو واقفين وراها مسكو ايديها ورجعوها عالبيت
__________

امير:- قاعد تحت شجرة كبيرة اتمدد بجسمو عالعشب الاخضر واتطلع عالسما: بتعرفي حبيبتي ماعم صدق انو نحنا هلا مع بعض بدون اي عوائق وانك صرتي الي ومعي طول العمر لوتعرفي الوجع اللي كنت حسو بغيابك كنتي عذرتيني

نارين:- كانت واقفة وعم تتطلع عليه قربت لعندو واتمددت جنبو واتطلعت كمان بالسما: وجعك اللي كنت شوفو بعيونك كان بزيد وجعي كنت مقدرة وضعك ومتفهمة موقفك تجاه بنت عمك واهلك وكنت على صواب بس ماقدرت امنع وجع قلبي اللي كان عم يحترق ع غيابك وماكان عندي حل غير اني اهرب بس كمان ماقدرت انساك كنت شوفك بكل مكان

امير:- اتطلع بعيونها: لأنو ممنوع تنسيني حبنا اكبر من انو ينتسى انا وانتي جمعنا الانتقام والحب وقدرنا مع بعض نتخطى عوائق كتيرة وحافظنا ع حبنا رغم كل العوائق ورح نضل محافظين عليه طول العمر اوعديني تحاربي معي لنحافظ على حبنا لحتى آخر نفس فينا نارين

نارين:- مالت لجهتو وحطت راسها ع صدرو: هالمرة انا بوعد عيونك الحلوين متل ماوعدتني من قبل انك تكون سندي ووفيت بوعدك … اني ضل حبك وحافظ ع حبك لآخر يوم بعمري
امير:- طيب هاتي بوسة
نارين:- هئ لاتحلم قبل العرس
امير:- بس وحدة ولو ما ابخلك
نارين:- مابدي وصارت تركض بين الشجر وهو بيلحقها وصوت ضحكاتهن معبية المكان
(بعد شهر وقبل العرس بيومين)
مها:- يا الله الولد حرارتو مرتفعة كتير
سلمى:- خليني شوفو اتحسست جبينو بشفافها: ييي اي والله اعطيه خافض حرارة
مها:- يا الله الدوا خالص سلومة قلبي خلي ادم معك نازلة جبلو علبة دوا جديدة من الصيدلية
طلعت من البيت بسرعة وراحت ع صيدلية سامر لانها كانت الاقرب لبيتهن دخلت لجوا: مرحبا استاذ سامر كيفك
سامر:- اهلا مها الحمدالله انتي كيفك وشواخبار آدم
مها:- الحمدالله بس ادم حرارتو مرتفعة وخلص الدوا لوسمحت تعطيني خافض حرارة
سامر:- جبلها كاسة مي اتفضلي اقعدي ارتاحي شوي لاتخافي شوية حرارة بتنزل بس تعطيه الدوا
مها:- ابتسمت: وهي بتاخد الدوا منو ايديهن لامست بعض التنين ضلو صافنين لفترة لحتى انتبهت مها واخدت الكيس حاسبتو وطلعت بسرعة وهي خجلانة من هالموقف

(يوم العرس بالضيعة)

واقفين قدام المراية نارين وسلمى وهني لابسين الابيض والكوافيرة عم تحطلن اللمسات الأخيرة التفو للجهة التانية وقالو مع بعض:- كيف طالعين؟

مها:- بتجننو ياعمري رح ابكي من الفرح بس ماعم استوعب انو كل وحدة فينا رح تصير ببيت ونفترق بعدما اتعودنا ع بعض وكننا عيلة وحدة

نارين: مسكت ايديها رح نضل عيلة وحدة ومافي شي بالكون بيقدر يفرقنا

سلمى:- امانة لاتخلونا نبكي وننزع الميكب بعدين السلطانة نارين بتعصب علينا
مها: هههههههه مسحت دموعها انتو شوفو حتى آدم عم يضحكلكن

ستي:- يابنات وحدة منكن تفتح الباب يمكن وصلو العرسان

مها:- وهي ماشية بجهة الباب: انا بفتح بما اني السنغل الوحيد هون ههه: فتحت الباب وكان سامر نزلت راسها عالارض

سامر:- وانا كمان سنغل هون شورايك ترافقيني بالعرس بما انو نحنا التنين متل بعض سناغل 😊

مها:- خجلت كتير لأنو سامر سمعها : طيب موافقة وهي وصلو العرسان خليني نادي عالبنات ينزلو
دخلت لجوا لتنادي البنات وسامر ضل واقف عالباب وهو عم يبتسم لخجلها

امير:- نزل من السيارة ووقف قدام البيت بكامل اناقتو والفرحة مو واسعتو

وسام:- نزل كمان من نفس السيارة ووقف جنب امير وكل واحد منن متلهف اكتر من التاني لحتا يشوف عروستو

سامر وقف جنبهن وصار ينتظر معهن البنت اللي رح ترافقو بهالعرس
امير:- سامر شايف عم يضحك سنك هاليومين ههه
سامر:- بضحك: هيك شي انت التهي بحالك
وسام:- هههههه

انفتح الباب وطلعو البنات مع بعض وصارو يمشو باتجاه الشباب اللي كل واحد بدورو استقبل عروستو بكل حب ومشيو باتجاه البستان اللي كان مزين باحلي الزينة ومجهز للعرس واجتمعو اهل الضيعة ليشاركوهن فرحتهن كان عرس بسيط و مميز كتير عيون بتلمع من الفرح وضحكات نابعة من القلب وقلوب عم ترقص من الفرح

مها:- شوحلوين وهني عم يرقصو

سامر:- الله يسعدهن شورايك نحنا كمان نرقص اذا آدم بيك ماكان عندو مانع طبعا : مد ايدو الها

مها:- ابتسمت: طبعا ماعدو مانع اعطت الولد لست نارين ومشيت معو حاوطت رقبتو بايديها وهو حاوط خصرها صارو يرقصو ويتطلعو بعيون بعض نظرات كلها اعجاب وحب والابتسامة ع شفافن

سامر:- اتطلع بعيونها اكتر: مها بتقبلي تكوني زوجتي و شريكة حياتي

مها:- مصدومة: بصراحة سامر انا اتفاجأت كتير يعني انت بتعرف قصتي من قبل اكيد امير خبرك انا معي ولد وحاربت كتير لحتا خليه يعيش حياة طبيعية متل كل الولاد وانت شب اول عمرك مانك متطر تتحمل هالمسؤلية معي

سامر:- ابنك هو ابني والماضي كبيه ورا ضهرك نحنا ولاد اليوم وانتي صغيرة وباول عمرك وانا حبيتك وحبيت شجاعتك وتضحيتك لأبنك وبشرفني تكوني ام ولادي وبكرر طلبي مها بتتزوجيني

مها:- مسحت دموعها: اي بقبل

سامر:- سحبها لحضنو وهو حاسس بسعادة كبيرة وهو متأكد انو اختار الانسانة الصح لتشاركو حياتو

امير:- قرب من نارين وهمسلها: حبيبتي شكلنا رح نحضر عرس جديد عن قريب واشرلا ع سامر ومها

نارين:- ابتسمت لما شافتن مع بعض وفرحت من كل قلبها: الله يسعدهن و يجعل كل ايامنا فرح وسعادة حبيبي حطت راسها ع صدرو وغمضت عيونها واتمنت هاللحظة ماتخلص ابداً

بعد سنتين

نارين:- واقفة بالصيدلية وعم ترتب الادوية حملت شهادتها وابتسمت علقتها عالحيط: واخيرا نارين اتخرجتي وصار عندك صيدلية خاصة فيكي

امير:- نحنا اجيناا

نارين:- ركضت لعندو وحضنتو ياعمريي استقتلكن كتييير حبيبة قلب الماما ايلا تعي لعني ما اشتقتيلي: حبيبي شوهالمفاجئة الحلوة

امير:- باسها ع جبينها: انا وبنتي قررنا نعمللك مفاجئة ونباركلك بافتتاح الصيدلية الف مبرووك ياقلبي انا كتير فخور فيكي

نارين:- الله يبارك فيك حبيبي لولاك ماكنت وصلت لهون لولادعمك وحبك لألي ووقفتك جنبي بدراستي وحملي وولادتي ماكنت قدرت انجح واتخرج بحبك اميري

امير:- وانا بعشقك ناروو يلا خلينا نرجع عالبيت ولا نسيتي انو اليوم عامل حفلة بمناسبة افتتاح الصيدلية والكل موجودين اهلي و سلمى ووسام وسامر ومها والسلطانة نارين كمان اجت من الضيعة مشانك
نارين:- لك كمان بحبكككككك
امير:- لك كماان بعشقككككك

امير:- ‏و إنني لم أختر حبك يوما" انتِ اصبتني ؛ وقل " لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا"

نارين:- كان دعائي حين رأيت وجهك..اللهم حياة تشبه مبسمه.

#انتهت. 

تمت روايه مكتمله عبر مدونه الروايات



reaction:

تعليقات