القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام مزدوج الفصل الثالث عشر 13 - ياسمين الشام

 رواية انتقام مزدوج الفصل الثالث عشر - ياسمين الشام

رواية انتقام مزدوج الفصل الثالث عشر

سامر:- برن تلفونو بعد مادخل عالصيدلية هو ونارين
- اهلا امير كيف خطرنا ع بالك هلا

امير:- سامر اترك كلشي من ايدك هلا وتعال لعندي عالبيت بدي احكي معك بموضوع مهم وبسكر الخط

سامر:- شبو هاد التاني: ناريين انا رايح مشوار ساعة وراجع انتبهي عالشغل
بعد شوي وصلت لبيتن سلمت ع عمي وقلي امير بغرفتو دقيت الباب ودخلت
شوفي امير ليش جبتني هبك من شغلي صاير معك شي؟

امير:- شوفي بينك وبين نارين

سامر :- مافي شي بيننا امير وهالشي بخصني الي جيبني لهون لحتى تسألني هيك سؤال

امير:- بس انا شايف نظراتك الها سامر

سامر:- انت مادخلك امير انا حر حب واكره اللي بدي ياه انت شودخلك

امير: - بعصبية شوماكان شعورك اتجاه نارين بدي تبعد عنها

سامر:- لك فهمني انت شودخلك امير هي حياتي الخاصة بحب اللي بدي ياها انت اهتم بزوجتك المريضة واترك غيرك بحالو مابكفي البنت اللي كسرت قلبها وتركتها وراك وهلا جاي تحاسبني بقرارات بتخص حياتي ومع هيك رح جاوبك اي انا بحبها وعرضت عليها الزواج كمان

امير هجم عليه وضربو بوكس ع وشو

سامر:- مسح انفو اللي صار ينزف من ضربتو: مارح رد عليك امير انت اساسا مانك بوعيك فتل حالو وكان رح يطلع من الغرفة بس وقفو صوت امير…

ميرا:- بهالوقت كانت راجعة من السوق ولما اقتربت من الغرفة وقفت ع اصوات امير وسامر وكانت بتتسمع عليهن

امير:- لك كيف شودخلني يااستاذ اذا هاي هي البنت اللي بحبا هي نفسها نارين اللي بتشتغل معك كيف بدك ياني اتفرج عليك وانت بتحوم حواليها وما اتدخل

سامر:- رجع خطوة لورا وقال وهو مصدوم: انت ونارين يعني نارين هي نفسها البنت اللي كانت بالاوتيل! !!!!

امير:- هي نفسها نارين اللي حبيتها اتطريت اتزوج ميرا ماقدرت اكسر كلمة اهلي ماقدرت اكسر قلب ميرا بس بالمقابل كسرت قلبي وقلب نارين البنت اللي عشقتها لحد الجنون

سامر:- ليش ماقلتلي من الاول اميير لييش ماحكيت واتفرجت علي وانا عم اتعلق بالبنت اكتر واكتر انا ماني وسخ لحتا حط عيني ع حبيبة ابن عمي بس كمان مابسمحلك تكسر قلب ميرا ابدا هالشي خليه ببالك عم تفهم البنت مريضة ومو ناقصها

ميرا:- حطت ايدها ع تمها لتمنع شهقتها مشيت كم خطوة بعيد عن الغرفة وكانت بدها تنزل لتحت مو قادرة تسمع شي اكتر من هيك عقلها ماعد يقدر يستوعب بالرغم انها بتعرف انو قلبو مع غيرها وانها ولا يمكن تكون زوجة حقيقية لأمير بس كانت عايشة ع امل وهالأمل اتلاشى حطت ايدها ع راسها وحست بدوخة قوية وقعت عالارض مغمي عليها

امير وسامر : بيسمعو الصوت وبيطلعو بلاقوها واقعة ع اول الدرج ومغمي عليها

امير:- ميرااااا عم تسمعيني ميرااا فتحي عيونك

سامر:- بعد امير خليني شوف النبض بيتحسس نبضهابأصابعو : بسرعة امير اتصل بالاسعاف

بممر المشفى واقف امير وساند ضهرو عالحيط وسامر واقف جنبو وبيمسح شعرو بقلق واهل امير واهل ميرا الكل قاعدين والخوف باين ع وجوههن وبيستنو خبر

ام سامر:- بتبكي لك كانت منيحة حكت معي وقالت رايحة عالسوق شوصرلها فجأة

ام امير:- صح كنا انا وياها مع بعض بالسوق رجعنا واول ماطلعت لفوق وقعت بأول الدرج

الدكتور:- طلع من الغرفة واتجه لعند العيلة: لوسمحتو

ابو سامر:- بنتي يادكتور طمني عليها

الدكتور:- انتو بتعرفو اني بتابع حالة ميرا من اول ما اكتشفنا وجود المرض معها وما كنت انصح بالعملية ابدا لأنها بتشكل خطر ع حياتها وكان وضعها مستقر نوعا ما بس هلا للأسف وضعها اتدهور كتير والكتلة اتضخمت وعم تضغط ع الدماغ بشكل كبير ولازم هالعملية تجري باسرع وقت وماعنا وقت انضيعو ابدا المريضة حياتها بخطر

اهل ميرا قعدو عالارض وصارو يبكو

امير:- دكتور لو سمحت مافي اي طريقة تانية غير العملية اعمل اي شي بترجاك مابدنا نعرض حياتها للخطر

الدكتور:- صدقني العملية هي الحل الوحيد حالياً اذا ضلت هيك رح تكون حياتها بخطر اكبر مابدنا نخسر الوقت رجاءا خلونا نباشر بتجهيزها للعملية

سامر:- نزلت من عيونو دمعة واتطلع بأمير وهزلو راسو بمعنى انو وافق ولا تضيع الوقت

بوقت قصير كان كلشي جاهز ودخلوها لميرا عالعملية والكل قاعد برا ع اعصابو وبيبكي

نارين: - اتصلت بسامر لأنو اتأخر ولما عرفت بالخبر طلعت لعندن عالمشفى فورا ولما وصلت شافت الكل قاعد وبيبكي وصلت لعند سامر وامير الي كانو واقفين بعيد شوي

نارين:- اتطلعت بعيون امير اللي بانت عليهن الحزن وسامر كان مخنوق: الله يشفيها انشاءالله بتنجح العملية وبترجع احسن من الاول لاتقطعو الامل

سامر:- حياتها بخطر نارين ونسبة نجاح العملية قليل

نارين:- بس في امل حتى لو قليل في لاتفقدو الامل ادعولها هي بحاجة لدعواتكن هلا

امير:- انا طالع لبرا شم هوا عن اذنك نارين تركهن وطلع لبرا كان حاسس حاله مخنوق صح ماكان يحب ميرا كزوجة بس بنفس الوقت مابدو يصرلا شي

سامر:- نارين خليكي مع امير هلا ولاتتركيه هو بحاجتك كتير: مشي بعيد عنها ومسح دمعة نزلت من عيونو بس هو عم يعمل الصح مارح يقدر يكون اناني ويدخل بين قلبين بيعشقو بعض راح وتركها مصدومة وعم تفكر بكلامو شوقصده خليكي معو ولا تتركيه معقول عرف كلشي افكار كتير خطرت ع بالها بس قررت توقف جنبو وماتفكر بشي تاني لحقتو لبرا كان قاعد ع مقعد بحديقة المشفى قعدت جنبو واتطلعت فيه

نارين:- رح تصير منيحة باذن الله بس لاتفقد الامل

امير:- انشاءالله اتطلع عليها: شكرا كتير لوقفتك جنبي نارين رغم اللي عملتو معك ماتركتيني وقت محنتي وانتي بتعرفي منيح اني بحاجتك هلا اكتر من كلشي

نارين:- انت شوعم تحكي امير بحياتي كلها مارح انسى وقفتك جنبي لولاك كنت لهلا تحت رحمة جابر وقصي وكان خسرت حياتي انت انقذتني من هداك المستنقع وساعدتني لانتقم لاهلي لو ضليت عمري كلو عم اتشكرك مارح اوفيك حقك وانت ماغلطت لما اخترت تتزوج ميرا وهلا اتأكدت انك كنت صائب بقرارك لاسمح الله لوصرلا شي لميرا وانت كاسر قلبها ماكنت رح تسامح حالك وتعيش مع الذنب طول عمرك الله يشفيها وبتمنالكن حياة سعيدة

امير:- ليش حاسس انك عم تودعيني نارين

نارين:- مابيعتبر وداع بس نحنا مارح يزبط نضل نلتقي ونتعذب ونتذكر الماضي كل ماننسا شوي بنرجع نتطلع بعيون بعض بيخرب كلشي وبنرجع نعيش نفس الوجع بكفي امير نحنا التنين تعبنا حاجتنا والله هالشي كتير علينا

امير:- بس مافيني اتنفس وانتي بعيدة عني الحياة ما الها طعمة بلاكي

نارين:- لك انا كبرك الف سنة بسنة وحدة خلص هاد هو نصيبنا ولازم نرضى فيه ونتعايش معو انا خلصت السنة الثانية بالجامعة ورح سافر عالضيعة لعند تيتة ام ماما بهاليومين

امير:- بس ع حد علمي قلتيلي لما امك اتزوجت ابوكي غصب عنهم اتبرو منها وما اتواصلت معكن لهلا

نارين:- صح وانا من كم يوم دورت عليها كتير وقدرت اتواصل معهالانو ماضللي حدا غيرها بالاول لما عرفت انو هي انا سكرت الخط بوشي بس ضليت اتصل بالاخير ردت علي وصارت تبكي وطلبت مني روح لعندها انا بحاجة لحد يوقف جنبي امير بحاجة لبعد عن كلشي ورح سجل بغير جامعة بدي افتح صفحة جديدة بحياتي بعيد عن كل الماضي والوجع اللي عشتو وهلا بخاطرك والله يقومها لميرا بالسلامة وقفت ومشيت كم خطوة

امير:- نارين
نارين:وقفت واتطلعت عليه
امير:- بحبك
نارين:- نزلت دمعتها وكملت طريقها وكأنو متقصد يقتلني بهالكلمة وانا بحبك امير بحبك اكتر من روحي

(وإن للفُقد شعور مهما حاولت جاهداً أن تصفه لمن حولك لن تستطيع ..لكن ماذا عن الفُقد الممزوج بالخذلان !!
كيف لهذا الصدر أن يحتفظ بكل هذا العبث في صمت )

امير:- ضل فترة طويلة لحتا استوعب انها راحت خلص وانو هاد اخر لقاء بينهم نزلت دمعة من عيونو كانت متل النار عم تحرق خدو معقول هاد كان الوداع وهاد هو نهاية حبنا كيف رح اتحمل هالحياة بغيابك نظرة من عيونك كانت تصبرني ع مرهالحياة بس كمان مافيني شوفك عم تتعذبي:
‏(وتغيب ! لا تدري بأنَّك غصَّتي
وبأنَّني في البُعدِ كم أتوجَّعُ ..)

مسح وشو بايديه لما شاف سامر جاي لعندو

سامر:- قعد جنبو لسا مافي خبر ولا طلعو الدكاترة يطمنونا

امير:- انشاءالله بتنجح العملية ميرا قوية ومارح تستسلم متاكد من هالشي اتنهد بحزن

سامر:- انشاءالله… خلينا ندخل لجوا ونستنى هنيك ماما تعبانة كتير
رجعو الشباب لعند اهاليهن مرت ساعات طويلة وهني ع نفس الحالة اصعب شي بهالحياة هو الانتظار وبعد انتظار طويل طلع الدكتور وهو بيمسح جبينو وباين ع وشو علامات التعب الكل ركض لعندو وايدهم ع قلبهن ومتمنين يسمعو الخبر اللي بطمن قلبهن

الدكتور:- الحمدالله كانت معجزة قدرنا نشيل الكتلة بدون مانسبب اي مشاكل تانية والوضع حاليا مستقر بس لسا في عليها خطر لازم تضل تحت المراقبة لكم يوم لحتا تفيق وساعتها بنتأكد من نجاح العملية وازا ماعمل معها اي تأثيرات جانبية

كلام الطبيب دخل ع قلوبهن الامل وميرا ضلت تحت المراقبة والكل بيستنى على نار لحتا تفتح عيونها ويتأكدو انها بخير

يتبع الفصل الرابع عشر اضغط هنا 



reaction:

تعليقات